الإثنين, 10 مايو 2021

المركز السعودي للتحكيم التجاري يعزز بدائل تسوية المنازعات في القطاع المالي

أبرم المركز السعودي للتحكيم التجاري اليوم مذكرة تفاهم مع الأكاديمية المالية ،بهدف تطوير التعاون الاستراتيجي بين الجهتين في مجالات التدريب والتوعية ورفع القدرات ذات الصلة ببدائل تسوية المنازعات المتعلقة بالقطاع المالي سواء تعلق الأمر بتنمية مهارات المحكمين والوسطاء والخبراء، أو برفع قدرات الخبراء والمستشارين الماليين فيما يتصل بصياغة شروط تسوية المنازعات أو الترافع أمام هيئات التحكيم وإدارة قضايا التحكيم والوساطة، وتقديم التسهيلات المتصلة بهذا السياق.

اقرأ أيضا

كما تهدف إلى تبادل الخبرات والتجارب عن طريق عقد ورش العمل والبرامج التدريبية والاجتماعات الدورية بين الطرفين والسعي لرفع مستوى الوعي المعرفي وتطوير القدرات ذات الصلة ببدائل تسوية المنازعات للشرائح المستهدفة المشتركة بين الطرفين.

وأكد مدير عام الأكاديمية مانع بن محمد آل خمسان أن الأكاديمية في إطار هذه المذكرة ستسهم في تنمية وتطوير الكوادر البشرية من الممارسين الماليين في جوانب بدائل تسوية المنازعات، لدعم وتعزيز صناعة التحكيم المؤسسي والوساطة في المملكة والمتصلة بالقطاعات المالية.

من جانبه أكد الرئيس التنفيذي للمركز الدكتور حامد بن حسن ميرة أن المركز سيعمل على توظيف معارفه المهنية وخبراته العملية وشراكاته الدولية في تقديم الدعم اللازم للوصول بهذه الاتفاقية إلى أهدافها المرجوة، وليكون شريكاً للأكاديمية المالية في تطوير القدرات والكفاءات الوطنية في القطاع المالي في المهارات ذات الصلة ببدائل تسوية المنازعات في التحكيم والوساطة بما ينعكس بتعزيز كفاءة القطاع عموماً.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد