الأحد, 18 أبريل 2021

«الموارد البشرية»: رسميا الأحد 14 مارس تطبيق مبادرة تحسين العلاقات التعاقدية للوافدين

كشفت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية أن مبادرة تحسين العلاقة التعاقدية للعاملين في القطاع الخاص تدخل حيز التنفيذ اعتبارًا من الأحد الموافق 14 مارس 2021 ويمكن للمنشآت والعاملين الاستفادة من خدماتها.

اقرأ أيضا

وأوضحت الوزارة أن الخدمات التي تقدمها مبادرة تحسين العلاقة التعاقدية هي “التنقل الوظيفي – الخروج والعودة – والخروج النهائي”، حيث تتيح خدمة التنقل الوظيفي للعامل الوافد الانتقال عند انتهاء عقد عمله دون الحاجة لموافقة صاحب العمل، وتحدد آليات الانتقال خلال سريان العقد بشرط الالتزام بفترة الإشعار والضوابط المحددة.

كما تقدم المبادرة خدمة الخروج والعودة التي تسمح للعامل الوافد بالسفر خارج المملكة وذلك عند تقديم الطلب مع إشعار صاحب العمل إلكترونيًا.

فيما تقدم المبادرة أيضا خدمة الخروج النهائي التي تمكن العامل الوافد من المغادرة بعد انتهاء العقد مباشرة مع إشعار صاحب العمل إلكترونيًا دون اشتراط موافقته، بالاضافة إلى إمكانية مغادرة المملكة مع تحمل العامل جميع ما يترتب من تبعات فسخ العقد.

وأوضحت وزارة الموارد البشرية أن الخدمة تتوفر عبر منصتي قوى وأبشر، وتشمل جميع العاملين الوافدين في منشآت القطاع الخاص، وتدخل حيز التنفيذ في مارس 2021م.

ومن أهداف مبادرة تحسين العلاقة التعاقدية للعاملين في القطاع الخاص، تعزيز تنافسية سوق العمل مع أسواق العمل العالمية، ورفع تصنيف سوق العمل السعودي في مؤشرات التنافسية الدولية والحد من الخلافات العمالية التي تنشأ أحيانًا بسبب عدم اتفاق الأطراف العلاقة التعاقدية، وتمكين رأس المال البشري وتنميته واستقطاب الكفاءات في سوق العمل.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد