الخميس, 22 أبريل 2021

تراجع أرباح “سيرا القابضة” إلى 11 مليون نهاية العام 2020 بنسبة 94%

انخفض صافي الربح بعد الزكاة والضريبة لمجموعة سيرا القابضة إلى 11 مليون ريال خلال العام 2020م مقابل 189 مليون ريال خلال العام قبل الماضي بنسبة 94%، جاء ذلك عقب الاعلان اليوم النتائج المالية التقديرية للفترة المنتهية في 2020-12-31 (12 شهراً).

اقرأ أيضا

وبلغت الخسارة التشغيلية خلال الفترة الحالية 534 مليون ريال مقابل ربحية بـ 339 مليون ريال خلال الفترة المماثلة من العام قبل السابق.

أما إجمالي الربح خلال الفترة الحالية فبلغ 307 مليون ريال مقابل 1.27 مليار ريال خلال الفترة المماثلة من العام قبل السابق بتراجع 76%.

وبلغت ربحية السهم خلال الفترة الحالية 0.06 ريال مقابل 0.62ريال خلال الفترة المماثلة من العام قبل السابق.
تركز مجموعة “سيرا” جهودها على الاستعداد لما بعد الجائحة حيث أعلنت المجموعة انخفاض صافي ربحها بنسبة 90% إلى 18.2 مليون ريال سعودي لعام 2020م
كان لفيروس كوفيد-19 تأثير كبير على مجال السفر ككل، ومع ذلك، فإن السيولة القوية لمجموعة “سيرا” بالإضافة إلى العديد من الإجراءات المتخذة للتخفيف من التأثير السلبي للفيروس ساعدت المجموعة في التغلب على التحديات ومنحت مجموعة “سيرا” الفرصة للنهوض بقوة مع تعافي قطاع السفر.

انخفضت القيمة الإجمالية للحجوزات للمجموعة بنسبة 64% لعام 2020 م لتصل إلى 3.9 مليار ريال سعودي مقابل 10.8 مليار ريال سعودي في العام 2019م. يعود الانخفاض بصورة أساسية إلى الإجراءات الاحترازية والأثر التقييدي نتيجة انتشار جائحة كوفيد-19. وقد أثرت بشكل مباشر على قطاع السفر والسياحة في جميع القطاعات.

ورغم تأثر المجموعة بصدى الجائحة، اتخذت “سيرا” إجراءات صارمة لتخفيف الأثر المالي حيث قامت المجموعة بتوجيه الاستراتيجيات بشكل إيجابي لتعافي السفر على مدى السنوات القادمة.

وقد فاقت “لومي”، وحدة تأجير السيارات في مجموعة “سيرا” التوقعات في عام 2020م، حيث نمت القيمة الإجمالية للحجوزات بنسبة 27% من 343 مليون ريال سعودي في عام 2019م إلى 435 مليون ريال سعودي في عام 2020م، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى بيع أسطول سيارات الإيجار غير المستغلة بسعر أعلى مقارنةً بالعام الماضي، والفوز بالعديد من عقود خدمات التأجير التشغيلي للقطاعين المؤسسي والحكومي مع تسليم أكثر من 3 آلاف سيارة جديدة خلال عام 2020م.

وبالنظر إلى طبيعة عمل هذه الوحدة التي تضع الأفراد في صميم اهتماماتها، فقد تأثرت علامتينا التجاريتين “المسافر” و”تجوّل” بشدة من الجائحة حيث انخفضت القيمة الإجمالية للحجوزات من 3.9 مليار ريال سعودي إلى 1.2 مليار ريال سعودي بانخفاض قدره 69% مقارنة بعام 2019م. وقد أعلنت “المسافر” العلامة التجارية البارزة لوحدة سفر وخدمات الأفراد بالمجموعة، التركيز على السفر الداخلي كمحرك رئيسي للحجوزات بما يتماشى مع أجندة السياحة في المملكة العربية السعودية لعام 2020م والتي ركزت بشكل أساسي على الترفيه المحلي مع تحقيق نجاح بنسبة 50% في أهم 10 وجهات داخل المملكة العربية السعودية. وتحولت نسبة الحجوزات المحلية مقابل الدولية لنقاط البيع في المملكة العربية السعودية من 31% في عام 2019م إلى 78% في عام 2020م.

وعلى الرغم من الانخفاض في الحجوزات الإجمالية، واصلت وحدة سفر وخدمات الأفراد الاستثمار للمستقبل في التكنولوجيا والمنتجات وخدمة العملاء، بما في ذلك تطوير منصة الصحة والسلامة لكوفيد-19، فضلاً عن بذل المزيد من الجهود والتطور إلى عرض خدماتنا عبر القنوات المتعددة.

ومع توقف نشاط السفر بالنسبة لمعظم عملائنا من الشركات والقطاع الحكومي، والذي نجم عنه انخفاض القيمة الإجمالية للحجوزات من 2.9 مليار ريال سعودي في عام 2019م إلى 1.45 مليار ريال سعودي في عام 2020م بنسبة انخفاض تقارب 50%، واصل سفر القطاع الصحي الحكومي نشاطه نتيجة لجهود القطاع في مكافحة الجائحة.

انخفضت إيرادات “مواسم”، وحدة الحج والعمرة لمجموعة “سيرا” من 170 مليون ريال سعودي في عام 2019م إلى 14 مليون ريال سعودي في عام 2020 م نتيجة للتعليق المؤقت للحج والعمرة وحظر السفر الذي فرضته الحكومة على المواطنين والمقيمين.

وقد سجلت “اكتشف السعودية”، الشركة المتكاملة لإدارة الوجهات من مجموعة “سيرا” 24 مليون ريال قيمة إجمالية للحجوزات، حيث قدمت “اكتشف السعودية” خدمات النقل والإقامة للمنظمين والمتنافسين في رالي داكار 2021م الذي أقيم في المملكة ومهرجان “شتاء طنطورة” في مدينة العلا، وكشريك داعم لوزارة السياحة، شاركت “اكتشف السعودية” في العديد من المبادرات والحملات التي أطلقتها الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، بما في ذلك الجولات السياحية المحلية والندوات الافتراضية الهادفة إلى الترويج للسياحة الداخلية داخل المملكة.

أما بالنسبة لوحدة الضيافة في مجموعة “سيرا”، فقد حققت إيرادات بقيمة 54 مليون ريال سعودي تمثل انخفاضًا بنسبة 64% عن العام السابق بسبب إغلاق العمليات التجارية نتيجة لفيروس كوفيد-19.

وسجلّت وحدة الاستثمارات 738 مليون ريال سعودي كقيمة إجمالية للحجوزات، وهو ما يعد انخفاضًا بنسبة 78% مقارنة بعام 2019م، بسبب تأثير فيروس كوفيد-19.

إيرادات المجموعة وصافي الربح

انخفضت إيرادات المجموعة بنسبة 59% في عام 2020 م مقارنة بعام 2019 م مدفوعة بانخفاض القيمة الإجمالية للحجوزات نتيجة لانتشار فيروس كوفيد-19.

صافي الربح بعد الزكاة

حققت الشركة صافي ربح بعد الزكاة (قبل حقوق الملكية غير المسيطرة) مبلغ 11 مليون ريال سعودي مقارنة بصافي ربح بعد الزكاة (قبل حقوق الملكية غير المسيطرة) مبلغ 189 مليون ريال سعودي خلال العام السابق، مدفوعًا بشكل أساسي بالأرباح المعترف بها في معاملة التخارج من شركة “كريم” بقيمة 1.573 مليار ريال سعودي، مدفوعة بأحد البنود الاستثنائية لمرة واحدة.

صافي الربح بعد حقوق الملكية غير المسيطرة

حققت الشركة صافي ربح (بعد حقوق الملكية غير المسيطرة) مبلغ 18 مليون ريال سعودي مقارنة بصافي ربح قدره 186 مليون ريال سعودي خلال العام السابق، مدفوعًا بشكل أساسي بالأرباح المحققة في صفقة شركة “كريم” بمبلغ 1.573 مليار ريال سعودي، مدفوعة بأحد البنود الاستثنائية لمرة واحدة.

وباستثناء تأثير البنود الاستثنائية أدناه، حققت الشركة صافي خسارة عادية بقيمة 594 مليون ريال سعودي لعام 2020م (2019: صافي ربح 180 مليون ريال سعودي) بإنخفاض قدره 430% في الخسائر مقارنة بعام 2019م.

بلغت نسبة المكاسب المسجلة في العام الحالي على التخلص من الاستثمار 1.573 مليار ريال سعودي (2019: لا شيء)

بلغت خسائر انخفاض القيمة 956 مليون ريال سعودي (2019: لا شيء ريال سعودي)

خسارة العملات الأجنبية المعترف بها نتيجة انخفاض قيمة الشهرة بمبلغ 13 مليون ريال سعودي (2019: لا شيء ريال سعودي)

ربح من استبعاد شركة تابعة خلال العام الحالى 8.2 مليون يال سعودي (2019: 16.6 مليون ريال سعودي)

ربح/(خسارة) العملة الأجنبية المعترف بها عند استبعاد شركة تابعة خلال العام الحالى 478 ريال سعودي (2019: -11 مليون ريال سعودي)

وقالت الشركة إنه تم إعادة تبويب أرقام المقارنة لكي تتفق مع تبويب السنة الحالية

تقييم كوفيد-19 وخسائر انخفاض القيمة
تأثرت المجموعة بشكل كبير بسبب تأثير كوفيد 19، مما أدى إلى انخفاض في الأنشطة الأساسية للمجموعة. وبالتالي فإن قيمة الموجودات الغيرمتداولة للمجموعة ، وبشكل رئيسي تلك الموضحة أدناه ، قد تأثرت سلبًا.

أخذت المجموعة بعين الاعتبار جميع هذه الموجودات الغير متداولة بحثًا عن أي مؤشرات هبوط في القيمة. بعد إجراء تقييم مفصل من قبل المجموعة ، تم التوصل إلى أن الموجودات أدناه لها مؤشرات هبوط في القيمة.

وبناءً عليه ، تم إجراء مراجعة هبوط في القيمة على جميع وحدات توليد النقد للمجموعة ، بما في ذلك التقييم العادل للعقارات الاستثمارية والممتلكات الأخرى المملوكة للمجموعة. نتج عن ذلك، أن القيمة الدفترية للموجودات أدناه تتجاوز القيمة القابلة للاسترداد المقدرة ، وبالتالي تم تسجيل هبوط في القيمة في القوائم المالية الموحدة كما هو موضح أدناه. تم الإفصاح عن مزيد من التفاصيل المتعلقة بهبوط قيمة كل فئة من الموجودات في الإيضاحات ذات الصلة.

خسارة هبوط الممتلكات والمعدات (إيضاح 7)

خسارة هبوط العقارات الاستثمارية الأخرى (إيضاح 11)

خسارة هبوط الموجودات الغير ملموسة (إيضاح 10)

خسارة الهبوط في الشهرة (إيضاح 10)

خسارة الهبوط في الأعمال الإنشائية تحت التنفيذ (إيضاح 8)

خسارة الهبوط في الشركات المستثمر فيها بطريقة حقوق الملكية (إيضاح 12)

ستواصل المجموعة تقييم طبيعة ومدى التأثير على أعمالها ونتائجها المالية.

صفقة بيع كريم

في 26 مارس 2019م ، وقعت شركة أوبر اتفاقية شراء الأصول والتي بموجبها تستحوذ شركة أوبر على شركة كريم مقابل ما يقارب 3.1 مليار دولار أمريكي (ما يعادل 11.6 مليار ريال سعودي) قابل للتعديل. تمتلك الشركة 15.3٪ من الأسهم في شركة كريم. وهو استثمار استراتيجي تم إجراؤه في البداية في عام 2014م وكان مدعومًا بالكامل بأجندة التحول الشاملة لمجموعة “سيرا” لتنويع ودعم التطورات التكنولوجية في المنطقة.صنفت المجموعة استثمارها في كريم كموجودات غير متداولة محتفظ بها للبيع في آخر قوائم مالية سنوية موحدة.

تم الانتهاء من عملية الاستحواذ المذكورة أعلاه في 2 يناير 2020م (“الحد الأدنى لتاريخ الدفع” وفقًا لـلاتفاقية) بعد الحصول على موافقة من معظم السلطات التنظيمية في الدول ذات الصلة.

ووفقًا للاتفاقية ، احتفظت أوبر بنسبة 25 ٪ من إجمالي المقابل البالغ 483 مليون ريال سعودي ، حتى يتم الانتهاء من جميع المتطلبات التنظيمية والقانونية. اعترفت المجموعة بمكاسب قدرها 1,563 مليون ريال سعودي ، باستثناء مبلغ 241 مليون ريال سعودي ، والذي يمثل 50٪ من المبلغ المحتجز كما هو موضح أعلاه.

قامت المجموعة بتقييم إمكانية استرداد المبلغ المتبقي من الذمم المدينة المتعلقة بالمبلغ المحتجز بناءً على المعلومات التي حصلت عليها فيما يتعلق بالتقدم في القضايا التنظيمية والضريبية والتعويضات لإتمام صفقة البيع.

بعد الاعتراف الأولي بالمكاسب المذكورة أعلاه ، دفعت أوبر مبلغًا إضافيًا قدره 9.2 مليون ريال سعودي يتعلق بتعديل سعر سهمها بمقدار 1.05 ريال سعودي لكل سهم في وقت الاستحواذ أعلاه.

يرجى الرجوع إلى الإيضاح رقم 39 من القوائم المالية الموحدة .

معلومات إضافية أخرى:

1-بلغت إيرادات العام الحالي 905 مليون ريال مقابل 2,190 مليون ريال للعام السابق بانخفاض قدره 59٪.

2- بلغ إجمالي الربح للعام الحالي 307 مليون ريال مقابل 1,273 مليون ريال للعام السابق وذلك بانخفاض قدره 76٪.

3- بلغت الخسارة التشغيلية للعام الحالي 534 مليون ريال سعودي مقارنة بأرباح تشغيلية بلغت 339 مليون ريال سعودي للعام السابق بانخفاض قدره 257٪.

4- بلغ صافي الربح بعد الزكاة والضريبة قبل الحقوق غير المسيطرة للعام الحالي 11 مليون ريال ، مقابل 189 مليون ريال للعام السابق بانخفاض قدره 94٪، وقد بلغ صافي الربح بعد حقوق الملكية غير المسيطرة للعام الحالي 18 مليون ريال مقابل 186 مليون ريال للعام السابق وذلك بانخفاض قدره 90٪.

5- بلغ إجمالي الدخل الشامل للسنة الحالية قبل حقوق الملكية 9 مليون ريال سعودي مقارنة بإجمالي الدخل الشامل 215 مليون ريال سعودي للعام السابق بانخفاض قدره 96٪، كما بلغ إجمالي الدخل الشامل للعام الحالي بعد حقوق الملكية غير المسيطرة 17 مليون ريال مقارنة بإجمالي الدخل الشامل 212 مليون ريال للعام السابق بانخفاض قدره 92٪.

6 – ربحية السهم للعام الحالي 0,06 ريال مقارنة بربحية السهم 0,62 ريال للعام السابق.

7. بلغت حقوق المساهمين (بدون حقوق غير مسيطرة) كما في نهاية العام الحالي 5,877 مليون ريال سعودي مقابل 5,836 مليون ريال سعودي في العام السابق (بدون حقوق الأقلية) بارتفاع قدره 0.7٪

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد