الأربعاء, 23 يونيو 2021

أمين عام أوبك يتوقع مزيدا من التراجع في مخزونات النفط

قال محمد باركيندو الأمين العام لمنظمة أوبك اليوم الاثنين إن أوبك وحلفاءها يتوقعون مزيدا من الانخفاض في مخزونات النفط في الأشهر المقبلة، مما يشير إلى نجاح جهود المنتجين لدعم السوق.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “رويترز” أضاف باركيندو خلال مشاركته عبر الإنترنت في قمة نيجيريا الدولية للبترول أن مخزونات النفط في دول العالم المتقدمة (SE:2330) تراجعت 6.9 مليون برميل في أبريل نيسان، أي بانخفاض 160 مليون برميل عن نفس الفترة قبل عام، وهو ما يعد أول إعلان لهذا الرقم.

وقال “نتوقع أن نرى المزيد من التراجع في الأشهر المقبلة”.

وفي أبريل، قررت أوبك وحلفاؤها، وهو ما يُعرف باسم مجموعة أوبك+، إعادة 2.1 مليون برميل يوميا للسوق بداية من مايو وحتى يوليو. وتقيد المنتجون بهذا القرار في اجتماع الأسبوع الماضي مما دفع أسعار الخام للصعود.

وقال باركيندو “استمر رد فعل السوق الإيجابي على القرارات التي اتخذناها، بما في ذلك تعديل مستويات الإنتاج بالزيادة بداية من مايو هذا العام”.

وأشار إلى أن حملات التطعيم و”التحفيز المالي الضخم” ساهما في التوقعات المتفائلة ولكنه أضاف أن التباين في إتاحة اللقاح عالميا ومعدل التضخم المرتفع واستمرار تفشي كوفيد-19 يمثل مخاطر مستمرة على الطلب على الخام.

وقال إن نسبة التزام أوبك+ بتخفيضات الإنتاج المتفق عليها بلغت 114 بالمئة في أبريل.

وخفضت المجموعة الإنتاح بمستوى قياسي بلغ 9.7 مليون برميل يوميا العام الماضي عقب انهيار الطلب جراء جائحة كوفيد-19. وبداية من يوليو، ستصل تخفيضات الإنتاج التي ستظل سارية إلى 5.8 مليون برميل يوميا.

وذكر باركيندو خلال مناقشة لاحقة في إحدى لجان المؤتمر أن أوبك لا تنكر تغير المناخ لكن الاقتصاد العالمي لا يزال يحتاج النفط.

وقال “نشجع جميع الدول الأعضاء على مواصلة الاستثمار في الطاقة المتجددة ولكن أيضا الاستمرار في تلبية الطلب على الهيدروكربون”.

ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد