الأربعاء, 3 مارس 2021

انخفاض أرباح “الأندلس العقارية” إلى 3مليون خلال الربع الـ 3 بنسبة 79%

تراجع صافي الربح بعد الزكاة والضريبة لشركة الأندلس العقارية إلى 3مليون ريال خلال الربع الثالث, مقابل 15 مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بنسبة 79%. 

اقرأ أيضا

جاء ذلك عقب الاعلان اليوم عن النتائج المالية الأولية الموحدة للفترة المنتهية في 30 سبتمبر 2020م “9 أشهر”.

وبلغ الربح التشغيلي 12مليون ريال خلال الربع الثالث, مقابل 26مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق بانخفاض 55%.

وبلغ صافي الربح بعد الزكاة والضريبة خلال الفترة الحالية 8.9 مليون ريال، مقابل 50مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق بنقصان 82%.
وبلغت ربحية السهم خلال الفترة الحالية 0.13ريال، مقابل 0.71ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
يعود السبب في انخفاض صافي الدخل للربع الحالي مقارنة بالربع المماثل إلى:
– انخفاض الإيرادات نتيجة تكوين مخصصات خصومات لمستأجري المولات والمراكز التجارية خلال الربع الحالي بسبب تداعيات جائحة فيروس كرونا المستجد (كوفيد 19) الأمر الذي أدى الى انخفاض مجمل الربح.

– انخفاض حصة الشركة في أرباح الشركات الزميلة نتيجة تكوين مخصصات خصومات للمستأجرين في المولات والمراكز التجارية التابعة لها.

– تسجيل خسارة انخفاض في القيمة لبعض العقارات الاستثمارية.

– ارتفاع تكلفة التمويل مقارنة بالربع المماثل نتيجة تمويل الاستحواذ على مبنى مكتبي جديد في مدينة الرياض.

ويرجع  السبب في ارتفاع صافي الربح للربع الحالي مقارنة بالخسارة في الربع السابق إلى:
– ارتفاع إيرادات قطاع المكاتب بسبب الاستحواذ على مبنى مكتبي جديد في مدينة الرياض.

– تسجيل خسارة انخفاض في العقارات الاستثمارية بقيمة 20 مليون ريال في الربع السابق بينما المسجل في الربع الحالي 1.5 مليون ريال فقط.

كما يعود الانخفاض في صافي الربح العائد الى مساهمي الشركة بشكل رئيسي إلى:
– انخفاض إيرادات قطاعي التجزئة والضيافة نتيجة تكوين مخصصات خصومات لمستأجري المولات والمراكز التجارية بسبب تداعيات جائحة فيروس كرونا المستجد (كوفيد 19) هذا برغم الارتفاع في إيرادات قطاع المكاتب.

– انخفاض حصة الشركة في أرباح الشركات الزميلة التي تأثرت بالإغلاق الموقت للمولات والمراكز التابعة لها.

– تسجيل خسارة انخفاض في القيمة لبعض بنود العقارات الاستثمارية والممتلكات والمعدات بقيمة 21.5 مليون ريال.

– ارتفاع تكلفة التمويل مقارنة بالفترة المماثلة نتيجة تمويل الاستحواذ على مبنى مكتبي جديد في مدينة الرياض.

وقالت الشركة إنه تم اعادة تبويب وتصنيف بعض ارقام المقارنة لكي تتفق مع العرض للفترة الحالية.

وانخفضت الإيرادات للمجموعة خلال الفترة الحالية مقارنة بالفترة المماثلة نتيجة انخفاض ايرادات قطاع التجزئة بنسبة 22 % تقريباً بسبب تكوين مخصص خصومات للمستأجرين في المولات والمراكز التجارية التابعة للمجموعة بسبب تداعيات جائحة فيروس كرونا المستجد (كوفيد 19) ، كما انخفض ايراد قطاع الضيافة بنسبة 46% تقريبا والذي يعود الى الانخفاض في معدلات الاشغال الحالية للفندق مقارنة بالمعدلات المماثلة من العام السابق، هذا وقد انخفضت الإيرادات للمجموعة برغم ارتفاع ايرادات قطاع المكاتب ممثلة في ايرادات البرج المكتبي في مدينة جدة وكذلك المبنى المكتبي الجديد الذي تم الاستحواذ عليه بنهاية شهر يونيو 2020م.
الملفات الملحقة هنا       
 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد