السبت 20 ربيع الثاني 1442 - 05 ديسمبر 2020 - 14 القوس 1399

رحلة سريعة في تاريخ النقود ..

عبد الرحمن احمد الجبيري

1- النقود لم يخترعها أحد ! ولم تكن نتيجة ابتكار سواء كان ذلك من جهات حكومية او مجتمعية وانما كانت نتاج تراكمي لتصرفات الناس حيث بدأت الحياة الاقتصادية القديمة بالتبادل السلعي وفق نظام المقايضة وتعني مقايضة سلعة ينتجها مجتمع ما بسلعة ينتجها مجتمع آخر في اطار تبادل المنافع والاحتياجات الاقتصادية ومع مرور الوقت كان لبعض المجتمعات تميزها بإنتاج سلع محددة ونادرة مثل الملح فنشأ تلقائيا نظام مقايضة السلع بالملح وقس على ذلك بقية السلع ، يقول فريدريك هايك الاقتصادي النمساوي انها نظام عفوي لم يخطط لها اي خبير وقيمة النقود حاليا تكون وفقاً لقوى العرض والطلب .

2- يمتد تاريخ النقود منذ الازل ففي العصور القديمة بدت الحاجة لها آنذاك بالمقايضة ( النقود السلعيّة ) في الأسواق الدورية fair وحاجة المجتمع صاحب الإنتاج الواحد الى منتجات أخرى مثل المواشي والخضراوات والحبوب ثم ما لبث الامر ان تحول الناس من المقايضة الى أسلوب التبادل العرفي بأي معدن أو سلعة صغيرة قابلة للحمل والتخزين كالذهب والفضة والنحاس والزنك والحديد والعظام والجلود ، وحتى يومنا الحاضر استمرت ولا تزال المقايضة ضمن الأدوات المستخدمة في عمليات التبادل التجاري لكنها بشكل محدود عما كانت عليه في السابق .

3- تشير المصادر التاريخية ان اول عملة كانت في العام 600 قبل الميلاد في زمن الملك ألياتيس ملك ليديا ، وفي عام 1250 سُكّت عملة ذهبية اسمها فلورين في فرنسا واستُخدمت على نطاق واسع في أوروبا ، وفي العام 1661 م تداول الناس اول عملة من الأوراق النقدية وقد صدرت في السويد، وفي العام 1939 اخترع جورج سيمجيان اول مكينة صراف آلي ATM ونظرا لعدم الاقبال عليه استطاع لاحقا وفي العام 1976 المخترع الاسكتلندي شيبرد بارون من ابتكار اول مكينة صراف ATM حيث عملت بعد ذلك بشكل فعلي ، في حين اخترعت البطاقة الائتمانية في عام 1949.

4- تعد النقود مقياس مشترك للقيمة وهي جزء أساسي من أي نشاط اقتصادي وعبر التاريخ القريب كان اصدار النقود يُغطى بالذهب وفي عام 1944 صدرت اتفاقية بريتون وودز بثبيت العملات الأجنبية مقابل الدولار حيث تم تحديد 35 دولاراً ما يقابله أونسة واحدة من الذهب وكان يمكن حينها استبدال الدولار بالذهب في اي وقت وما لبث ان حل هذا النظام بين عامي 1968 و1973.

5- إِبَّانَ عهد الدولة السعودية الثانية وخلال الفترة التي سبقت دخول جلالة المغفور له الملك عبد العزيز رحمه الله مدينة الرياض كانت أهم العملات المتداولة على الإطلاق التالر النمساوي، أو ما يعرف بـ "دولار ماريا تريزا" والمعروف محلياً باسم "الريال الفرانسي" وهو الاسم الذي أصبح مجازاً اسماً رسمياً لهذا النقد في معظم أقاليم الجزيرة العربية، بل وبعض الأقطار العربية. 
وهو عبارة عن قطعة نقدية فضية كبيرة الحجم يبلغ وزنها أوقية واحدة .

6- سكَّ جلالة المغفور له الملك عبد العزيز سنة (1343هـ) كميات كبيرة من النقود النحاسية من فئة نصف القرش، وفئة ربع القرش. نقش على وجهها اسم الملك عبدالعزيز كاملاً (عبدالعزيز بن عبدالرحمن الفيصل آل سعود) وفي عام 1344هـ (1926م) أصدر الملك عبدالعزيز أمره بسك نقود جديدة من فئة القرش الواحد، وفئة نصف القرش وفئة ربع القرش والتي جرى سكها من معدن الكوبر نيكل

7- وفي عام 1346 قام الملك عبدالعزيز بخطوة تعد من أهم المراحل التي مرت بها عملية الإصلاح النقدي إبان تلك الفترة. فقام يرحمه الله بطرح أول ريال عربي سعودي خالص جرى سكه من معدن الفضة

8- باشرت مؤسسة النقد العربي السعودي التي تعد ثاني أقدم بنك مركزي في العالم العربي عملها في 1372/1/14هـ 1952/10/4م) وكان من المهام الأولى التي ألقيت على عاتق المؤسسة استكمال نظام النقد السعودي. فطرحت في بداية شهر صفر من عام 1372هـ الجنيه الذهبي السعودي، الذي حدد سعر صرفه بمبلغ (40) ريالاً فضياً سعودياً .

9- ثم ما لبث ان قامت مؤسسة النقد بإصدار ما عرف آنذاك بإيصالات الحجاج التي طرحت للتداول اعتبارا من 1372/11/14هـ (1953/7/25م) من فئة العشرة ريالات، والتي طبع منها خمسة ملايين إيصال، كطبعة أولى، كتب على هذا الإيصال عبارات متعددة بعدة لغات


10- طرحت ساما الكميات الأولية لفئة الخمسة ريالات الجديدة من مادة البوليمر للتداول اعتباراً من يوم الاثنين 18/2/1442هـ الموافق 5/10/2020م ، وذلك جنباً إلى جنب مع فئة خمسة الريالات المتداولة حالياً وفق أحدث المعايير في مجال طباعة العملة ، حيث تتميز بالعديد من المواصفات الفنية والعلامات الأمنية عالية الجودة في إشارة الى النقلة النوعية في التداول الذي يواكب الاتجاهات الحديثة لصناعة العملات وأيضا تؤكد ساما على أهمية التحول النقدي من التعامل اليدوي الى التقني عبر أدوات الدفع الالكترونية المختلفة .

11- اليوم يمكنك حمل العملات الورقية عبر هاتفك المحمول ، فجميع المعاملات التجارية أصبحت عن طريق الدفع الالكتروني بمختلف انواعه وادواته .

12- مع اهمية الوعي الصحي خلال جائحة كورونا راهنت الادوات الالكترونية التي اكدتها حكومتنا الرشيدة لتكون خيارا مهما يقلص من انتشار العدوى ويسرع من عمليات التوسع عن طريق استخدام التعاملات الالكترونية وصلنا به الى نمو واسع ،هذا النمو الغير مسبوق يؤشر الى النجاح الكبير الذي تحقق في هذا الاتجاه حتى بات خيار الدفع الكترونياً في جميع المحلات والأنشطة التجارية المختلفة .
المصادر بتصرف:
موقع مؤسسة النقد العربي السعودي
كتب متفرقة عن تاريخ التطور الاقتصادي

كاتب ومحلل اقتصادي [email protected] المزيد

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

الفيديو