السبت 13 ربيع الثاني 1442 - 28 نوفمبر 2020 - 07 القوس 1399

"أبل" تسرع من جهودها لتطوير محرك بحث خاص بها بديلا لـ "جوجل"

كشفت تقارير اخبارية حديثه أن شركة التكنولوجيا العملاقة "أبل" تسرع من جهودها لتطوير محرك بحث خاص بها بديلا لـ"جوجل".

وبحسب تقرير شبكة (سي ان بي سي) نقلا عن صحيفة (فاينانشيال تايمز) أن شركة "أبل" عملت بهدوء لتعزيز جهودها لتطوير تقنية البحث الخاصة بها لأجهزة "آيفون"، حيث يقوم المنظمون بفحص المدفوعات التي تقدر بمليارات الدولارات التي تقدمها "جوجل" كل عام لضمان تثبيت محرك البحث الخاص بها على أنه أداة البحث الافتراضية بآيفون.

وأشار التقرير الى أنه عندما يكتب مستخدمو آيفون " آي أو إس 14 " ، أحدث برامج الآيفون، استعلامًا في نافذة البحث، تعرض "أبل" حاليا نتائج البحث الخاصة بها بدلاً من نتائج بحث"جوجل". كما يعرض أيضًا اقتراحات نمط الإكمال التلقائي، مع إبراز كيفية التعلم من استعلامات البحث الأكثر شيوعًا للمستخدمين. ومع ذلك، من المرجح أن القليل من المستخدمين قد لاحظ التغيير.

ويعتبر آي أو إس 14 هو الإصدار الرابع عشر من إصدارات الآي أو إس لشركة أبل الأمريكية. تم الإعلان عنه في مؤتمر آبل العالمي للمطورين, في 22 يونيو 2020 كبديل لنظام آي أو إس 13. حاليًا قيد التطوير التجريبي, ومن المقرر طرحه رسميًا للجمهور في 16 سبتمبر 2020.

وأثارت وزارة العدل الأمريكية قضية الأسبوع الماضي بشأن المدفوعات التي تقدمها "جوجل" لشركة "أبل" لتكون أداة البحث الافتراضية لجهاز "آيفون". حيث تستشهد وزارة العدل بـ "تقديرات عامة" تقول إن "جوجل" تدفع لشركة "جوجل" ما بين 8 مليارات دولار الى 12 مليار دولار سنويًا لتكون محرك البحث الافتراضي على منتجات "آيفون".
 

التعليقات

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "صحيفة مال الإلكترونية" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر.

التعليقات

إضافة تعليق جديد

الفيديو