الأربعاء, 3 مارس 2021

“سابتكو” تسجل خسائر بـ 122 مليون خلال الربع الـ 3

سجلت  الشركة السعودية للنقل الجماعي “سابتكو” خسائر بعد الزكاة والضريبة بـ 122 مليون ريال خلال الربع الثالث, مقابل ربحية بـ 95 مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق. 

اقرأ أيضا

جاء ذلك عقب الاعلان اليوم عن النتائج المالية الأولية الموحدة للفترة المنتهية في 30 سبتمبر 2020م “9 أشهر”.

وبلغت الخسارة التشغيلية 99.5مليون ريال خلال الربع الثالث, مقابل ربحية بـ 120 مليون ريال خلال الربع المماثل من العام السابق.

وبلغ صافي الخسارة بعد الزكاة والضريبة خلال الفترة الحالية 302مليون ريال، مقابل ربحية بـ 74مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
وبلغت خسارة السهم خلال الفترة الحالية 2.4 ريال، مقابل ربحية بـ 0.62ريال خلال الفترة المماثلة من العام السابق.
يعود سبب الخسائر خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع المماثل من العام السابق الى:
1. الانخفاض في إيرادات النشاط نتيجة لتطبيق الإجراءات الاحترازية التي أصدرتها الجهات الرسمية لاحتواء فايروس كــــــورونا. بالرغم من انخفاض مصـــــروفات البيع والتوزيـــــــــــــع وانخفاض المصروفات الإدارية .

2. ارتفاع تكلفة الإيراد للشركة التابعة لتنفيذ التزامات متطلبات التشغيل.

3. تحقيق خسائر طفيفة في شركة زميلة .

4. تحقيق خسائر في استثمار مشروع مشترك نتيجة توقف أعماله لتأثرها بجائحة فايروس كورونا.

5. انخفاض في قيمة الموجودات المحتفظ بها للبيع.

6. انخفاض طفيف في الايرادات الاخرى.

ويرجع سبب انخفاض الخسائر خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع السابق الى:
1. ارتفاع في إيرادات النشاط نتيجة لتخفيف الإجراءات الاحترازية التي أصدرتها الجهات الرسمية لمواجهة فايروس كــــــورونا. بالرغم من زيادة تكاليف النشاط و مصـــــروفات البيع والتوزيـــــــــــــع .

2. انخفاض المصاريف الإدارية.

3. انخفاض طفيف في خسائر شركة زميلة .

4. انخفاض تكاليف التمويل.

5. زيادة الايرادات الأخرى.

6. انخفاض في الزكاة وضريبة الدخل.

7. انخفاض الموجودات المحتفظ بها للبيع .

كما يعود سبب الخسائر خلال الفترة الحالية مقارنة مع الفترة المماثلة الى:
1. الانخفاض الحاد في إيرادات النشاط حيث تضمنت الفترة الحالية تعليق خدمات النقل داخل المدن وما بين المدن والنقل الدولي وموسمي رمضان والحج وذلك تنفيذاً للإجراءات الاحترازية التي أصدرتها الجهات الرسمية لاحتواء فايروس كــــــورونا. بالرغم من انخفاض تكاليف النشاط وانخفاض مصـــــروفات البيع والتوزيـــــــــــــع والمصـــاريف الإدارية.

2. ارتفاع تكاليف التمويل بسبب ارتفاع تكاليف التمويل في الشركة التابعة .

3. انخفاض الإيرادات الأخرى .

4. تحقيق خسارة في مشروع مشترك لتأثر أعماله بجائحة فايروس كورونا .

5. انخفاض في قيمة الموجودات المحتفظ بها للبيع.

وقالت الشركة إنه أعيد تصنيف بعض أرقام المقارنة للفترة السابقة المعروضة بما يتماشى مع تبويب الفترة الحالية.

أولاً : انتشار جائحة فايروس كورونا :
أدارت المجموعة بفاعلية مخاطر انتشار جائحة فايروس كورونا المستجد وتأثيره على عملياتها في ظل الأوضاع والظروف الاقتصادية القائمة. مع المحافظة على قدراتها التشغيلية و التنافسية لكي تكون على استعداد لاستئناف التشغيل الكامل عند تخفيف أو رفع الإجراءات الاحترازية ويمكن الاطلاع على الإيضاح رقم (16) في القوائم المالية .

ثانياً : تم احتساب خسارة السهم خلال الفترة الحالية على أساس خسارة الفترة للمساهمين في الشركة الأم البالغة (299,567) ألف ريال مقابل أرباح الفترة المماثلة للمساهمين في الشركة الأم البالغة 76,886 ألف ريال.

ثالثا : بلغ اجمالي الدخل الشامل للربع الثالث 2020م خسارة بمبلغ (103,996) ألف ريال وخساره بمبلغ (292,222) ألف ريال للفترة الحالية 2020م.

مقابل الدخل الشامل للربع المماثل من العام السابق ربح بمبلغ 91,108 ألف ريال و ربح بمبلغ 86,387 الف ريال للفترة المماثلة من العام السابق بدلا من الدخل الشامل للشركة الأم ربح بمبلغ 93,199 ألف ريال للربع المماثل من العام السابق و ربح بمبلغ 88,809 ألف ريال للفترة المماثلة من العام السابق .

رابعاً : ورد في الايضاح رقم (19) قيام الشركة بتحديد الأثار المترتبة على معالجة وضع الاصول الخاصة بالشركة وفقا لعقد الامتياز حيث سيترتب على ذلك زيادة بالاستهلاك للمجموعة بقيمة اجمالية قدرها 27 مليون ريال على مدى السنوات الست القادمة.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد