الأربعاء, 12 مايو 2021

انخفاض أرباح “الأندلس” إلى 12.24مليون خلال الربع الأول بنسبة 40%

تراجع صافي الربح بعد الزكاة والضريبة لشركة الأندلس العقارية إلى 12.24 مليون ريال خلال الربع الأول، مقابل 20.28 مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بنسبة 40%.

اقرأ أيضا

جاء ذلك عقب الاعلان اليوم عن النتائج المالية الأولية الموحدة للفترة المنتهية في 2020-03-31 ( ثلاثة أشهر ).

وبلغ الربح التشغيلي 22.6 مليون ريال خلال الربع الأول، مقابل 29مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بتدني 22%.
 
أما اجمالي الربح فبلغ 23.3 مليون ريال خلال الربع الأول، مقابل 23.6 مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بانخفاض 1%.

وبلغت ربحية السهم خلال الفترة الحالية 0.17ريال، مقابل 0.29 ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
يعود سبب ( الانخفاض ) في صافي الربح خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع المماثل من العام السابق بشكل رئيسي إلى:
1. الانخفاض الطفيف في مجمل الربح نتيجة ارتفاع تكلفة الإيرادات بسبب الاعتراف بتكاليف كل من المروة سنتر و برج سلامة المكتبي خلال الربع الحالي، هذا برغم الارتفاع في اجمالي الايرادات.

2. انخفاض الربح التشغيلي خلال الربع الحالي نتيجة انخفاض حصة الشركة في أرباح الشركات الشقيقة، وارتفاع المصروفات البيعية والتسويقية، بالإضافة الى الانخفاض في الايرادات الأخرى.

3. ارتفاع مصروف الفائدة على التزامات عقود الايجار وارتفاع تكاليف التمويل والزكاة الشرعية خلال الربع الحالي مقارنة بالربع المماثل.

ويرجع الانخفاض في صافي الربح العائد إلى مساهمي الشركة مقارنة بالربع السابق بشكل رئيسي إلى انخفاض مجمل الربح نتيجة انخفاض ايرادات قطاع التجزئة خلال الربع الحالي بسبب الإغلاق المؤقت للمولات والمراكز التجارية نتيجة الاجراءات الاحترازية في التصدي لجائحة فيروس كرونا المستجد (كوفيد 19)

وقالت الشركة انه تم اعادة تبويب وتصنيف بعض ارقام المقارنة لكي تتفق مع العرض للفترة الحالية.

وارتفعت الإيرادات للمجموعة خلال الربع الحالي مقارنة بالربع المماثل نتيجة ارتفاع ايرادات قطاع المكاتب ممثلة في برج سلامه المكتبي الذي تم الاستحواذ عليه في اغسطس 2019م. بينما انخفض الايراد لكلاً من قطاعي التجزئة والضيافة. ويعود سبب الانخفاض في قطاع التجزئة بنسبة 4 % خلال الربع الحالي بسبب الاغلاق المؤقت للمولات والمراكز التجارية ابتداء من تاريخ 16 مارس نتيجة الاجراءات الاحترازية في التصدي لجائحة فيروس كرونا المستجد (كوفيد 19)، هذا برغم اثبات ايرادات المروة سنتر الذي تم تشغيله في بداية الربع الثاني من عام 2019م.
ويعود سبب الانخفاض في قطاع الضيافة ممثلة في فندق ستايبريدج الاندلس مول الى الانخفاض في معدلات الاشغال الحالية مقارنة بالمعدلات المماثلة من العام السابق.

اثار انتشار فيروس كرونا المستجد (كوفيد19):

في بداية عام 2020 اجتاح العالم فيروس كورونا المستجد كوفيد – 19 في عدة مناطق جغرافية حول العالم ومنها المملكة العربية السعودية والذي أعلنته منظمة الصحة العالمیة وباء عالمیا، وقد تسبب في تعطيل الأنشطة التجارية والاقتصادية. وتعتقد المجموعة وجود آثار مترتبة لإنتشار هذا الفايروس على عملياتها وأدائها وتدفقاتها النقدیة ومركزها المالي، ومع استمرار تفشي جائحة كوفید- ۱۹في التطور یكون من الصعب التنبؤ بمدى ومدة التأثیر الاقتصادي الكامل حتى الآن.

إن إدارة المجموعة تراقب الوضع عن كثب، وتقوم بتفعیل خطط استمرارية العمل الخاصة بھا وممارسات إدارة المخاطر الأخرى لإدارة تعطل العمل المحتمل نتيجة هذا الوباء.

وتعتقد الإدارة، بناء على تقییمھا، أن المجموعة لدیھا سیولة كافیة متاحة لمواصلة الوفاء بالتزاماتھا المالیة في المستقبل المنظور عند استحقاقھا.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد