الجمعة, 24 سبتمبر 2021

مصدران: أوبك تتجه لتعديل توقعاتها “المتفائلة” لطلب النفط خفضا

قال مصدران من أوبك+ إن من المرجح أن تعدل أوبك بالخفض توقعاتها لنمو الطلب على النفط في 2022 يوم الاثنين، إذ يلقي انتشار السلالة دلتا من كوفيد-19 بظلال من الشك على سرعة تعافي استهلاك الوقود.

اقرأ أيضا

ووفقا لـ “رويترز” في الأول من سبتمبر، قالت مصادر منفصلة إن منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفائها، وهو تحالف معروف بأوبك+، زادت من توقعاتها لنمو الطلب على الخام في 2022 إلى 4.2 مليون برميل يوميا ارتفاعا من 3.28 مليون برميل يوميا.

وأشار المصدران في أوبك+ إلى أن هذا الرقم رآه البعض في المنظمة متفائلا، مما قد يرجح التعديل بالخفض. ومن المقرر أن تعلن أوبك توقعاتها الأحدث المتعلقة بالإمداد والطلب في تقرير يوم الاثنين.

وقال أحد المصدرين طلب عدم ذكر اسمه “أوبك ربما تعدل الرقم مجددا في تقرير الشهر المقبل”.

تراقب الحكومات والشركات والمتعاملون عن كثب سرعة تعافي الطلب على النفط بعد تهاويه في 2020. ويمكن لبطء التعافي أن يضغط على الأسعار ويدعم الرأي القائل بأن الجائحة قد تؤثر على أنماط الاستهلاك لمدة أطول أو بشكل دائم.

ولدى أوبك حاليا أعلى التوقعات لنمو الطلب بين ثلاث جهات أساسية تصدر مثل تلك التوقعات وهي أوبك وإدارة معلومات الطاقة الأمريكية ووكالة الطاقة الدولية، وتصدر الأخيرة تقريرها الشهري الأحدث يوم الثلاثاء.

وتوقعت أوبك في 2021 ارتفاع الطلب على النفط 5.95 مليون برميل يوميا بما فاق توقعات الوكالة الدولية التي تنبأت بأن يكون 5.3 مليون برميل يوميا وإدارة الطاقة التي اقتصر توقعها على خمسة ملايين برميل يوميا.

ولتتحقق توقعات أوبك لنمو الطلب على النفط لعام 2021، يجب أن يصل الطلب في المتوسط في الربع الرابع من العام إلى 99.82 مليون برميل يوميا وهو ما يزيد بمليون برميل يوميا تقريبا عن توقعات الوكالة الدولية للطاقة في تلك الفترة.

ذات صلة Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد