الأحد, 7 مارس 2021

“مشاركة المالية” تعلن نجاح طرح صندوق “لا بيرلا”

كشفت شركة مشاركة المالية عن نجاحها في طرح صندوق استثمار عقاري خاص مقفل وهو “لا بيرلا”، اضافة الى استحواذ الصندوق على أرض خام في كورنيش مدينة الخبر، والتي تقع في موقع متميز واستراتيجي في الجهة الشمالية من كورنيش مدينة الخبر في المنطقة الشرقية، بمساحة إجمالية قدرها 180 الف متر مربع.

اقرأ أيضا

كما أن صندوق “لا بيرلا” هو صندوق استثمار عقاري خاص مقفل، ومتوافق مع الضوابط الشرعية للاستثمار، تأسس وفقاً للائحة صناديق الاستثمار الصادرة عن مجلس هيئة السوق المالية في المملكة العربية السعودية.

ومما يعطي الأرض ميزة تنافسية كبيرة في خلق طلب مرتفع على أي مشاريع تقام عليها هو موقعها حيث تعد من أهم وأبرز المواقع الحيوية والترفيهية في قلب مدينة الخبر، وتقع في وسط الواجهة البحرية الجديدة لمدينة الخبر، والتي تعتبر من أفضل الوجهات السياحية والترفيهية على مستوى المملكة.

وفي هذا الصدد قال إبراهيم فهد العساف، الرئيس التنفيذي لـ “مشاركة المالية” ان الاستحواذ على الأرض يعتبر المرحلة الأولى، مشيرا الى ان الشركة تنوي في وقت لاحق تأسيس منتجات استثمارية مختلفة والدخول في شراكات استراتيجية تهدف إلى تطوير الأرض، مستفيدة من موقع الأرض الذي يتيح امكانية إقامة العديد من المشاريع برؤى عصرية مختلفة، والتي بدورها تتيح للمستثمرين مواكبة التغيرات والتحولات الاقتصادية والترفيهية والسياحية التي تحملها رؤية المملكة 2030، والمساهمة في تحسين نمط الحياة وبناء مجتمع ينعم أفراده بأسلوب حياة متوازن، من خلال تهيئة البنية التحتية والبيئة اللازمة لخلق واستحداث خيارات جديدة تعزز مشاركة المستثمرين في المشروع.

وتاسست شركة مشاركة المالية في العام 2013، وهي مرخصة من قبل هيئة السوق المالية للتعامل بصفة أصيل، وإدارة صناديق الاستثمار، وإدارة محافظ العملاء، والترتيب، وتقديم المشورة، والحفظ في أعمال الأوراق المالية. تقدّم “مشاركة” منتجاتها وخدماتها بواسطة فريق متخصص في مجال الاستثمار وبما ينسجم مع رؤية المملكة 2030، وتحرص على أن تكون كافة الفرص الاستثمارية التي توفّرها متوافقة مع الشريعة الإسلامية.

ذات صلة

التعليقات 2

  1. البسام سامي says:

    استفسار هل هو مساهمه مقفله
    هل استطبع المساهمه في الصندوق

  2. البسام سامي says:

    استفسار هل هو مساهمه مقفله
    هل استطبع المساهمه في الصندوق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد