الثلاثاء, 11 مايو 2021

مجلس (نساندTM) التنفيذي يناقش سبل تحفيز المحتوى المحلي وتمكين المستثمرين وجذب الاستثمارات العالمية

عقد المجلس التنفيذي لمبادرة (نساند™) – إحدى مبادرات (سابك) لتعزيز المحتوى المحلي وتحقيق (رؤية 2030م) – اجتماعه السابع افتراضيّا يوم الأربعاء 16 سبتمبر 2020م، لمناقشة سبل تحفيز المحتوى المحلي، وتمكين المستثمرين المحليين، وجذب الاستثمارات العالمية، والبحث عن فرص جديدة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، ودعم القطاعات الواعدة لتحقيق النمو المستقبلي.

اقرأ أيضا

حضر الاجتماع يوسف بن عبد الله البنيان، نائب رئيس مجلس إدارة (سابك) الرئيس التنفيذي، وفيصل البحير، نائب الرئيس للمحتوى المحلي وتطوير الأعمال في (سابك)، وكبار ممثلي هيئات القطاعين الحكومي والخاص.

شهد الاجتماع استعراض مسيرة المبادرة منذ إطلاقها في العام 2018م وكذلك مناقشة الفرص التي نجمت عن جائحة كورونا المستمرة، كما تم عرض تطورات الاعمال التي تخص الجهات الممثلة في المجلس، وبحث الشراكات والمبادرات المستقبلية.

من جانبه أكد البنيان أن التوطين يحقق القيمة على أصعدة عديدة، موضحًا أن المواءمة بين القطاعين الحكومي والخاص في هذه المبادرة انعكست بالإيجاب على المحتوى المحلي وتطوير الاستثمارات الصناعية. وأضاف أن (سابك) أطلقت مبادرة (نساند™) لتهيئة المناخ المناسب للنجاح من خلال تسخير إمكاناتها في الابتكار والتقنيات المتقدمة إلى جانب الكفاءات العملية المميزة التي تتوفر لدى الشركة للمساهمة في تحقيق الرؤية الوطنية الطموحة.

في السياق ذاته قال البحير إن مبادرة (نساند™) تسعى إلى توطين المواد والخدمات والتقنيات وتطوير الموردين في قطاع التصنيع، وتنمية القوى العاملة في المصانع وتعزيز ريادة الاعمال إلى جانب توفير المناخ المناسب لتحقيق النمو الاقتصادي عبر المساهمة في زيادة الناتج المحلي من خلال زيادة حجم مشاركة المصانع والمنشآت الصغيرة والمتوسطة في عملية التنمية. مشيرًا إلى أن مجلس (نساند™) يضع هذه الأهداف على رأس أجندة اجتماعاته الدورية لضمان مواصلة تقديم الدعم وتعزيزه بشراكات جديدة، والمساعدة في رفع الكفاءات على جميع المستويات.

يذكر أن مجلس (نساند™) يطمح إلى توحيد الجهود الوطنية وتعزيز التعاون بين القطاعين العام والخاص لدعم تطوير المحتوى المحلي، ويضم المجلس إلى جانب قادة (سابك) كل من الدكتور عبدالله أبو اثنين نائب وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، والمهندس أسامة الزامل نائب وزير الصناعة والثروة المعدنية، و إبراهيم السويل وكيل وزارة الاستثمار لشؤون المستثمرين، والمهندس صالح الرشيد محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة (منشآت)، وعبدالرحمن السماري الرئيس التنفيذي لهيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية. 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد