الخميس, 22 أبريل 2021

الأسهم الأوروبية تسجل ذروة عام جديدة قبيل قرار البنك المركزي

سجلت الأسهم الأوروبية ذروة عام اليوم الخميس مع انحسار مخاوف من ارتفاع التضخم، بينما يترقب المستثمرون تصريحات البنك المركزي الأوروبي بشأن الزيادة الأخيرة في عائدات السندات.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “رويترز” صعد المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.3% بحلول الساعة 0809 بتوقيت جرينتش، مرتفعا للجلسة الرابعة على التوالي، بعدما صعدت أسهم بورصة وول ستريت الليلة الماضية بفعل بيانات تضخم ضعيف ومع إقرار الكونجرس الأمريكي أحد أكبر إجراءات التحفيز الاقتصادي في التاريخ.

وكانت أسهم قطاعات التعدين والتجزئة والتكنولوجيا من بين أكبر الرابحين في أوروبا، وارتفعت ما بين 1% و1.7%.

ومن المقرر أن يصدر قرار البنك المركزى الأوروبى بشأن السياسة النقدية في الساعة 1245 بتوقيت جرينتش حيث سيحرص صناع القرار على تهدئة الأسواق بالإشارة إلى تسريع طباعة النقود لإبقاء تكاليف الاقتراض تحت السيطرة وإعادة الالتزام بأدنى أسعار فائدة ممكنة حتى قطع شوط طويل في التعافي.

وجنت أسهم منطقة اليورو 0.5% لتبلغ أعلى مستوى لها في أكثر من 13 عاما.

وقفز سهم رولز رويس 3.1% بعدما حققت شركة محركات السيارات البريطانية توقعاتها بإنفاق قدر أقل من المال هذا العام بعد تكبد خسارة أسوأ من المتوقع في 2020.

وتراجع سهم دار هوجو بوس الألمانية للأزياء 4.2% بعدما قالت إنها تتوقع استمرار تأثر نشاطها بقيود مكافحة فيروس كورونا في الربع الأول من العام.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد