الأحد, 11 أبريل 2021

إيلون ماسك يضيف 25 مليار دولار لثروته في يوم واحد

قفزت أسهم شركات التكنولوجيا الأميركية يوم الثلاثاء بعد انخفاض عائدات السندات، مما ساعد على دفع أسهم شركة تيسلا للارتفاع بنسبة 20% تقريباً، ليقضي تقريباً على خسائر خمسة أيام متتالية. ومع ذلك، لا تزال تيسلا منخفضة بنحو 25% من أعلى مستوى لها على الإطلاق البالغ 900 دولار للسهم الواحد في 25 يناير.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “العربية” قاد هذا الارتفاع الحماسي ثروة مؤسس الشركة، إيلون ماسك، للارتفاع بأكثر من 25 مليار دولار في جلسة واحدة، لتصل إلى 174 مليار دولار، وفقاً لمؤشر “بلومبرغ للمليارديرات”، ليقلص الفارق بينهم وبين أغنى شخص في العالم، مؤسس شركة أمازون، جيف بيزوس إلى 6 مليارات دولار فقط.

ودعمت بيانات المبيعات التي نشرتها جمعية سيارات الركاب الصينية في رفع سعر سهم تيسلا، بعد أن تضاعف مبيعات التجزئة لسيارات الركاب في فبراير 2021 في الصين أكثر من أربعة أضعاف لتصل إلى حوالي 1.2 مليون سيارة مقارنة بأرقام فبراير 2020.

فيما باعت شركة تيسلا التابعة لـ “إيلون ماسك” نحو 18318 سيارة من طرازي 3، وYs المصنوع في مصنع سياراتها في شنغهاي في الصين.

من جانبهم رفع محللو UBS في الثالث من مارس السعر المستهدف خلال 12 شهراً لأسهم تيسلا من 325 دولاراً إلى 730 دولاراً، قائلين إنهم يتوقعون أن تجني تيسلا المزيد من الأموال من التطبيقات في السنوات القادمة، وفقاً لما ذكرته شبكة “CNBC”.

على الجانب الآخر، لم تفوت كاثي وود الفرصة، حيث اشترت 3 صناديق تابعة لشركتها أرك إنفستمنت ما يصل إلى 100 ألف سهم من تيسلا يوم الجمعة استغلالاً للتراجع.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد