الأربعاء, 3 مارس 2021

مركز التميز للتوحد يعتمد خطته الإستراتيجية والتشغيلية 

اعتمد مجلس إدارة مركز التميز للتوحد الذي يرأسه نائب وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية (للتنمية) ماجد الغانمي؛ الخطط الإستراتيجية والتشغيلية لمركز التميز للتوحد، وذلك خلال اجتماع مجلس الإدارة للربع الرابع 2020م .

اقرأ أيضا

ويذكر أن المركز عمل على بناء هذه الخطط بالتعاون مع العديد من الجهات الاستشارية، ودراسة المشهد العام لاضطراب طيف التوحد في المملكة العربية السعودية، من خلال استشارة 312 أسرة، ومقدّم رعاية في 13 منطقة تضمنت 42 حلقة نقاش، و 79 مقابلة شخصية مفصّلة، وإجراء أكثر من 34 مقابلة مع أبرز خبراء المجال، وأكثر من 60 مشاركًا في القطاع العام، بالإضافة إلى المقارنة مع 16 جهة عالمية محلية وإقليمية وعالمية مماثلة، تشمل مراكز التميز ومقدمي الخدمات والمؤسسات الوطنية.

أظهرت الدراسة التي أجراها المركز لمعرفة المشهد العام لاضطراب التوحد في المملكة؛ وجود الكثير من التحديات التي يواجهها ذوو اضطراب طيف التوحد وأهاليهم لذلك ستسهم إستراتيجية المركز في أن تكون حلقة مثمرة للنهوض بالمشهد العام لاضطراب التوحد، ومعالجة التحديات؛ معزّزاً بالتنمية التكميلية لتحقيق أثر دائم في المجال، وعلى أصعدة مختلفة منها: القدرات المهنية، والتدخلات، والعلاج، والأبحاث، والوعي.

ويسعى المركز من خلال خدماته إلى أن يصبح جهة اعتبارية مستقلة رائدة في المجال على المستوى الإقليمي، وذلك بتطبيق الأهداف المخطط لها التي تتمثل في تقديم الخدمات التأهيلية ونمذجتها، والمساهمة في إجراء الدراسات البحثية في مجال اضطراب طيف التوحد، وتدريب المختصين، بالإضافة إلى دعم الأسر من خلال رفع الوعي المجتمعي حول اضطراب طيف التوحد، وكذلك التأهيل المهني، وتوفير نموذج للحلول السكنية لهم.

ولتحقيق هذه الأهداف التي تخدم فئة ذوي اضطراب طيف التوحد، وتعمل على دمجهم بالمجتمع، والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة لهم؛ فإن المركز يعمل على استقطاب الخبرات والمتخصصين المؤهلين في المجال وفقاً لأعلى المعايير والتجارب العالمية.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد