الأربعاء, 16 يونيو 2021

السعودية تحظر الاستيراد من 11 مصنع دواجن في البرازيل

قالت وزارة الزراعة البرازيلية في بيان إن السعودية حظرت الاستيراد من 11 مصنعا للحوم الدواجن في البرازيل، مضيفة أنها لم تحصل على مبرر للقرار.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “رويترز” تابعت الوزارة أنها شرعت في محادثات مع السعودية بخصوص ذلك الحظر. وقال البيان “لم يحدث اتصال مسبق من السلطات السعودية، كما لم تقدم أي دافع أو مبرر يدعم تعليق الاستيراد”.

وأكدت جيه.بي.إس، أكبر شركات اللحوم في العالم، أنها من المتأثرين بالحظر، لكنها رفضت الكشف عن عدد المصانع التي استهدفها القرار.

وقالت الهيئة العامة للغذاء والدواء السعودية إن الواردات من سبعة مصانع لجيه.بي.إس من المقرر وقفها اعتبارا من 23 مايو.

وعبر إيه.بي.بي.إيه، وهو اتحاد يمثل شركات اللحوم المصنعة في البرازيل، عن أسفه للقرار الذي اتخذه المستورد طويل الأمد للحوم البرازيلية. وقال إنه يدعم جهود الحكومة البرازيلية لفهم القرار السعودي “الأحادي”.

ومنذ فترة، تسعى دول عربية تستورد منتجات متوافقة مع الشريعة الإسلامية إلى تقليص وارداتها في وقت تدعم الإنتاج المحلي من اللحوم.

وكانت شركة “المراعي” السعودية أعلنت قبل أيام عن أضخم استثمار لشركة غذائية في الشرق الأوسط، بهدف تعزيز الأمن الغذائي للمملكة بما يسهم بتحقيق رؤية 2030.

وخصصت “المراعي” 6 مليارات و600 مليون ريال لمضاعفة إنتاجها من الدواجن في غضون خمس سنوات، مما سيسهم في خفض فاتورة الاستيراد الغذائي للمملكة.

قال البيان الوزاري المشترك: “قرار السعودية حظر 11 وحدة مصدرة للدواجن فاجأ وأفزع الحكومة البرازيلية.. لم يحدث اتصال مسبق من السلطات السعودية، كما لم تقدم أي دافع أو مبرر يدعم تعليق الاستيراد”.

وقالت الحكومة البرازيلية إنها بدأت محادثات مع السعودية فيما يتعلق بالحظر.

وأضافت أنها علمت بشأن تعليق الاستيراد بعد نشر قائمة جديدة بالمصانع البرازيلية المسموح لها بالتصدير إلى السعودية.

وقالت البرازيل إن القائمة الجديدة التي تستبعد المصانع الأحد عشر أصدرتها الهيئة العامة للغذاء والدواء السعودية يوم الخميس.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد