الأحد, 9 مايو 2021

الرئيس التنفيذي لـ «نومورا» لإدارة الأصول: يدعو صندوق الاستثمارات العامة لدعم النمو في السعودية

قال خبراء اقتصاديون إن صناديق الثروة السيادية الخليجية “بحاجة إلى الانتشار” وسط أزمة الفيروسات التاجية. حيث تلقي الأزمة المزدوجة في منطقة الخليج بما في ذلك أزمة كورونا وتراجع أسعار النفط بظلالها على الاقتصادات في المنطقة، وترسم التوقعات صورة قاتمة.

اقرأ أيضا

وبحسب شبكة (سي ان بي سي) فإنه مع قيام الحكومات حول العالم بتطبيق إجراءات التحفيز وخطط الإنقاذ في محاولة لإنقاذ قطاعاتها الخاصة التي تضررت بشدة بما في ذلك الصناعات، دعا البعض صناديق الثروة السيادية – التي تعتبر كبيرة بشكل خاص في الخليج – إلى التدخل.

وقال طارق فضل الله، الرئيس التنفيذي لشركة نومورا لإدارة الأصول الشرق الأوسط، في حديثه للشبكة الاخبارية الأمريكية: “أعتقد أن صناديق الثروة السيادية الإقليمية – بها نحو تريليوني دولار من الأصول – يجب نشرها”.

ودعا فضل الله صناديق الثروة الخليجية للتدخل وتصحيح الأوضاع بنفس الطريقة التي تدخل بها مجلس الاحتياطي الفيدرالي وحكومة الولايات المتحدة لتصحيح بعض أوجه القصور والاضطرابات في السوق.

لافتا الى إن صندوق الاستثمارات العامة، الذي يمتلك أكثر من 300 مليار دولار من الأصول تحت إدارته، في وضع جيد يسمح له بالتدخل ودعم الانتعاش الاقتصادي السعودي.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد