الثلاثاء, 13 أبريل 2021

تفكيك “فيسبوك” يهدد بانهيار امبراطورية زوكربيرج للتواصل الاجتماعي

حذر محللون من انهيار الامبراطورية التي أسسها مارك زوكربيج للتواصل الاجتماعي في حال تفكيك “فيسبوك” بسبب الدعاوي القضائية التي تواجهها الشركة.

اقرأ أيضا

فقد رفعت عشرات الولايات والحكومة الفيدرالية دعاوى قضائية مزدوجة لمكافحة الاحتكار ضد شركة فيسبوك، متهمة عملاق وسائل التواصل الاجتماعي بأساءة استغلال هيمنته في السوق الرقمية وانخراطه في سلوك مضاد للمنافسة.

استثمارات ناجحة:

يقول دان آيفز، المحلل في Wedbush Securities الذي وصف انستغرام بأنه أحد أفضل ثلاث عمليات استحواذ تجارية على مدار الخمسة عشر عامًا الماضية أن “الانفصال مخيف بالنسبة للمستثمرين لأنه من بعض النواحي يمكن أن يعطل نماذج الأعمال”. ومع ذلك، يعتقد إيفز – وفقا لوكالة (بلومبيرج) أن فرصة الانفصال الفعلي “ضئيلة” دون تغييرات تشريعية من الكونجرس، وهو ما يعتقد أنه غير مرجح. مشيرا الى “إنه عنوان صاخب ولكنه لا يغير وضع “فيسبوك” بشكل كبير على المدى القريب.”

خسارة متوقعة:

ويشير التقرير الى أنه نظرًا لأن جزءًا كبيرًا من نمو إيرادات الشركة يأتي بالفعل من انستغرام، وواتساب وهما عنصر أساسي في رهان فيسبوك على التجارة الرقمية، فإن فقدان النظامين الأساسيين سيهدد بمحو الكثير من قيمة شركة التواصل الاجتماعي على المدى الطويل. وقد تراجعت أسهم الشركة، التي ارتفعت أكثر من 35٪ في العام 2020 ، بما يصل إلى 4٪ يوم الأربعاء، منهية يوم التداول بانخفاض 2٪.

مساعي للتفكيك:

سعت لجنة التجارة الفيدرالية، وفقا لتقرير بوكالة (سي ان ان) إلى إصدار أمر قضائي دائم في المحكمة الفيدرالية يمكن أن يطلب من الشركة، من بين أمور أخرى، سحب الأصول، بما في ذلك انستغرام وواتسآب، مما يؤدي إلى تفكيك فيسبوك.

وترغب الوكالة بحسب التقرير أيضًا في أن تطلب من فيسبوك إشعارًا مسبقا وموافقة لعمليات الاندماج والاستحواذ المستقبلية.

حيث قال إيان كونر، مدير مكتب المنافسة في لجنة التجارة الفيدرالية، في بيان: “تعد الشبكات الاجتماعية الشخصية أساسية في حياة ملايين الأمريكيين”، مُضيفا “أن إجراءات فيسبوك لترسيخ احتكاره والحفاظ عليه تحرم المستهلكين من منافع المنافسة. هدفنا هو دحر سلوك فيسبوك المضاد للمنافسة واستعادة المنافسة حتى يزدهر الابتكار والمنافسة الحرة”.

 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد