الأحد, 26 سبتمبر 2021

إيلون ماسك يكشف عن 5 استثمارات جعلته ثاني أغني شخص على وجه الأرض

كشف إيلون ماسك،الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، عن وصول ثروته الصافية إلى أكثر من 160 مليار دولار خلال العام الحالي، مما جعله ثاني أغنى شخص على وجه الأرض، بعد جيف بيزوس، مؤسس أمازون.

اقرأ أيضا

وأشار ماسك في مؤتمر عن البيتكوين يوم الأربعاء الماضي عن أن هناك 5 استثمارات كبرى تُغذي ثروته الهائلة، وذلك وفقا لموقع بزنيس إنسايدر.

وكان أولى هذه الاستثمارات شركة تسلا التي يتولي منصب الرئيس التنفيذي بها وله حصة بها تبلغ 22.4% كما في 31 ديسمبر، تبلغ قيمتها 141 مليار دولار بناء على القيمة السوقية الإجمالية للشركة والتي تبلغ 631 مليار دولار كما في 21 يوليو الجاري .

وكان ثاني الاستثمارات هو حصته في “سبيس إكس” والتي تبلغ 48% (قد تكون قد تراجعت في الفترة الأخيرة) وتُقدر قيمتها بـ 35 مليار دولار بناء على التقييم الأخير لشركة سبيس إكس عند 74 مليار دولار، والشركة تعمل في مجال استكشاف الفضاء.

الثالث هو البيتكوين وتُعد حجم ملكيته فيها غير معروف، إلا أن ماسك ذكر في مؤتمر الأربعاء أن قيمة ملكيته في البيتكوين أعلى بكثير من قيمة ملكيته في الإيثريوم والدوج كوين

وأضاف ماسك أن كلاً من سبيس إكس وتسلا يمتلكان عملة البيتكوين، وأنه منفتح على قبول تسلا لعملة البيتكوين كشكل من أشكال الدفع مرة أخرى بمجرد أن يكون تعدين البيتكوين أكثر اعتمادًا على الطاقة النظيفة.

أما الاستثماران الرابع والخامس فهما في الإيثريوم والدوج كوين، وحصة ماسك بهما غير معروفة حتى الآن.

وبصرف النظر عن الاستثمارات المذكورة أعلاه، أضاف ماسك أنه يمتلك حصة في اثنتين من شركاته الخاصة في مراحلها الأولى، Neuralink and Boring Company، لكن هذه الاستثمارات ليست ذات أهمية تذكر من حيث القيمة مقارنة بالآخرين.

ذات صلة Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد