الجمعة 14 ربيع الأول 1442 - 30 أكتوبر 2020 - 08 العقرب 1399

الهيئة الوطنية للأمن السيبراني تصدر ضوابط الأمن السيبراني للحوسبة السحابية

أصدرت الهيئة الوطنية للأمن السيبراني وثيقة ضوابط الأمن السيبراني للحوسبة السحابية، والتي تهدف إلى تعزيز موثوقية خدمات الحوسبة السحابية، من خلال تقديم خدمات حوسبة سحابية آمنة تساعد على الصمود حيال التهديدات السيبرانية المختلفة، مما يدعم استمرارية الخدمات والأعمال.

  يأتي ذلك ضمن جهود الهيئة واختصاصها بوضع السياسات والمعايير والضوابط المتعلقة بالأمن السيبراني في المملكة، ومتابعة الالتزام بها، وتحديثها، بما يعزز أمن الفضاء السيبراني الوطني، وتمكّن الوثيقة من تحديد المتطلبات الأمنية لخدمات الحوسبة السحابية والعمل على تحقيقها لتلبية الاحتياجات الأمنية ورفع جاهزيتها حيال المخاطر السيبرانية على كافة خدمات الحوسبة السحابية، حيث تم إعداد الوثيقة بعد دراسة عدة معايير وأطر وضوابط أمن سيبراني أعدت من قبل منظمات وجهات محلية ودولية، كما تم الاطلاع على أفضل الممارسات والتجارب الدولية ذات العلاقة في مجال الأمن السيبراني.

  وتحتوي الوثيقة على37 ضابطًا أساسيًا و96 ضابطًا فرعيًا لمقدمي الخدمات، و18 ضابطًا أساسيًا و26 ضابطًا فرعيًا للمشتركين، مقسمة على أربعة مكونات رئيسة، وقد قامت الهيئة بتطوير وثيقة ملحق المنهجية والمواءمة لضوابط الأمن السيبراني للحوسبة السحابية، والتي تحتوي على مبادئ تصميم ضوابط الأمن السيبراني للحوسبة السحابية، والعلاقة بالمعايير الدولية الأخرى، ومنهجية تصميم ضوابط الأمن السيبراني للحوسبة السحابية، ومكونات وهيكلية ضوابط الأمن السيبراني للحوسبة السحابية، وعدد من الأقسام التوضيحية الأخرى.

  يذكر أن إصدار ضوابط الأمن السيبراني للحوسبة السحابية يأتي امتداداً لعدد من الضوابط والمعايير والإرشادات التي أصدرتها الهيئة، مثل: (الضوابط الأساسية للأمن السيبراني، وضوابط الأمن السيبراني للأنظمة الحساسة(، وتعمل الهيئة مع كافة الجهات ذات العلاقة على تطبيق تلك الضوابط، بما يساهم في تعزيز الأمن السيبراني في المملكة حمايةً للمصالح الحيوية للدولة وأمنها الوطني والبنى التحتية الحساسة والقطاعات ذات الأولوية والخدمات والأنشطة الحكومية.

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

الفيديو