الثلاثاء, 11 مايو 2021

“أنابيب” تسجل خسائر بـ 18.8مليون ريال خلال الربع الثاني

سجلت الشركة العربية للأنابيب خسائر بعد الزكاة والضريبة بـ 18.8مليون ريال خلال الربع الثاني، مقابل ربحية بـ 8.1مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق. 

اقرأ أيضا

جاء ذلك عقب الاعلان عن النتائج المالية الاولية للفترة المنتهية في 30 يونيو 2020 “6 أشهر”.

وبلغت الخسارة التشغيلية 18.2مليون ريال خلال الربع الثاني، مقابل ربحية بـ 15مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق.
 
أما اجمالي الربح فبلغ 2.5مليون ريال خلال الربع الثاني، مقابل 25مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بتراجع 90%.

وبلغ صافي الخسارة بعد الزكاة والضريبة خلال الفترة الحالية 35.7مليون ريال، مقابل ربحية بـ 16.2مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.

وبلغت خسارة السهم خلال الفترة الحالية 0.89ريال، مقابل ربحية بـ 0.4ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
يعود سبب تحقيق خساره تقدر بمبلغ (18.8) مليون ريال للربع الثاني من عام 2020م مقارنة بصافي ربح 8.1 مليون ريال للربع المماثل لعام 2019 الى:
– انخفاض مبيعات الشركة للربع الحالي لعام 2020م بنسبة حوالي 76% مقارنة بنفس الفترة لعام 2019م لتصل الى 45.4 مليون ريال مقابل 191 مليون ريال. ويعود السبب لذلك الى:

1- جائحة كورنا حيث واجهت الشركة صعوبه في تسليم الطلبات للعملاء وذلك بسبب فترات الحظر وعدد ساعات العمل للشركة والعميل. كما انخفض معدل الإنتاج خلال الفترة وذلك بسبب قلة الموظفين والعاملين بسبب صعوبة الحصول على تصاريح . بالإضافة الى قلة ساعات العمل بسبب الحظر المفروض , و التأخر في استلام بعض المواد الخام.

2- تأثر اكبر مشاريع الشركة مع شركة ارامكو في مصنع الجبيل وذلك بسبب تأخر مقاولي الانشاء المعتمدين لدى ارامكو مما اثر على عدم سحب الانابيب الجاهز من شركات التغليف . بالإضافة الى قيام بعض العملاء بأقفال مصانعهم واغلاق المدينة الصناعية الثانية بالدمام.

3- تفعيل اتفاقية التخزين الخاصة بمصنع الرياض مع شركة ارامكو حيث ان الاتفاقية تنص بأن يتم تصنيع الانابيب و الإبقاء عليها في مخازن الشركة لحين طلبها ولمدة أقصاها عام .

-قيام الشركة بزيادة المخصصات الخاصة بالمخزون والمدينون.

ويبلغ صافي خسارة الربع الحالي (18.8) مليون ريال مقارنة بخسارة بمبلغ (16.8) مليون ريال للربع السابق , وذلك بسبب انخفاض المبيعات للربع الحالي مقارنة بالربع السابق.

انخفاض مبيعات الشركة للنصف الأول من عام 2020م بنسبة حوالي 70% مقارنة بنفس الفترة لعام 2019م لتصل الى 111.8 مليون ريال مقابل 371.6 مليون ريال. ويعود السبب لذلك الى:
1- تفعيل اتفاقية التخزين الخاصة بمصنع الرياض مع شركة ارامكو حيث ان الاتفاقية تنص بأن يتم تصنيع الانابيب و الإبقاء عليها في مخازن الشركة لحين طلبها ولمدة أقصاها عام.

2- تأثر اكبر مشاريع الشركة مع شركة ارامكو في مصنع الجبيل وذلك بسبب تأخر مقاولي الانشاء المعتمدين لدى ارامكو مما اثر على عدم سحب الانابيب الجاهز من شركات التغليف . بالإضافة الى قيام بعض العملاء بأقفال مصانعهم واغلاق المدينة الصناعية الثانية بالدمام

3- جائحة كورنا , حيث واجهت الشركة صعوبه في تسليم الطلبات للعملاء وذلك بسبب فترات الحظر وعدد ساعات العمل للشركة والعميل. كما انخفض معدل الإنتاج خلال الفترة وذلك بسبب قلة الموظفين والعاملين بسبب صعوبة الحصول على تصاريح. بالإضافة الى قلة ساعات العمل بسبب الحظر المفروض. و التأخر في استلام بعض المواد الخام.

-قيام الشركة بزيادة المخصصات الخاصة بالمخزون والمدينون خلال النصف الأول من العام.

وقالت الشركة إنه تم إعادة عرض وتصنيف وتبويب بنود وعناصر وإيضاحات القوائم المالية الأولية الموجزة لفترة المقارنة بما يتوافق مع السياسات المحاسبية المطبقة في عرض وتصنيف وتبويب بنود وعناصر وإيضاحات القوائم المالية الأولية الموجزة للفترة الحالية والتي تم إعدادها وفقا للمعايير الدولية للتقارير المالية المعتمدة في المملكة العربية السعودية والإصدارات والمعايير الأخرى المعتمدة من الهيئة السعودية للمحاسبين القانونيين.

– انخفضت مبيعات الشركة للربع الثاني من عام 2020م بنسبة 76% مقارنة بنفس الفترة لعام 2019م لتصل الى 45.4 مليون ريال مقابل 191.5 مليون ريال. كما بلغ صافي خسارة الربع الثاني من عام 2020م حوالي (18.8) مليون ريال مقارنة بربح حوالي 8.1 مليون ريال للفترة المماثلة من عام 2019م .
– بلغت الخسائر المتراكمة كما في 30 يونيو 2020م مبلغ (26.4) مليون ريال سعودي مقارنة بحوالي(4.8) مليون ريال كما في نفس الفترة من عام 2019م.

– بلغ اجمالي حقوق المساهمين (لا يوجد حقوق اقلية) خلال الفترة الحالية 492.2 مليون ريال مقابل 515.1 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق .
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد