الإثنين, 1 مارس 2021

انخفاض أرباح “عطاء التعليمية” إلى 75.8 مليون خلال العام المنتهي في يوليو 2020 بنقصان 8%

انخفض صافي الربح بعد الزكاة والضريبة لشركة عطاء التعليمية خلال السنة المنتهية في يوليو 2020م إلى 75.8مليون ريال، مقابل 82.7 مليون ريال خلال العام السابق بنقصان 8%.

اقرأ أيضا

جاء ذلك عقب الاعلان اليوم عن النتائج المالية الأولية الموحدة للفترة المنتهية في 2020-07-31.

وبلغ اجمالي الربح 116مليون ريال خلال السنة المنتهية في 31 يوليو 2020م، مقابل 108مليون ريال خلال العام السابق بزيادة 8%.
 
أما الربح التشغيلي خلال السنة المنتهية في يوليو 2020م فبلغ 101.375.8مليون ريال، مقابل 95.4مليون ريال خلال العام السابق بارتفاع 6%.

وبلغت ربحية السهم خلال السنة الحالية 1.89 ريال، مقابل 2.07ريال خلال العام السابق.

يعود سبب الإنخفاض في صافي الربح الي زيادة المخصصات الإضافية للديون المشكوك في تحصيلها بنسبة 390% نتيجة قيام الشركة بتكوين مخصصات أضافية تحسباً للاثار الإقتصادية الناجمة عن الجائحة العالمية ، وزيادة تكاليف التمويل بنسبة 115% والعائد لتطبيق المعيار الدولي رقم (16) المتعلق بعقود الإيجار والذي انطبق علي الشركة إعتباراً من 2019/08/01م .

وقالت الشركة إنه تم عرض وإعادة تبويب وتصنيف عناصر وإيضاحات القوائم المالية السنوية الموحدة لفترة المقارنة بما يتوافق مع معايير التقارير المالية الدولية المعتمدة في المملكة العربية السعودية التي تشمل أثر المعايير المحاسبية المطبقة وبالتحديد معيار التقارير الدولية رقم 16 والذي ينطبق علي الشركة اعتبارا من بداية العام المالي 2019/08/01م كما هو موضح في تقارير وإيضاحات القوائم المالية للفترة الحالية . ولمعرفة المزيد عن ذلك ،يمكن الرجوع للإيضاح رقم 4(التغييرات في السياسات المحاسبية) بالقوائم المالية الموحدة للفترة المنتهية في 31يوليو2020م.

ولفتت الشركة إنتباة المساهمين، إلي أن القوائم المالية الموحدة للعام المالي المنتهي في31يوليو2020م ستكون متاحة علي الموقع الإلكتروني للشركة علي الرابط التالي ataa.sa ، بعد إرسالها إلي الجهات المختصة . كما تود الشركة أن تلفت انتباه السادة المحللين الماليين والمستثمرين إلي إرسال استفساراتهم حول نتائج الاعمال السنوية إلي ايميل الشركة [email protected] وذلك خلال 10أيام من تاريخ نشر القوائم المالية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد