الخميس, 6 مايو 2021

وزير البيئة يُدشّن نظامي “بيان” والتوقعات العددية عالية الدقة

دَشّن وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس عبد الرحمن الفضلي ، بمقر المركز الوطني للأرصاد بجدة اليوم، نظام التنبؤ الآني “بيان” والمطور محلياً باستخدام تقنية الذكاء الاصطناعي، بالإضافة إلى تدشين معاليه لنظام التوقعات العددية عالية الدقة للطقس والخدمات البحرية.

اقرأ أيضا

وأوضح الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للأرصاد الدكتور أيمن بن سالم غلام، أن هذه المشروعات التقنية ستسهم في رفع قدرات المركز في زيادة دقة التوقعات والإنذارات من الظواهر الجوية الشديدة والأخطار الطبيعية، والتي تُعد ضمن برامج التحول الوطني لتحقيق رؤية المملكة 2030، لرفع مستوى قدرات الأرصاد الجوية وتحسين دقة المعلومة ورفع الجاهزية في التعامل ورصد الظواهر الجوية والمعلومات المناخية.

وأشار أن برامج التحول الوطني للمركز الوطني للأرصاد يتكون من عدد من المشروعات الحيوية والتنموية المهمة أبرزها مشروعات تركيب 75 محطة أتوماتيكية تضاف إلى خدمات الرصد الأتوماتيكي للمركز، إلى جانب مشروع توسيع نطاق عمل المركز في خدمات الملاحة البحرية من خلال تركيب عدد 5 محطات رصد بحرية عائمة, و 3 محطات بث لاسلكية, و محطات لرصد الأمواج والتيارات البحرية.

كما تتضمن مشروعات برامج التحول الوطني للمركز تطوير النماذج العددية لتحسين دقة توقعات الطقس من خلال رفع القدرات المعنية بتوقعات نماذج أمواج البحر والتيارات البحرية ونماذج التنبؤ الآني بالسيول والعواصف الترابية، ومشروعات تركيب 600 محطة لرصد ومراقبة العواصف الرملية والطقس بهدف تعزيز قدرات المركز في رصد ومراقبة الظواهر الجوية المحتملة على المملكة ودراستها مناخياً.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد