الثلاثاء, 26 أكتوبر 2021

النفط يتجاوز 80 دولاراً مسجلا أعلى مستوى منذ أكتوبر 2018

تجاوز سعر خام برنت القياسي العالمي 80 دولارًا للبرميل، اليوم الثلاثاء، وسط مؤشرات على أن الطلب يتقدم قبل العرض، مما يؤدي إلى استنفاد المخزونات وسط أزمة طاقة عالمية.

Read More

وارتفع خام القياس العالمي لليوم السادس على التوالي، ليسجل أعلى مستوى منذ أكتوبر 2018، بينما وسع خام غرب تكساس الوسيط مكاسبه، متخطياً 76 دولاراً.

وجاء الارتفاع الأخير في أسعار النفط وسط موجة من توقعات الأسعار الصعودية من البنوك والمتداولين، ومكاسب أخرى في الغاز الطبيعي، وتكهنات بأن صناعة الطاقة لا تستثمر بما يكفي في الوقود الأحفوري للحفاظ على الإمدادات عند المستويات الحالية.

ارتفع النفط هذا العام، حيث ساعد طرح لقاحات لمكافحة الوباء في رفع الطلب على الطاقة، مما أدى إلى انخفاض المخزونات الأميركية. وأدت الزيادة الهائلة في أسعار الغاز الطبيعي إلى إذكاء الرهانات على أن النفط الخام سيستفيد من امتداد الطلب بينما يبحث المستخدمون عن بدائل.

وبينما زاد الطلب العالمي، خففت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها، ومن بينهم روسيا، قيود الإمداد بحذر شديد. وفي وقت لاحق من اليوم الثلاثاء، ستصدر أوبك تقرير آفاق النفط العالمي، الذي سيوضح بالتفصيل وجهات نظر المجموعة حول أساسيات السوق.

ورفع جولدمان ساكس توقعه لخام برنت بحلول نهاية العام بمقدار عشرة دولارات إلى 90 دولارا للبرميل. وتشهد الإمدادات العالمية شحا بسبب التعافي السريع للطلب على الوقود من تفشي السلالة دلتا وإلحاق الإعصار أيدا الضرر بالإنتاج الأمريكي.

ويواجه أعضاء منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤهم، المجموعة المعروفة باسم أوبك+، صعوبات في زيادة الإنتاج إذ يستمر نقص الاستثمار أو تأخر أعمال الصيانة بسبب الجائحة.

وقال منتجون ومتعاملون في مؤتمر للقطاع إنه من المتوقع أن يصل الطلب العالمي على النفط إلى مستويات ما قبل الجائحة بحلول أوائل العام القادم في الوقت الذي يتعافى فيه الاقتصاد، بيد أن فائض طاقة التكرير قد يضغط على التوقعات.

ذات صلة Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد