الخميس, 6 مايو 2021

48 فندقاً جديداً تضيف 8 آلاف غرفة فندقية

مشروع البحر الأحمر يضاعف عدد فنادق المملكة الفاخرة المخصصة للسياحة الترفيهية

كشفت بيانات وطموحات مشروع البحر الاحمر السياحي الجاري تنفيذ أعمال المرحلة الاولى منه بشكل مكثف عن أن قطاع السياحة الترفيهية في المملكة تنتظره نقلة جديدة، فالمشروع السياحي الأكثر طموحاً في العالم يستهدف إضافة 48 فندقاً جديداً بحلول العام 2030 توفر 8000 غرفة فندقية جديدة لقطاع السياحة في المملكة.

اقرأ أيضا

ووفقاً للبيانات الرسمية فإن عدد الفنادق المرخصة والمصنفة في المملكة يبلغ 2621 فندقاً، أي أن عدد الفنادق المخطط أن يضيفها المشروع لقطاع السياحة السعودي سيمثل نحو 2% من العدد القائم حالياً، إلا أن البيانات تشير أيضا إلى ان 83% من الفنادق المصنفة والمرخصة في المملكة تقع في كل من العاصمة المقدسة مكة المكرمة والمدينة المنورة بإجمالي 2175  فندقا تخدم السياحة الدينية في المقام الأول.

وبناءً على ذلك فإن عدد الفنادق المرخصة والمصنفة التي تخدم السياحة الترفيهية عدد 446 فندقاً فقط، وبالتالي فإن إضافة 48 فندقاً لهذا القطاع من السياحة سيمثل نحو 11% إضافة جديدة.

وتتمثل أهمية المشروع أيضاً في كونه واحداً من المشاريع السياحية الكبرى التي أطلقها صندوق الاستثمارات العامة إلى جانب مشاريع نيوم وآمالا والقدية.

وعلى صعيد تصنيف الفنادق القائمة في المملكة فإن عدد الفنادق المصنفة من فئة الخمس نجوم يبلغ نحو 155 فندقاً فقط أي بنسبة 6% فقط من إجمالي عدد الفنادق المرخصة والمصنفة، وإذا تم استبعاد فنادق هذه الفئة الموجودة في مكة المكرمة والمدينة المنورة والتي يبلغ عددها 103 فندقاً بنسبة 67% يتبقى 52 فندقاً فقط على مستوى مناطق المملكة الاخرى تخدم قطاع السياحة الترفيهية.

وعليه فإن تقديم مشروع البحر الأحمر 48 فندق جديد قد تكون معظمها من فئة الخمسة نجوم أو أعلى (الفاخرة) يمثل إضافة كبيرة لقطاع السياحة السعودية بإضافة ضعف العدد الموجود حالياً، ويعكس حجم النقلة الكبيرة التي سيحدثها المشروع في القطاع خاصة وأن العمل الجاري على أرض الواقع يعكس عزيمة القائمين عليه في انجاز المرحلة الأولى منه العام القادم 2022.

ووفقا لشركة البحر الأحمر للتطوير فإن المرحلة الأولى من المشروع تستهدف تشييد 16 فندقاً في المرحلة الأولى بنهاية العام القادم تقدم 3000 غرفة فندقية، أي أن المرحلة الاولى من المشروع والممولة بالكامل من صندوق الاستثمارات العامة ستقدم 3.6% اضافة للفنادق التي تخدم السياحة الترفيهية ونحو 31% اضافة للفنادق من فئة 5 نجوم وأعلى.

يذكر أن معظم المعروض السكني لاغراض السياحة في المملكة يتركز بشل كبير في الوحدات السكنية المفروشة والتي يبلغ عددها وفق الهيئة العامة للاحصاء 5660 وحدة الدرجة الاولى منها 18 فقط والثانية 1182 وحدة والثالثة 2176 وحدة والرابعة 2284 وحدة، فيما يبلغ عدد الفنادق المصنفة 2621 فندقا منها 155 فندق 5 نجوم و 193 من فئة 4 نجووم و 478 من فئة 3 نجوم و 359 من فئة نجمتين و 1436 من فئة النجمة الواحدة.

وتستهدف استراتيجية وزارة السياحة زيادة إسهام القطاع السياحي في الناتج المحلي الإجمالي من 3% إلى 10%، زيادة أعداد زوار السعودية من 18 مليون زائر سنوياً إلى 100 مليون بحلول عام 2030، وزيادة استيعابها للقوى العاملة لتوفر 1.6 مليون فرصة عمل وهو ما يمثل 10% من إجمالي القوى العاملة، حيث من المتوقع أن تخلق البرامج السياحية إضافة إلى المشاريع السياحية الكبرى (البحر الاحمر، القدية، أمالا) فرصا وظيفية للشباب السعودي من الجنسين.

ويستهدف مشروع البحر الاحمر استقبال نحو مليون زائر بحلول العام 2030 وهو ما يمثل اضافة كبيرة لأعداد السياح واللذين يتركزون بشكل كبير حالياً في السياحة الدينية، كم يستهدف المشروع توفير، وفقاً لتقديرات شركة البحر الأحمر للتطوير فإن المشروع سيوفر نحو 70 ألف فرصة وظيفية حالية ومستقبلية (35 ألف بشكل مباشر، و35 ألف بشكل غير مباشر)

لتحميل الملفات المرفق

مشروع-البحر-الاحمر-ـ-فنادق-.pdf

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد