الإثنين, 17 مايو 2021

14 يونيو .. عمومية “صدق” تناقش توصية مجلس الإدارة بتحويل 8.09 مليون فائض الاحتياطي النظامي إلى حساب الخسائر المتراكمة

دعا مجلس إدارة الشركة السعودية للتنمية الصناعية (صدق) المساهمين لحضور إجتماع الجمعية العامة العادية الثانية والثلاثون المقرر عقدها بمشيئة الله تعالى في تمام الساعة السابعة والنصف مساء يوم الأحد 22/10/1441هـ الموافق 14/06/2020م (حسب تقويم أم القرى) عن طريق وسائل التقنية الحديثة (عن بعد).

اقرأ أيضا

بناءً على تعميم مجلس هيئة السوق المالية بتاريخ 21/07/1441هـ الموافق 16/03/2020م المتضمن تعليق عقد الجمعيات حضورياً حتى اشعار آخر والإكتفاء بعقدها عبر وسائل التقنية الحديثة، وذلك في إطار دعم الجهود والإجراءات الوقائية والإحترازية من قبل الجهات الصحية المختصة وذات العلاقة للتصدي لفايروس كورونا المستجد (COVID-19) تدعو (صدق) مساهميها الكرام المشاركة في مداولات الجمعية العامة والتصويت على القرارات (عبر وسائل التقنية الحديثة) والذي يمكّن المساهمين من الاطلاع على كامل بنود الجمعية والتصويت عليها.

رابط بمقر الاجتماع    https://goo.gl/maps/jt6aQXX474pGxNwV9

ويحق الحضور للمساهمين المقيدين في سجل مساهمي المصدر لدى مركز الايداع بنهاية جلسة التداول التي تسبق اجتماع الجمعية العامة ويكون 
ويكون اجتماع الجمعية العامة العادية صحيحاً إذا حضره مساهمون يمثلون (25%) من رأس مال الشركة على الأقل وإذا لم يتوفر النصاب اللازم لعقد هذا الاجتماع سيتم عقد الاجتماع الثاني بعد ساعة من انتهاء المدة المحددة لإنعقاد الاجتماع الأول، ويكون الاجتماع الثاني صحيحاً أياً كان عدد الأسهم الممثلة فيه.
جدول أعمال الجمعية    مرفق

– التصويت على توصية مجلس الإدارة بتحويل الفائض من الاحتياطي النظامي والبالغ 8.09 مليون ريال إلى حساب الخسائر المتراكمة.

وسيكون بإمكان المساهمين المسجلين في خدمات تداولاتي التصويت عن بعد على بنود الجمعية ابتداءً من الساعة العاشرة صباح يوم الأربعاء 18/10/1441هـ الموافق 10/06/2020م وحتى نهاية وقت انعقاد الجمعية، وسيكون التسجيل والتصويت في خدمات تداولاتي متاحاً ومجاناً لجميع المساهمين باستخدام الرابط التالي: (https://www.tadawulaty.com.sa)

وأن تكون احقية تسجيل الحضور لاجتماع الجمعية تنتهي وقت انعقاد اجتماع الجمعية، كما ان احقية التصويت على بنود الجمعية للحاضرين تنتهي مع نهاية انعقاد الجمعية.

الملفات الملحقة هنا وهنا 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد