الإثنين, 25 أكتوبر 2021

تسهم الصفقة في تحسين البنية التحتية الأساسية للمملكة ودعم التنمية الاقتصادية

تعزيزا لتحقيق عوائد جذابة للصندوق والمساهمين .. “الاستثمارات العامة” يستحوذ على 25% من أسهم “إعمار المدينة الاقتصادية”

أعلن صندوق الاستثمارات العامة و إعمار المدينة الاقتصادية (EEC) اليوم عن اكتمال صفقة استثمارية يصبح الصندوق بموجبها مساهماً رئيسياً في الشركة بحصة تبلغ 25% وذلك بعد الحصول على الموافقات اللازمة.

اقرأ أيضا

وتمت الصفقة بعد اكتمال عملية تحويل جزء من القرض الذي حصلت عليه شركة “إعمار” من وزارة المالية (بقيمة 2.8 مليار ريال) إلى صندوق الاستثمارات العامة مقابل إصدار أسهم جديدة في الشركة.

وستسهم الصفقة إلى تطوير أوجه تعاون متعددة بين الشركة ومنظومة شركات الصندوق، خاصة في قطاعات العقارات والتصنيع والخدمات اللوجستية والسياحية، الأمر الذي يعزز تحقيق عوائد جذابة على المدى الطويل للصندوق والمساهمين.

ومن المتوقع أن تساهم الصفقة الاستثمارية في تطوير شركة إعمار المدينة الاقتصادية (EEC) عبر تعزيز دور مدينة الملك عبد الله الاقتصادية (KAEC) كممكن رئيسي للتنمية الاجتماعية والاقتصادية والسياحية في المملكة.

وستركز الصفقة الاستثمارية على تعظيم وإطلاق قدرات القطاعات غير النفطية الواعدة، بما يدعم جهود المملكة لتنويع مصادر الدخل، وزيادة القيمة الاستراتيجية والتشغيلية، وتحسين البنية التحتية الأساسية.

وتعليقاً على اكتمال الصفقة، صرح المهندس أيمن بن محمد المديفر، رئيس الإدارة العامة للاستثمارات العقارية المحلية بصندوق الاستثمارات العامة، بقوله “سعداء بإتمام هذه الصفقة، التي تمثل إنجازاً ليس للصندوق وشركة إعمار المدينة الاقتصادية فقط، بل تمتد لتساهم في تعزيز الاقتصاد السعودي بما يتماشى مع مستهدفات رؤية المملكة 2030.”

وأضاف:”يتماشى استثمارنا في شركة إعمار مع استراتيجية الصندوق 2021-2025، التي تهدف لبناء شراكات اقتصادية استراتيجية من خلال الصندوق، إلى جانب إطلاق قدرات القطاعات الواعدة في المملكة، ومنها قطاعات النقل والخدمات اللوجستية والقطاع العقاري والسياحي “.

ومن جانبه صرح سيريل بايايا، الرئيس التنفيذي لشركة إعمار المدينة الاقتصادية (EEC) – المطور الرئيسي لمدينة الملك عبد الله الاقتصادية بقوله” نرحب بصندوق الاستثمارات العامة كمساهم رئيسي في إعمار المدينة الاقتصادية، حيث تهدف هذه الشراكة الاستراتيجية إلى تفعيل دور مدينة الملك عبدالله الاقتصادية كمنصة للتنمية الاجتماعية والاقتصادية في المملكة تماشياً مع مستهدفات رؤية 2030.

ذات صلة Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد