الأربعاء, 21 أبريل 2021

“الخدمات الأرضية” تسجل خسائر بـ 454 مليون نهاية العام 2020

سجلت لشركة السعودية للخدمات الأرضية خسائر بعد الزكاة والضريبة بـ 454 مليون ريال خلال العام 2020م مقابل ربحية بـ 423 مليون ريال خلال العام قبل الماضي ، جاء ذلك عقب الاعلان اليوم النتائج المالية للفترة المنتهية في 2020-12-31 (12 شهراً).

اقرأ أيضا

وبلغت الخسارة التشغيلية خلال الفترة الحالية 403 مليون ريال مقابل ربحية بـ 416 مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام قبل السابق.

أما إجمالي الخسارة خلال الفترة الحالية فبلغ 21 مليون ريال مقابل ربحية بـ 687 مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام قبل السابق.

وبلغت خسارة السهم خلال الفترة الحالية 2.42 ريال مقابل ربحية بـ 2.25ريال خلال الفترة المماثلة من العام قبل السابق.

بلغ إجمالي الخسارة الشاملة للعام 446.7 مليون ريال، بانخفاض نسبته 205.8٪ عن العام السابق بسبب الإيقاف المؤقت للرحلات التجارية الداخلية والدولية اعتباراً من منتصف مارس 2020 نتيجة للاجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة، والتي تمت عودتها تدريجيا إلى وجهات معينة لتصل إلى 56٪ من إجمالي حجم العمليات السنوية قبل الجائحة.

وقد تسبب الإيقاف المؤقت للرحلات إلى تأثير مباشر على إيرادات الشركة والتي انخفضت بنسبة 50.7٪ وبمبلغ 1،288 مليون ريال سعودي. كما أثرت الجائحة بشكل غير مباشر على الاستثمار في حقوق الملكية في شركة الأمد السعودي والذي ساهم في خسارة بلغت 22.3 مليون ريال لهذا العام.
وعلى الرغم من التحديات التي واجهتها الشركة في ظل الجائحة، فقد قامت الشركة بالعديد من المبادرات التي تهدف إلى زيادة كفاء التشغيل وبالتالي تخفيف أثر الجائحة على ربحية الشركة وضمان استمراريتها وتنافسيتها، وتمكنت بفضل من الله من تحقيق مبادرات زيادة كفاءة التشغيل التي أدت إلى تخفيض التكاليف التشغيلية بقيمة 581 مليون ريال في العام الحالي منها تخفيض تكلفة دائمة بمبلغ 31 مليون ريال سعودي عن كل ربع سنة مما ساهم في تقليل الخسائر لتصل إلى 446.7 مليون ريال (من خسائر مقدرة بمبلغ 1,027مليون ريال سعودي في غياب المبادرات).

بالإضافة إلى مبادرات خفض التكلفة، فقد اتخذت الشركة مبادرات لزيادة المبيعات وذلك من خلال توفير خدمات التعقيم للطائرات بالإضافة إلى الخدمات الأخرى التي ساهمت أيضًا في الحد من تأثير الجائحة على ربحية الشركة.

وقالت الشركة إنه تم إعادة تصنيف بعض أرقام المقارنة لتتوافق مع عرض الفترة الحالية.

مع تفشي الجائحة وتعليق الرحلات الجوية التجارية المحلية والدولية اعتبارًا من منتصف مارس 2020 ، نتيجة للإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة، شكلت إدارة الشركة لجنة تنفيذية لاستمرارية الأعمال ، والتي وضعت التخطيط بسيناريوهات مختلفة والعديد من الاحتمالات للحد من تأثير الجائحة على النتائج المالية المتوقعة والتدفقات النقدية المرتبطة بها. وقد حددت اللجنة مبادرات لخفض التكاليف دون التأثير على قدرة الشركة على إستعادة وضعها التشغيلي في حالة الرفع تعليق الرحلات الجوية وتخفيف الإجراءات الاحترازية التي تتخذها الجهات الرسمية للحد من انتشار الجائحة.
بدأت الرحلات الداخلية في العودة تدريجياً في بداية شهر يونيو 2020، ليرتفع إجمالي حجم العمليات بنهاية الفترة الحالية إلى 56٪ مقارنة بالعمليات قبل الجائحة.

و بلغ إجمالي الإيرادات للعام 1251.8 مليون ريال مقابل 2539.8 مليون ريال للعام الماضي بانخفاض قدره 50.7٪. بلغ صافي الخسارة للعام الحالي 454.3 مليون ريال مقابل صافي ربح 423.3 مليون ريال للعام الماضي بانخفاض قدره 207.3٪. بلغت الخسارة الشاملة للعام الحالي 446.7 مليون ريال مقابل الدخل الشامل 422.3 مليون ريال للعام الماضي بانخفاض قدره 205.8٪. لا يوجد لدى الشركة حقوق أقلية حيث بلغ إجمالي حقوق المساهمين 2,499.2 مليون ريال سعودي للعام الحالي مقارنة بمبلغ 2,945.9 مليون ريال سعودي للعام الماضي بانخفاض قدره 15.2٪.

كما يتم احتساب ربحية(خسارة) السهم الأساسية بناء على الربح(خسارة) القابل للتوزيع للمساهمين للأسهم العادية باستخدام المتوسط المرجح لعدد الأسهم العادية القائمة بتاريخ القوائم المالية.

 

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد