الأحد, 21 أبريل 2024

مانشستر يونايتد يتكبد 127.2 مليون دولار خسائر بسبب الجائحة

FacebookTwitterWhatsAppTelegram

أعلن نادي مانشستر يونايتد المنافس في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم أنه تكبد خسائر مالية كبيرة في نهاية موسم تأثرت نتائجه كثيرا بتفشي العدوى بفيروس كورونا المستجد ما تسبب في غياب الجماهير عن الملاعب وتراجع الإيرادات التجارية.

ووفقا لـ “رويترز” لم يحدد النادي أي أهداف مالية جديدة للعام الحالي في ظل استمرار الغموض.

وقال يونايتد إن خسائره المالية في نهاية العام المالي المنتهي في 30 يونيو الماضي بلغت 92.2 مليون جنيه إسترليني (127.2 مليون دولار) مقارنة بخسائره في العام السابق والتي كانت 23.2 مليون جنيه إسترليني بعد ظهور الجائحة التي كان لها تأثيرات واسعة النطاق على المستوى العالمي.

اقرأ المزيد

وتراجعت الإيرادات الإجمالية للنادي خلال العام المنتهي في 30 يونيو الماضي بواقع 2.9 في المئة لتصل إلى 494.1 مليون جنيه إسترليني (681.41 مليون دولار)، بينما تراجعت مبيعات التذاكر السنوية بنسبة 92.1 في المئة.

وتراجعت الإيرادات التجارية للنادي بواقع 16.8 في المئة، بينما زادت إيرادات البث بنسبة 81.7 في المئة.

وتعاقد مانشستر يونايتد مع لاعبه السابق البرتغالي كريستيانو رونالدو لمدة عامين في الشهر الماضي قادما من يوفنتوس الإيطالي.

ذات صلة

المزيد