السبت, 15 مايو 2021

“الشرقية للتنمية” تسجل خسائر بـ 504 ألف ريال خلال الربع الـ 2 بتراجع 30%

سجلت شركة الشرقية للتنمية خسائر بعد الزكاة والضريبة بـ 504 ألف ريال خلال الربع الثاني، مقابل خسائر بـ 719 ألف ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بتراجع 30%. 

اقرأ أيضا

جاء ذلك عقب الاعلان عن النتائج المالية الاولية للفترة المنتهية في 30 يونيو 2020 “6 أشهر”.

وبلغت الخسارة التشغيلية 532 ألف ريال خلال الربع الثاني، مقابل خسارة بـ 722 ألف ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بنقصان 26%.
 
أما اجمالي الخسارة فبلغ 102 ألف ريال خلال الربع الثاني، مقابل خسارة بـ 206 ألف ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بتراجع 51%.

وبلغ صافي الخسارة بعد الزكاة والضريبة خلال الفترة الحالية 1.01مليون ريال، مقابل خسارة بـ 1.44مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق بتدني 30%.

وبلغت خسارة السهم خلال الفترة الحالية 0.14ريال، مقابل خسارة بـ 0.19ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
تعود اسباب انخفاض صافي خسائر هذا الربع مقارنة مع صافي خسائر الربع المماثل من العام الماضي الى انخفاض مصاريف التمويل البنكي حيث ترتب على الشركة في العام الماضي مصاريف تمويلية نتيجة تجديد اتفاقية التمويل لعام اضافي بالاضافة الى انخفاض ملحوظ في تكاليف التشغيل للربع الثاني من هذا العام مقارنة بالربع الثاني من العام السابق نتيجة استبعاد بعض الاصول التشغيلية من حسابات الشركة والتي ادت الى ايقاف احتساب تكاليف استهلاك لهذه الاصول .

وتعود اسباب انخفاض صافي خسائر هذا الربع مقارنة مع الربع السابق الى الانخفاض الملحوظ في مصاريف التمويل وذلك نتيجة تأجيل وتمديد فترات استحقاق فوائد تمويلية بناء على قرارات مؤسسة النقد والتي تمت لمواجهة جائحة كورونا.

كما يعود سبب الانخفاض في صافي الخسائر خلال الفترة الحالية مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق الى انخفاض مصاريف التمويل البنكي حيث ترتب على الشركة في العام الماضي مصاريف تمويلية نتيجة تجديد اتفاقية التمويل لعام اضافي بالاضافة الى انخفاض ملحوظ في تكاليف التشغيل للربع الثاني من هذا العام مقارنة بالربع الثاني من العام السابق نتيجة استبعاد بعض الاصول التشغيلية من حسابات الشركة والتي ادت الى ايقاف احتساب تكاليف استهلاك لهذه الاصول .

ولفت انتباه حول القوائم المالية والمتعلقة بموضوع الاستمرارية للشركة ، وحسب الايضاح المذكور في التقرير فان الاحداث والظروف تشير الى وجود عدم تاكد جوهري ، قد يلقى شكا كبيرا على قدرة الشركة على البقاء كمنشاة مستمرة .

وقالت الشركة إنه تمت اعادة تبويب بعض ارقام المقارنات لتتماشى مع المعايير الدولية.

كما ورد مراجع حسابات الشركة لفت انتباه هذا نصه (نود ان نلفت الانتباه للإيضاح -ج )حول القوائم المالية الاولية المرفقة والمتعلق بموضوع الاستمرارية للشركة، وكما ذكر الايضاح ( 1-ج ) فان تلك الاحداث او الظروف تشير الى وجود عدم تاكد جوهري ، قد يلقي شكا كبيرا على قدرة الشركة على البقاء كمنشأة مستمرة ، ولم يتم تعديل استنتاجنا بناء على ذلك ) .
كما تظهر مبيعات العام التشغيلية بـ صفر وذلك لعدم وجود اية ايرادات تشغيلية خلال هذا العام وذلك نتيجة استمرار توقف انشطة الشركة الرئيسية التي تمت خلال العام 2018

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد