الخميس, 6 مايو 2021

تراجع خسائر “الكابلات السعودية” إلى 16.6مليون خلال الربع الـ 2 بنسبة 9.5%

سجلت شركة الكابلات السعودية خسائر بعد الزكاة والضريبة بـ 16.6مليون ريال خلال الربع الثاني، مقابل خسارة بـ 18.3مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بتراجع 9.5%. 

اقرأ أيضا

جاء ذلك عقب الاعلان عن النتائج المالية الاولية للفترة المنتهية في 30 يونيو 2020 “6 أشهر”.

وبلغت الخسارة التشغيلية 25مليون ريال خلال الربع الثاني، مقابل خسارة بـ 37مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بانخفاض 32%.
 
أما اجمالي الخسارة فبلغ 6.7مليون ريال خلال الربع الثاني، مقابل خسارة بـ 12مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بتدني 44%.

وبلغ صافي الخسارة بعد الزكاة والضريبة خلال الفترة الحالية 59.8مليون ريال، مقابل خسارة بـ 50.4مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق بارتفاع 19%.

وبلغت خسارة السهم خلال الفترة الحالية 1.26ريال، مقابل خسارة بـ 2.23ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
بلغ صافي الخسارة للمجموعة خلال الربع الحالي مبلغ 16,6 مليون ريال سعودي مقابل صافي الخسارة مبلغ 18,3 مليون ريال سعودي لنفس الفترة من العام الماضي، ويعزى التغير في صافي الخسارة خلال الربع الحالي مقارنة بصافي الخسارة خلال نفس الفترة من العام الماضي، بصفة اساسية إلى البنود التالية:
• إرتفاع حجم المبيعات وتحسن هوامش الربح خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع المماثل من العام الماضي.

• إنخفاض المصروفات خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع المماثل من العام الماضي.

• انخفاض الدخل الأخر مقارنة مع الربع المماثل من العام الماضي.

فيما بلغ صافي الخسارة للمجموعة خلال الربع الحالي مبلغ 16,6 مليون ريال سعودي مقابل صافي الخسارة مبلغ 43,2 مليون ريال سعودي خلال الربع الماضي، ويعزى التغير في صافي الخسارة خلال الربع الحالي مقارنة بصافي الخسارة خلال الربع الماضي، بصفة اساسية إلى البنود التالية:
• إرتفاع حجم المبيعات وتحسن هوامش الربح خلال الربع الحالي مقابل الربع الماضي.

• إنخفاض مصروفات التشغيل والتكلفة المالية خلال الربع الحالي مقابل الربع الماضي.

• إرتفاع حصة ربح الشركات المرتبطة خلال الربع الحالي مقابل حصة الخسارة في الربع الماضي.

• إرتفاع الدخل الأخر خلال الربع الحالي مقابل الربع الماضي.

كما بلغ صافي الخسارة للمجموعة خلال الفترة الحالية مبلغ 59,8 مليون ريال سعودي مقابل صافي الخسارة مبلغ 50,4 مليون ريال سعودي لنفس الفترة من العام الماضي، ويعزى التغير في صافي الخسارة خلال الفترة الحالية مقارنة بصافي الخسارة لنفس الفترة من العام الماضي، بصفة اساسية إلى البنود التالية:
• إرتفاع حجم المبيعات مع إنخفاض هوامش الربح خلال الفترة الحالية مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

• إنخفاض الدخل الأخر خلال الفترة الحالية مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

• إرتفاع حصة الخسارة للشركات المرتبطة خلال الفترة الحالية مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

طبيعة رأي مراجع الحسابات    لفت انتباه
ملاحظة او تحفظ أو لفت انتباه كما ورد في تقرير المراجع الخارجي    عدم تأكد جوهري متعلق بمبدأ الاستمرارية
نلفت الانتباه إلى الإيضاح 2-5 حول القوائم المالية الأولية الموحدة الموجزة ومفاده أن المجموعة تكبدت صافي خسارة بمبلغ 59.96 مليون ريال سعودي خلال فترة الستة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2020م ومنذ ذلك التاريخ تجاوزت المطلوبات المتداولة للمجموعة موجوداتها المتداولة بمبلغ 20.64 مليون ريال سعودي. تشير هذه الأحداث أو الظروف بجانب أمور أخرى إلى وجود عدم تأكد جوهري قد يلقى بظلال من الشك الكبير حول قدرة المجموعة على الاستمرار على أساس مبدأ الاستمرارية. إن رأينا غير معدل بخصوص هذا الأمر.

أمر آخر

لقد تم مراجعة القوائم المالية الموحدة للمجموعة عن السنة المنتهية في 31 ديسمبر 2019م من قبل مراجع حسابات آخر والذي أبدى رأياً معدلاً حول تلك القوائم المالية بتاريخ 30 مارس 2020م. كما أن القوائم المالية الأولية الموحدة الموجزة للمجموعة عن فترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 مارس 2020م وفترة الستة أشهر المنتهية في 30 يونيو 2019م قد تم فحصها من قبل مراجع حسابات آخر والذي أبدى استنتاجاً معدلاً حول تلك القوائم المالية بتاريخ 17 يونيو 2020م و25 يوليو 2019م على التوالي.

الاستنتاج

بناءً على فحصنا، لم يصل إلى علمنا أي شيء يجعلنا نعتقد أن القوائم المالية الأولية الموحدة الموجزة المرفقة لم يتم إعدادها، من كافة النواحي الجوهرية، وفقا لمعيار المحاسبة الدولي (34) المعتمد في المملكة العربية السعودية.

وللتوافق مع معايير التقارير المالية الدولية رقم 33– ربحية السهم، تم احتساب ربحية السهم الأساسية عن طريق قسمة صافي الربح أو الخسارة المنسوب لحملة الأسهم العادية للشركة الأم على المتوسط المرجح لعدد الأسهم العادية القائمة خلال الفترة. ولحدوث زيادة في رأس المال والذي تم عن طريق إصدار حقوق اولوية حسب الموافقة عليه من قبل الجمعية العامة غير العادية للمساهمين في 31 ديسمبر 2019م، فقد تغير هيكل المتوسط المرجح للأسهم مما أثر على المتوسط المرجح لعدد الأسهم العادية القائمة منذ ذلك الحين.
تم إحتساب المتوسط المرجح لعدد الاسهم العادية القائمة في 30 يونيو 2020م وبلغ 47,590 الف سهم (معدل في 30 يونيو 2019م – 22,590 الف سهم)

  

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد