الإثنين, 25 أكتوبر 2021

سعد توما مديراً عاماً لشركة أي بي أم بالشرق الأوسط وأفريقيا

أعلنت شركة أي بي أم عن تعيين سعد توما بمنصب المدير العام للشركة في الشرق الأوسط وأفريقيا. ويأتي تعيين السيد توما خلفاً لتكريم التهامي والذي تم اختياره لتولي منصب مدير عام المبيعات الاستراتيجية عالمياً بالمركز الرئيسي لشركة أي بي أم.

اقرأ أيضا

 

ويتمتع السيد توما بخبرة طويلة تمتد لأكثر من ٣٠ عام  في مجال التكنولوجيا والخدمات المعلوماتية عمل خلالها في مناطق جغرافية مختلفة لدى أي بي أم. وسيقوم توما من خلال منصبه الجديد بالاشراف على جميع اعمال شركة أي بي أم في الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا، بما يسهم في دفع وتيرة نمو ونجاح أعمال الشركة وتعزيز رضا العملاء بالمنطقة.

 

وبهذه المناسبة، قالت مارتا مارتينيز آلونسو، المدير العام لشركة أي بي أم في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا: “يعد سعد توما من الشخصيات المعروفة بخبرتها في مجال تطوير فرق عمل عالية الاداء ، ومساعدة عملاء الشركة في عمليات التحول الرقمي. وأود بهذه المناسبة أن أتقدم بجزيل الشكر لتكريم التهامي على التزامه وتفانيه في قيادة أعمال شركة أي بي أم في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا على مدار العقد الماضي، وأتمنى له كل النجاح والتوفيق في منصبه الجديد”.

 

وقد عمل السيد توما سابقاً في قسم خدمات التكنولوجيا العالمية لشركة أي بي أم في الشرق الأوسط وأفريقيا من العام ٢٠١١ وحتي عام ٢٠١٦. وقبل تعيينه في منصب المدير العام لشركة أي بي أم في الشرق الأوسط وأفريقيا، شغل السيد توما منصب المدير العام لقسم خدمات التكنولوجيا العالمية لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ، حيث تولى مسؤولية الإشراف ومساعدة العملاء في جهودهم لتحقيق التحول الرقمي عبر مختلف التقنيات مثل السحابة الهجينة، والبيانات والذكاء الاصطناعي. وخلال فترة عمله لدى شركة أي بي أم شغل سعد توما أيضاً العديد من المناصب الإدارية، بما في ذلك الرئيس التنفيذي لقسم خدمات التكنولوجيا العالمية، حيث تولى مسؤولية إدارة أعمال خدمات التكنولوجيا العالمية، وتبني نموذج أعمال متطور لدعم احتياجات ومتطلبات عملاء أي بي أم.

 

وبمناسبة اختياره لهذا المنصب، قال سعد توما: “نحن نعيش حالياً في مرحلة محورية في تشكيل مستقبل صناعة التكنولوجيا، فلم يعد تبني التكنولوجيا أمرًا حيويًا لنجاح الأعمال التجارية الأكثر تنافسية فحسب، بل إنه محرك رئيسي للتنمية الاقتصادية والنمو. واني افتخر باختياري لقيادة أعمال شركة أي بي أم في الشرق الأوسط وأفريقيا، حيث سوف أقوم  بالعمل مع الحكومات والعملاء في أنحاء المنطقة – بالتعاون مع زملائي – لمساعدتهم على تعزيز مسيرة الابتكار لديهم والاستفادة من حلول أي بي أم للسحابة الهجينة وتقنيات الذكاء الاصطناعي ومنظومة الشركاء العاملين في قطاع التكنولوجيا”.

ذات صلة Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد