السبت, 6 مارس 2021

مليون مسافر يستقبلهم بحلول 2030 و 900 مسافر في الساعة

بنهاية العام 2022 .. المطار الدولي لمشروع البحر الأحمر يستقبل أولى رحلاته

كشفت شركة البحر الأحمر عن ابرز ملامح تنفيذ المطار الدولي للمشروع والجاري تنفيذه والذي يعد أحد مشروعات البنية التحتية الرئيسة، والمتوقع أن يستقبل أولى الرحلات بنهاية العام 2022 ويتم تنفيذه من قبل تحالف مؤلف من شركتين سعوديتين هما شركتي نسما وشركاهم للمقاولات المحدودة، وشركة المباني العامة للمقاولات.

اقرأ أيضا

وتقوم الشركتين بتصميم وتطوير “مدرج F” الرئيس الذي يصل طوله إلى  3700 متر ، و”مدرج B” المخصص للطائرات المائية، ومرابط الطائرات العمودية (الهيليكوبتر)، والممرات الرئيسة والرابطة، بالإضافة إلى أعمال الرصف وتأمين المساعدة الملاحية اللازمة للطيران، والإضاءة الأرضية للمَدْرَج، وغيرها من الطرق والمرافق الأخرى المرتبطة بذلك.

واضافة إلى كون المطار الدولي أحد مشروعات البنية التحتية الرئيسة للمشروع إلا أنه ايضا يستهدف دعم عملية تطوير قطاع المقاولات السعودي بما يسهم في رفع الكفاءة والتنافسية لمواكبة المتطلبات الفنية والقدرات اللازمة لتنفيذ المشاريع المستقبلية في المملكة، وذلك باعتبار أن الشركتان المنفذتان سعوديتان.

ومن المتوقع أن يستقبل مليون زائر سنويا  بحلول عام 2030، ومن تصميم شركة فوستر وشركائه، حيث يتسم تصميم المطار بانه مستدام وصديق للبيئة، وذلك باستخدام المناطق المظللة والتهوية الطبيعية بهدف تقليل الاعتماد على تكييف الهواء الصناعي.

وتصل الطاقة الاستيعابية الإجمالية للمطار  في ذروتها إلى “900” مسافر في الساعة، ومن المتوقع أن يستقبل أول رحلة تحمل زواره بحلول نهاية 2022 ضمن المرحلة الأولى من تطوير المشروع.

ووفقا للشركة المصممة فإنه تم وضع تصور مطار البحر الأحمر الدولي ليكون بوابة إلى أحد أكثر المنتجعات تفرداً في العالم وجزءاً لا يتجزأ من تجربة السائح، كما أن التصميم المستوحى من ألوان وخامات المناظر الطبيعية الصحراوية يعمل على خلق تجربة هادئة وفاخرة بدءاً من بوابة الوصول، وسوف يصبح نقطة عبور للزوار القادمين براً وجواً على حد سواء”.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد