الإثنين, 25 أكتوبر 2021

إطلاق النسخة الثانية من ملتقى صناع العقار في المدينة المنورة

تنطلق مساء اليوم الأحد النسخة الثانية من ملتقى صناع العقار في المدينة المنورة بعد النجاح الكبير الذي حققته نسخته الأولى في الرياض خلال مارس الماضي، ليكون أول فعالية حضورية من هذا النوع منذ بدء الإجراءات الاحترازية التي فرضها التحوط ضد الجائحة المتمثلة في فيروس كورونا (كوفيد 19).

اقرأ أيضا

وتحمل النسخة الثانية من ملتقى صناع العقار التي يرعاها الأمير فيصل بن سلمان بن عبد العزيز أمير المدينة المنورة، زخما عاليا بعد النجاح الكبير الذي شهدته البلاد في تعاملها مع جائحة كورونا التي ضربت مفاصل الاقتصاد في العديد من دول العالم.

وتنطلق الفعاليات اليوم لتحقيق المستهدفات الرئيسية للملتقى على رأسها نشر الوعي المعرفي وعرض الفرص الاستثمارية الجاذبة والمتاحة، ومناقشة مستجدات الأنظمة والاستراتيجيات والمشروعات والبرامج والمبادرات وتحفيز الاستثمار الأجنبي، إضافةً إلى تفعيل الشراكة بين الجهات الحكومية وأصحاب المصلحة من المستثمرين والمطورين العقاريين.

ويُعد ملتقى صناع العقار، منصة تفاعلية ومنبر العقار الحواري الذي يجمع أصحاب المصلحة مع متخذي القرارات، لتعزيز الرسائل الإيجابية، وعرض الفرص المتاحة ومناقشة التشريعات والتنظيمات، مما يسهم في تطوير الأعمال العقارية الواعدة، ورفع إسهامات القطاع التنموية في ظل مستهدفات رؤية المملكة 2030.

وقال رئيس ملتقى صناع القرار ماجد الشلهوب، إن النسخة الثانية من الملتقى ستجدد التركيز على أهمية “الأنسنة” بشكل مختلف وأكثر تطورا عما كانت عليه النسخة الأولى التي حققت نتائج ملموسة، بل وغير مسبوقة، وهو ما يجعلنا أكثر تفاؤلا من أي وقت مضى بأن النسخة الجديدة من هذا الملتقى ستحقق نتائج مضاعفة، خاصة أن الانتقال إلى المدينة المنورة يمثل نقلة إلى منطقة موعودة بقفزات تنموية هائلة في العديد من القطاعات.

وتبدأ جلسات الملتقى بجلسة صناع العقار التي يديرها ماجد الشلهوب الرئيس التنفيذي لشركة المقر للتطوير والتنمية المشرف العام على الملتقى، ويتحدث فيها محمد المرشد العضو المنتدب لمجموعة المرشد القابضة، والمهندس علي الشهري العضو المنتدب لشركة المزيني العقارية، وعبد الواحد العبيد العضو المنتدب لشركة دور العقارية.

وتدور محاور أولى الجلسات حول تجربة مطور عقاري في المدينة المنورة، وبيئة الاستثمار العقاري في المدينة المنورة، إضافة إلى تجربة الشراكة مع الذراع الاستثماري في المدينة المنورة.

وتحمل بقية الجلسات عنوان شركاء صناع العقار الذين سيحاورهم المهندس معن بن هاشم حريري نائب رئيس اللجنة الوطنية العقارية باتحاد الغرف السعودي عضو مجلس ادارة غرفة مكة، ويتحدث فيها حمزة العسكر نائب محافظ الهيئة العامة لعقارات الدولة للشئون القانونية التنظيمية، ومحمد الحجاج المدير التنفيذي للتنمية الاستثمارية المناطقية في وزارة الاستثمار، وهيثم الفايز الرئيس التنفيذي لشركة أوقاف، ومحمد العلوي مدير صناديق أول في الاستثمارات العقارية في البلاد المالية.

ويتحدث في جلسة شركاء النجاح هيثم الفايز الرئيس التنفيذي لشركة أوقاف للاستثمار، مركزا على 3 محاور، هي طبيعة الاصول المدارة في شركة أوقاف، ونماذج الشراكات مع القطاع الخاص، وأوجه التعاون المستقبلية للمستثمرين من خلال الذراع الاستثماري شركة المقر، على أن يتفرع من المحور الأخير 3 فروع مهمة، أولها ما يخص خدمة ضيوف الرحمن وفق نماذج أعمال مشتركة، أما الثاني فيتمثل في بناء قاعدة بيانات ومعلومات عن البيئة الاستثمارية من خلال شركة المقر تفيد القطاع الخاص و صانع القرار، فيما يركز الثالث على التمويل البديل لمشاريع البنية التحتية وتطوير الحلول.

ويركز حمزة العسكر نائب محافظ الهيئة العامة لعقارات الدولة للشئون القانونية والتنظيمية في الجلسة على البيئة التشريعية التي ستوفرها هيئة عقارات الدولة لكي تكون ملائمة للمستثمر بالشراكة مع القطاع الخاص، وأنظمة نزع الملكية (التعويض العيني).

وتشمل المحاور التي سيتطرق لها العسكر دور هيئة عقارات الدولة التي تلعب دور التمكين والتشريع وليس التنفيذ ومنافسة القطاع الخاص، كما تشمل المحاور في هذه الجلسة أوجه التعاون المشترك بين شركة المقر الذراع الاستثماري لأمانه المدينة المنورة وهيئة التطوير وعقارات الدولة بما يخص تحديد الاحتياج وطرح الفرص وتحديد نوع الاستثمار لغرض الشراكة مع القطاع الخاص.

ومن المقرر أن يتحدث المهندس محمد الحجاج المدير التنفيذي للتنمية الاستثمارية المناطقية في وزارة الاستثمار عن خمسة محاور، هي: مستهدفات وعناصر التحديات وتقارير تحسين البيئة الاستثمارية، وعلاقة الشراكة مع القطاع الخاص والحكومي، وتطوير طرح فرص نوعية تخدم المستثمر المحلي والاجنبي.، حصر جميع محفزات الاستثمار للقطاع الخاص، تعزيز دور الاستثمار بالمشاركة في البنية التحتية وتمويلها.

ويسلط محمد بن اسماعيل العلوي مدير صناديق أول الاستثمارات العقارية في شركة البلاد المالية الضوء على 4 محاور، هي الدور التنفيذي لتفعيل الصناديق المالية لترجمتها تنموياً واستدامتها مالياً، وتحويل الاصول العينية الى قيمة مالية من خلال البدء بالفكرة إلى تنفيذها، دور صانع السوق كمحطة شاملة لتسهيل الصناديق المالية.

ذات صلة Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد