الخميس, 29 يوليو 2021

الدولار يلعق جراحه بعد صدمة الوظائف والأنظار تتحول للتضخم

هوي الدولار لأقل مستوى في أكثر من شهرين مقابل عملات رئيسية أخرى اليوم الاثنين بعد تقرير الوظائف المخيب للآمال في الولايات المتحدة، ما حمل المستثمرين على تقليص توقعاتهم لرفع أسعار الفائدة، فيما يتحول التركيز لبيانات التضخم التي تصدر هذا الأسبوع.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “رويترز” أضافت الولايات المتحدة أكثر قليلا من ربع الوظائف التي توقعها اقتصاديون الشهر الماضي، وزاد معدل البطالة على غير المتوقع، لتنحسر التكهنات بارتفاع كبير لمعدل التضخم.

وبلغ مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل ست عملات، إلى 90.259 بعدما نزل إلى 90.128 لأول مرة منذ 26 فبراير شباط في وقت سابق من الجلسة.

وكان الجنيه الإسترليني أكبر الرابحين بين العملات الأكثر تداولا، إذ ارتفع 0.5 بالمئة لأعلى مستوى منذ 25 فبراير شباط رغم تصريح زعيمة اسكتلندا بأن إجراء استفتاء آخر من أجل الاستقلال حتمي بعد فوز حزبها المدوي في الانتخابات.

وارتفع اليورو 0.1 بالمئة إلى 1.2172 دولار، ولامس في وقت سابق أعلى مستوى منذ 26 فبراير شباط عند 1.2177 دولار.

وزاد الدولار إلى 108.865 ين، لكنه ما زال غير بعيد عن أدنى مستوياته منذ 27 أبريل نيسان.

وجرى تداول الدولار الاسترالي قرب أعلى مستوى في أكثر من شهرين عند 0.7847 دولار، في حين صعد الدولار الكندي لأعلى مستوى في ثلاثة أعوام ونصف العام عند 1.2111 دولار.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد