السبت, 27 فبراير 2021

ارتفاع أرباح “مجموعة الدكتور سليمان الحبيب” إلى 246.6مليون خلال الربع الأول بنسبة 5%

نما صافي الربح بعد الزكاة والضريبة لشركة مجموعة الدكتور سليمان الحبيب للخدمات الطبية إلى 246.6مليون ريال خلال الربع الأول، مقابل 234مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بنسبة 5%.

اقرأ أيضا

جاء ذلك عقب الاعلان اليوم عن النتائج المالية الأولية الموحدة للفترة المنتهية في 2020-03-31 ( ثلاثة أشهر ).

وبلغ الربح التشغيلي 259مليون ريال خلال الربع الأول، مقابل 248مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بارتفاع 4%.
 
أما اجمالي الربح فبلغ 400مليون ريال خلال الربع الأول، مقابل 404مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بتراجع 1%.

وبلغت ربحية السهم خلال الفترة الحالية 0.7ريال، مقابل 0.67ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
ارتفاع في صافي الدخل العائد لمساهمي الشركة للربع الأول من العام 2020م بنسبة 5.35%، ليبلغ 246.6 مليون ريال سعودي مقارنة بـ 234.08 مليون ريال خلال نفس الفترة من العام السابق، ويعود ذلك بشكل رئيسي إلى ما يلي:
1- الإيرادات: نمت الإيرادات بمعدل 9.40% في الربع الأول من العام 2020م لتبلغ 1,343.34 مليون ريال سعودي وبزيادة قدرها 115.44 مليون ريال، وذلك نتيجة لنمو كل من قطاع المستشفيات وقطاع الصيدليات حيث كانت معدلات النمو في القطاعات بنسبة 5.41% ونسبة 13.94% على التوالي. كما واصل قطاع الحلول نموه حيث حقق نمو بنسبة 152.38% وبزيادة بلغت 32 مليون ريال، فيما كانت توزيع نسب مساهمة القطاعات في الايرادات كما يلي: قطاع المستشفيات 78.4%، قطاع الصيدليات 17.6% فيما ساهم قطاع الحلول بنسبة 4.0%.

ويعود النمو في الايرادات الى الزيادة في أعداد المرضى وتحديدا في مستشفى الخبر والذي تم البدء في تشغيله خلال الربع الثاني من عام 2019م، وكذلك الى ارتفاع مبيعات قطاع الصيدليات، بالإضافة الى ارتفاع الايرادات من العقود الجديدة التي حصلت عليها المجموعة خلال العام 2019م في قطاع الحلول.

2- إجمالي الربح: بلغ إجمالي الربح 399.85 مليون ريال سعودي بانخفاض قدره 4.35 مليون ريال سعودي، حيث كان هناك انخفاض طفيف في قيمة إجمالي الربح بنسبة 1.08% نتيجة التأثر بزيادة التكاليف التشغيلية لمستشفى الخبر والذي لا يزال في مرحلة التسارع نمو الايرادات خلال سنته التشغيلية الأولى، حيث لم تصل قيمة الايرادات بعد لمستوى تغطية التكاليف التشغيلية الثابتة. بلغت نسبة هامش إجمالي الربح في الربع الأول من العام 2020م 29.77% مقارنة بـ 32.92٪ خلال نفس الفترة من العام 2019.

3- الدخل من العمليات: بلغ الدخل من العمليات 258.61 مليون ريال سعودي بزيادة قدرها 10.43 مليون ريال سعودي، وبنسبة نمو قدرها 4.20%، فيما بلغت نسبة الدخل من العمليات 19.25% مقارنة بـ 20.21٪ خلال نفس الفترة من العام 2019، حيث استطاعت المجموعة المحافظة على نفس نسب هوامش الربحية خلال فترات المقارنة، وذلك بالرغم من الزيادة في التكاليف المرتبطة بتشغيل مستشفى الخبر خلال العام 2019م والذي لا يزال في مرحلة التسارع في النمو في الايرادات خلال سنته التشغيلية الأولى.

4- ارتفاع الربح قبل الاستهلاك والإطفاء والفوائد والزكاة والضرائب (EBITDA) إلى 353.27 مليون ريال سعودي بنسبة قدرها 10.03%، حيث ارتفعت الأرباح بمبلغ 32.20 مليون ريال سعودي بالمقارنة مع نفس الفترة من العام 2019م، بينما حافظت المجموعة تقريبا على استقرار نسبة هامش الربح قبل الاستهلاك والإطفاء والفوائد والزكاة والضرائب (EBITDA) بمعدل 26.30% مقارنة بـ26.15% خلال نفس الفترة من العام 2019م.

5- ارتفاع صافي الدخل خلال الربع الأول من العام 2020 بنسبة 5.35%، ليبلغ 246.60 مليون ريال سعودي، وبنسبة صافي دخل بلغت 18.36% محافظة على نسب هوامش الربحية للفترات المقارنة، حيث استطاعت المجموعة زيادة الأرباح بالرغم من الزيادة في التكاليف المرتبطة بتشغيل مستشفى الخبر خلال العام 2019م والذي لا يزال في مرحلة التسارع في نمو الايرادات خلال سنته التشغيلية الأولى، إذ كانت الزيادة في الايرادات مصحوبة بمبادرات تحسين التكلفة المستمرة وذلك لزيادة الكفاءة التشغيلية للموارد بشكل عام.

يعود سبب ( الانخفاض ) في صافي الربح خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع السابق إلى انخفض صافي الدخل العائد لمساهمي الشركة للربع الأول من العام 2020م بنسبة 8.73% مقارنة بالربع الرابع من العام 2019، ويعود هذا الانخفاض الى الموسمية في الإيرادات خلال الربع الرابع من العام الماضي، حيث انخفضت الايرادات بنسبة 4.35% مقارنة بالربع الرابع من العام 2019 وبمبلغ وقدره 61.11 مليون ريال، مما اثر على صافي الدخل الذي انخفض بنسبة 8.73%. الجدير بالذكر، ان الربع الرابع يمثل عادةً أفضل أداء خلال العام من حيث الإيرادات الموسمية وصافي الدخل.

وقالت الشركة انه تم إعادة تبويب بعض أرقام المقارنة للسنة السابقة وفقاً للمعايير الدولية لإعداد التقارير المالية المعتمدة في المملكة العربية السعودية.

وكما تم تأكيد وجود فيروس كورونا الجديد (Covid-19) في بداية سنة 2020، وانتشر على مستوى العالم بما في ذلك المملكة العربية السعودية مما تسبب في تعطل العديد من الشركات والأنشطة الاقتصادية.
لا يزال من غير المؤكد تحديد حجم ومدى تلك الآثار ويتوقف ذلك على التطورات المستقبلية التي لا يمكن التنبؤ بها بشكل دقيق في الوقت الحالي، مثل معدل انتقال الفيروس وحجم ومدى فعالية الإجراءات المتخذة بهدف احتوائه. وفي ضوء عدم التأكد من الأثر الاقتصادي، فإنه من غير الممكن إجراء تقدير موثوق به للأثر الناتج عن ذلك بتاريخ اعتماد هذه القوائم المالية الأولية الموحدة الموجزة. إن هذه التطورات من الممكن أن تؤثر على النتائج المالية والتدفقات النقدية والوضع المالي للشركة مستقبلاً.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد