الإثنين, 12 أبريل 2021

6 فوائد تجنيها شركة السوق المالية السعودية من تحولها إلى قابضة

كشفت شركة السوق المالية السعودية “تداول” اليوم عن تحولها إلى شركة قابضة باسم (مجموعة تداول السعودية) لدعم النمو المستمر للسوق المالية السعودية وتحفيز توسعها الاستراتيجي على الصعيدين الإقليمي والدولي. مما يساهم في ترسيخ مكانة مجموعة تداول السعودية كبوابة لجذب المستثمرين الدوليين إلى منطقة الشرق الأوسط، وجسراً يربطهم باقتصادات المنطقة.

اقرأ أيضا

وحسب “تداول” فإن هذا التحول سوف يعود على “تداول” بستة فوائد، وهي أنه سيعزز قدرة مجموعة تداول السعودية على المنافسة عالمياً، ويسهم في تنويع فرص الاستثمار، وسيساعد على جذب المستثمرين الدوليين، كذلك سيعزز من البنية التحتية للسوق المالية، وسيؤدي إلى تقديم أفضل الخدمات لجميع أعضاء السوق، وفي الوقت ذاته يُعد مواكبة للتطورات السريعة في الأسواق العالمية والمحلية.

وأكدت مجموعة تداول السعودية أنها ستعمل على إطلاق خدمات ومنتجات مبتكرة تدعم البنية التحتية للسوق، وتضمن استمرارية تطور السوق المالية وتنوع الفرص الاستثمارية المتاحة بها وخدمات أعضاء السوق، وتوفير جميع احتياجات المشاركين في السوق. مستفيدة في ذلك من تكامل خدمات الشركات التابعة لها والأعمال المشتركة لتحقيق أهدافها الاستراتيجية.

وفي الوقت ذاته ستوفر استقلالية الشركات بيئة عمل تتسم بالمرونة والابتكار لمواكبة التطورات السريعة في الأسواق العالمية والمحلية.

ذات صلة

التعليقات 1

  1. أبو الوليد says:

    كذا بيكون تضارب مصالح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد