الخميس, 6 مايو 2021

أثرياء أمريكا أضافوا 195 مليار دولار إلى ثرواتهم خلال الـ 100 يوم الاولي من رئاسة بايدن

كشف تحليل حديث أجرته وكالة بلومبيرج الإخبارية أن أغنى 100 أمريكي اضافوا 195 مليار دولار إلى ثرواتهم خلال أول مائة يوم من تولي الرئيس الأمريكي جون بايدن منصبه، على الرغم من الدعوة للاثرياء لدفع مزيد من الضرائب.

اقرأ أيضا

وكانت أحدث المكاسب مدفوعة بالارتفاع المستمر في سوق الأسهم منذ أن أدى بايدن اليمين في 20 يناير، إلى جانب طرح سريع لبرنامج التطعيم وحزمة تحفيز حكومية بقيمة 1.9 تريليون دولار. حيث ارتفع مؤشرا إس وبي 500 وداو جونز بأكثر من 10٪ خلال تلك الفترة.

من جانبه قال مايك سافاج، أستاذ علم الاجتماع في كلية لندن للاقتصاد، إن محاولات مثل محاولة بايدن لإعادة تعويم الاقتصاد يمكن أن تعزز الدخل والثروة في القمة.
مشيرا إلى أنهم شهدوا هذه المفارقة منذ الانهيار المالي لعام 2008 مع التيسير الكمي، والتي أفادت في الغالب الأشخاص الذين لديهم أصول، مما أدى إلى تضخيم قيمتها بشكل كبير.

فقد وصلت الثروة المجمعة لأغنى 100 أمريكي إلى 2.9 تريليون دولار ، أي أكبر من الثروة المجمعة البالغة 2.5 تريليون دولار لأدنى 50٪ من سكان الولايات المتحدة ، وفقًا لبيانات مجلس الاحتياطي الفيدرالي.

وبحسب التحليل فقد كان الدافع الأكبر لهذه الزيادة الكبيرة في الثروة هو شركات التكنولوجيا مثل أمازون و فيسبوك وجوجل مدعومة باجراءات البقاء في المنزل خلال جائحة الفيروس التاجي كورونا، وزيادة النشاط عبر الإنترنت.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد