الأربعاء, 12 مايو 2021

“أميانتيت” تسجل خسائر بـ 131.3 مليون خلال الربع الأول بارتفاع 225%

سجلت شركة أميانتيت العربية السعودية خسائر بعد الزكاة والضريبة بـ 131.3 مليون ريال خلال الربع الأول، مقابل خسائر بـ 40.4مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بارتفاع 225%.

اقرأ أيضا

جاء ذلك عقب الاعلان اليوم عن النتائج المالية الأولية الموحدة للفترة المنتهية في 2020-03-31 ( ثلاثة أشهر ).
 
أما الخسارة التشغيلية فبلغت 94مليون ريال خلال الربع الأول، مقابل خسائر بـ 9.9مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بزيادة 842%.
وبلغ اجمالي الخسارة 5.9مليون ريال خلال الربع الأول، مقابل ربحية بـ 16مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق.

وبلغت خسارة السهم خلال الفترة الحالية 3.88ريال، مقابل خسارة بـ 1.19ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.

تعكس نتائج هذا الربع استمرار الخسائر التي تعزى إلى انخفاض المبيعات و الإنخفاض الكبير في أسعار البيع بسبب المنافسة الحادة التي تزامنت مع ارتفاع كلفة الإنتاج وذلك بسبب تخفيض استخدام قدرة الإنتاج.
ب. مخصصات إضافية بمبلغ قدره 28.5 مليون ريال سعودي للخسارة الائتمانية المتوقعة في الحسابات قصيرة الأجل المستحقة القبض.

ج. مخصصات إضافية بمبلغ قدره 30.2 مليون ريال سعودي للذمم المدينة طويلة الأجل.

د. قد بلغ خصم الاحتفاظ الإضافي الذي تم تحصيله مبلغ 4.6 مليون ريال سعودي، وقد تم تسجيله أيضًا في هذا الربع.

ه. خسارة ترجمة عملات أجنبية بمبلغ 23.2 مليون ريال عن بيع استثمارات في مصر.

يعود سبب ( الانخفاض ) في صافي الربح خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع السابق إلى تراجع المبيعات من 197.4 مليون ريال سعودي في الربع السابق إلى 162.0 مليون ريال سعودي في الربع الحالي ، بسبب تباطؤ في بعض المشاريع الجارية.

وتعود الزيادة في صافي الخسارة من 37.4 مليون ريال سعودي في الربع السابق إلى 131.3 مليون ريال سعودي في الربع الحالي ، إلى المخصص الإضافي لخسارة الائتمان المتوقعة في الحسابات قصيرة الأجل المستحقة القبض ، ومخصص إضافي للمدينين طويل الأجل ، وخصم الاحتفاظ ، وخسارة تحويل عملات أجنبية من بيع استثمارات في مصر.

ملاحظة او تحفظ أو لفت انتباه كما ورد في تقرير المراجع الخارجي    أساس الاستنتاج المتحفظ
كما هو موضح في إيضاح رقم 8 للقوائم المالية الأولية المختصرة الموحدة، استثمار المجموعة في اميبلو والتي تمثل استثمار في مشروع مشترك مسجل بطريقة حقوق الملكية، بقيمة دفترية بلغت 251.003 مليون ريال سعودي كما في 31 مارس 2020 (ديسمبر 2019: 258.3 مليون ريال سعودي). متضمنًا قيمة شهرة بلغت 37.137 مليون ريال سعودي. رأي المراجع المتعلق بالقيمة الدفترية لهذا الاستثمار كان متحفظًا لقوائم السنة المالية المنتهية 31 ديسمبر 2019 لعدم التمكن من الحصول على ادلة مراجعة كافية ومناسبه حول تقييم الادارة للهبوط في قيمة استثمار المجموعة في اميبلو . تقييم الادارة للهبوط في قيمة الاستثمار لم يتوفر للفترة المراجعة من قبلنا ، وبالتالي لم نتمكن من اتمام فحص القيمة الدفترية للاستثمار في اميبلو ولم نتمكن من تحديد ما اذا كان من الضروري اجراء اي تعديلات للقوائم الأولية المختصرة الموحدة.

الاستنتاج المتحفظ:
استناداً إلى فحصنا، باستثناء الامر الموضح بالفقرة السابقة فإنه لم ينم إلى علمنا ما يدعونا إلى الاعتقاد بأن القوائم المالية الأولية المختصرة الموحدة المرفقة غير معدة، من جميع النواحي الجوهرية، وفقاً لمعيار المحاسبة الدولي رقم 34: (التقرير المالي الأولي) المعتمد في المملكة العربية السعودية.

لفت انتباه:
نود لفت الانتباه الى كل من:

أ. ايضاح رقم 6 للقوائم المالية الأولية المختصرة الموحدة فيما يوضح عدم التأكد فيما يتعلق بتحديد خسائر الهبوط للذمم المدينة واصول العقود والذمم المدينة الغير متداولة.

ب. إيضاح رقم 2.9 للقوائم المالية الأولية المختصرة الموحدة والذي يشير إلى الإخلال ببعض أحكام القروض وفقًا لاتفاقيات التسهيلات الائتمانية مع بنوك تجارية. إن ادارة المجموعة تؤمن بأن الاخلال لن يؤثر على جدولة الاستحقاق للقروض ولا توفر التمويل.

. عدم التأكد الجوهري فيما يتعلق بالاستمرارية.

نود لفت الإنتباه الي ايضاح رقم 15 للقوائم المالية الأولية المختصرة الموحدة والمتعلق بتكبد المجموعة صافي خسائر بقيمة 135,453 مليون ريال سعودي خلال فترة الثلاثة أشهر المنتهية 31 مارس 2020 (31 مارس 2019 : 41,333 مليون ريال سعودي) وفي 31 مارس 2020 تجاوزت الالتزامات المتداولة الأصول المتداولة بقيمة 590,089 مليون ريال سعودي (31 ديسمبر 2019 467,903 مليون ريال سعودي) كما في 31 مارس 2020. كما هو موضح في ايضاح رقم 15 ، هذه الاحداث وامور اخرى موضحة في ايضاح رقم 15 ، تشير الى عدم تأكد جوهري فيما يتعلق بقدرة المجموعة على الاستمرار.

ولم يتم تعديل استنتاجنا فيما يتعلق بالامور المذكورة أعلاه.

وقالت الشركة إن الأرقام المعروضة في قائمة الربح والخسارة الموحدة في فترات المقارنة قد تم إعادة تصنيفها وذلك متعلق في صافي إنخفاض (خسارة)/ ربح الموجودات المالية وبالتالي تعديل مصاريف البيع والنفقات العامة والإدارية والمصروفات الأخرى.
إن إعادة التصنيف ليس لها أثر على صافي النتائج لفترة المقارنة.

تم اكتشاف حالات السهو والخطأ في البيانات المالية المنشورة سابقًا كما في 31 ديسمبر 2018 بعد أن تم اعتماد نتائج الفترة المقارنة ، أي من 31 يناير إلى 31 مارس 2019. تتعلق هذه الحسابات بحساب الخسارة الائتمانية المتوقعة وتأثير الاستحواذ على حصة غير مسيطرة دون تغيير في السيطرة من قبل إحدى الشركات الزميلة للشركة وتصحيح الخطأ المحاسبي عند عكس مخصص عام مقابل وحدات توليد النقد الدولية. تم تعديل هذه السهو والخطأ بأثر رجعي من خلال إعادة بيان المعلومات المالية المقارنة في البيانات المالية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2019. وقد تم وصف هذه الأحداث التي أدت إلى إعادة البيان في الملاحظة 39 من البيانات المالية للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2019.

يمثل تعديل الفترة على المعلومات المقارنة الواردة في بيان التغيرات في حقوق الملكية والبالغة 13.4 مليون ريال سعودي إعادة بيان حقوق الملكية الافتتاحية كما في 1 يناير 2019 المعترف بها في السنة المنتهية في 31 ديسمبر 2019 نتيجة الأحداث المذكورة أعلاه. علاوة على ذلك ، حددت الإدارة في الربع الأول 2020 أن المبلغ المسجل مسبقًا لخيار أسهم الموظفين البالغ 14.0 مليون ريال سعودي كان مبالغًا فيه وكان ينبغي عكس المخصص في الفترات السابقة. تم تصحيح الخطأ المحدد في هذه البيانات المالية الأولبة الموجزة الموحدة ، وتم تعديل رصيد رأس المال الافتتاحي لعام 2019.

الأرباح (الخسائر) للسهم:
بلغ صافي خسارة السهم للفترة الحالية المنتهية في 31 مارس 2020 (3.88) ريال سعودي ، تم احتسابها من خلال قسمة صافي الخسارة العائدة إلى المساهمين في الشركة بمبلغ 131,3 مليون ريال سعودي على متوسط عدد الأسهم البالغ 33,874,317 سهماً، كما بلغت خسارة السهم لفترة المقارنة المنتهية في 31 مارس 2019 (1,19) ريال سعودي ، تم احتسابها من خلال قسمة صافي الخسارة العائدة إلى المساهمين في الشركة بمبلغ 40,4 مليون ريال سعودي على عدد الاسهم البالغ 33,874,317سهماً.

وفيما يتعلق بحساب ربحية السهم (الخسارة) ، فقد تم احتساب ربحية السهم (الخسارة) وفقًا “للمعيار المحاسبي الدولي 33 (IAS 33)” ربحية السهم”، والتي تقتضي ان يُعدل عدد الأسهم العادية القائمة قبل الحدث بالتغير التناسبي في عدد الأسهم العادية القائمة كما لو أن الحدث وقع في بداية أبكر فترة معروضة (اي ارقام المقارنة) وعليه، تم احتساب ربحية (خسارة) السهم بقسمة ربح (خسارة) الفترة كما لو ان التخفيض تم في 1 يناير 2018، و بناءا على ذلك يتم إحتساب عدد الأسهم الذي يبلغ 34,451,700 سهم حسب رأس المال الجديد مطروحاً منها عدد أسهم برنامج تملك الموظفين و الذي يبلغ 577.383.

ب. الدخل الشامل وصافي الربح (الخسارة) باستثناء الحصص غير المسيطرة

فيما يتعلق بإعلان الشركة عن النتائج المالية للفترة المنهية في 31 مارس 2020 ، تود الشركة أن توضح أن إجمالي الدخل الشامل وصافي الربح (الخسارة) بعد الزكاة والضريبة للسنة الحالية والسابقة ، يستبعد الحقوق غير المسيطرة (حقوق الأقلية). وعليه ، فقد اختلف إجمالي الدخل الشامل وصافي الربح (الخسارة) بعد الزكاة والضريبة للفترة المماثلة من إعلان العام السابق.

ج- خسائر متراكمة تصل إلى 43,4٪ من رأس المال

علمت المجموعة بتاريخ 29/05/2020م عن بلوغ بلوغ خسائرها المتراكمة ما نسبته 43,4% من رأس المال للمجموعة. حيث بلغ مجموع الخسائر المتراكمة 149,6مليون ريال.

إن الأسباب الرئيسيّة وراء بلوغ الخسائر المتراكمة هذا الحد النظامي تعود إلى :

أ‌. تعكس نتائج هذا الربع استمرار الخسائر التي تعزى إلى انخفاض المبيعات و الإنخفاض الكبير في أسعار البيع بسبب المنافسة الحادة التي تزامنت مع ارتفاع كلفة الإنتاج وذلك بسبب تخفيض استخدام قدرة الإنتاج.

ب‌. مخصصات إضافية بمبلغ قدره 28.5 مليون ريال سعودي للخسارة الائتمانية المتوقعة في الحسابات قصيرة الأجل المستحقة القبض.

ج. مخصصات إضافية بمبلغ قدره 30.2 مليون ريال سعودي للذمم المدينة طويلة الأجل.

د. وقد بلغ خصم الاحتفاظ الإضافي الذي تم تحصيله مبلغ 4.6 مليون ريال سعودي، وقد تم تسجيله أيضًا في هذا الربع.

ه. خسارة ترجمة عملات أجنبية بمبلغ 23.2 مليون ريال عن بيع استثمارات في مصر.

كما هو موضح أعلاه فقره رقم 9

الإجراءات التي ستتخذها الشركة حيال هذه الخسائر:

إعادة السيولة النقدية للشركة بإتباع الإجراءات التالية:

حملات تحصيل قوية لتحصيل الذمم المدينة المستحقة منذ فترات طويلة وكذلك الذمم المدينة الحالية.

تقييد الديون من خلال المستشارين الماليين.

بيع واستئجار الأرض.

إصدار حقوق أولوية

بيع الكيانات غير الأساسية

الحصول على تسهيلات رأس المال العامل للأغراض العامة

زيادة الإنتاج والمبيعات

نظرًا لأن معظم الشركات لديها طلبات كافية في متناول اليد وأيضًا الكثير من الطلبات قيد التنفيذ ، فإن المبادرات المذكورة أعلاه ستساعد الشركة في الحصول على رأس المال العامل ، وبالتالي ، ستمكننا من تمويل المواد الخام ومدفوعات المرافق في الأوقات المناسبة. وهذا سيعزز الإنتاج والاستفادة بشكل أفضل من السعة الإنتاجية مما سيؤدي إلى تحسين الهوامش. وهذا سيساعد الشركة على الإنتهاء من الطلبات السابقة والبحث عن طلبات جديدة في السوق والتنافس بأسعار مبيعات مناسبة.

زيادة السيولة ستساعد على شراء المواد الخام ووضع أسعار أكثر تنافسية.

أيضا، ستواصل الشركة جهودها في تحسين كفاءة الإنتاج مع عوائد أعلى ومراقبة صارمة للجودة وإجراءات إنتاج فعالة.

من جهة أخرى تتخذ الشركة أيضًا إجراءات لتقليل التكاليف الإدارية والتشغيلية للتحقق الإستخدام الأمثل لمواردها.

وسيتم تطبيق الإجراءات والتعليمات الخاصة بالشركات المدرجة أسهمها في السوق والتي بلغت خسائرها المتراكمة 20% فأكثر من رأس مالها.
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد