الثلاثاء, 26 أكتوبر 2021

“المراعي” تبيع 5.6 مليون سهم من اسهم “زين” بـ 81.1 مليون وتنوي بيع اسهمها المتبقية في غضون 12 شهر

كشفت شركة المراعي بيعها 5.6 مليون سهم من اسهمها في شركة زين السعودية مقابل مبلغ 81.1 مليون ريال، خلال الفترة المنتهية في 30 سبتمبر 2021، مشيرة الى انتهاء الرهن على اسهم شركة زين المتعلق بضمان القرض الذي منحه في الفترات السابقة من البنك السعودي الفرنسي لشركة زين.

Read More

وبحسب القوائم المالية للشركة والمنشورة على موقع السوق المالية “تداول” تم قياس الملكية المتبقية البالغة 3.9 مليون سهم من اسهم شركة زين السعودية بالقيمة العادلة بناءا على السعر المدرج في السوق السعودي، ونتج عن التقييم العادل ربح غير محقق بقيمة 5.7 مليون ريال، للفترة المنتهية في 30 سبتمبر 2021، وتم الاعتراف به ضمن قائمة الدخل، وذلك مقابل ربح غير محقق بقيمة 8.7 مليون ريال.

واوضحت الشركة انها تخطط لبيع حصتها المتبقية في اسهم شركة زين السعودية في غضون 12 شهرا القادمة.

يشار الى ان ارباح شركة المراعي تراجعت الى 409.1 مليون ريال بنهاية الربع الثالث من العام الجاري، وبنسبة 34.2% عن ارباحها في الربع المماثل من العام السابق التي كانت 621.5 مليون ريال.

وبحسب الشركة يعود سبب الانخفاض في صافي الربح العائد لمساهمي الشركة للربع الثالث من2021م مقارنة بالربع المماثل من العام السابق، بنسبة 34.2% بشكل رئيسي إلى، انخفاض الإيرادات حيث واجهت المراعي تحدي في هذا الربع بسبب تأثير السنة الأساسية، وعمليات الشراء المتعلقة بـ(كوفيد-19) وزيادة تكاليف السلع الأساسية ، نتيجة لاستمرار قيود التطبيع التجاري بعد (كوفيد-19)، انخفضت إيرادات المنتجات الأساسية بنسبة 3% ضمن دول مجلس التعاون الخليجي، تأثير الانخفاض كان أعلى في مبيعات الأغذية بسبب عملية شراء واحدة تمت في هذا القطاع السنة الماضية، الانخفاض في إيرادات دول مجلس التعاون الخليجي قابله جزئياً نمو في مبيعات المخبوزات بسبب العودة الجزئية للمؤسسات التعليمية، مع ذلك سجلت مجموع الإيرادات ارتفاعاً بنسبة 2% نظراً إلى الأداء الممتاز في مصر والأردن في كل القطاعات.

وانخفض 15.8% بمعدل أقل بسبب التعديلات الهيكلية المتعلقة بتخفيض الدعم، نتيجة إلى عدم وجود إعانات لسنة 2021م على منتجات الذرة وفول الصويا دون الإستفادة من تداخل الإعانات في قطاع الدواجن في 2020م وما أدى إلى زيادة التفاقم هو زيادة في تكاليف الأعلاف كما هو الحال في كميات البرسيم المستهلكة بنسبة استيراد 100% وارتفاع تكلفة السلع الأساسية باعتبار أن الغطاء التحوطي في النصف الأول من 2021م لم يكن متوفراً في الربع الثالث لسنة 2021م.

وارتفعت مصاريف البيع والتوزيع بمبلغ 4.4 مليون ريال وبمعدل 0.7% متماشيةً مع العام السابق بسبب التحكم القوي في التكاليف.

والمصاريف العمومية والإدارية ارتفعت بمبلغ 1.14 مليون ريال وبمعدل 1.4% متماشيةً مع العام السابق بسبب التحكم القوي في التكاليف.

و المصروفات الأخرى انخفضت بمبلغ 20.3 مليون ريال، وذلك بشكل أساسي إلى تسجيل ربح لمرة واحدة في القطاع الزراعي للسنة الماضية.

و عكس / (خسائر) الانخفاض في قيمة الموجودات المالية: أسفرت عن خسارة بمبلغ 6.3 مليون ريال بسبب التوسع الحالي في الديون في مجال الخدمات الغذائية.

و تكلفة التمويل: انخفضت تكاليف التمويل بمقدار 33.1 مليون ريال سعودي بسبب معدلات تمويلية أقل و انخفاض متوسط صافي الدين.

وقد أتت النتائج الربعية المقارنة لقطاعات التشغيل الرئيسية التي أدت إلى انخفاض صافي الدخل العائد لمساهمي الشركة بنسبة 34.2% للفترة الحالية كما يلي:

• قطاع الألبان والعصائر: نظرًا لارتفاع تكلفة الذرة وفول الصويا المستوردة، وانخفاض الدعم من سنة لأخرى وتوقف الدعم على الأعلاف غير الخضراء، وتعديل الأسعار لمنتجات الألبان الطازجة لتعويض حجم الاستبدال في منتجات الألبان طويلة الأجل في المملكة العربية السعودية، وانخفاض المبيعات للدول غير الخليجية، فقد انخفض ربح القطاع بنسبة 30.2٪.

• قطاع المخبوزات: ارتفعت أرباح القطاع بمعدل 19.1% ويرجع ذلك في المقام الأول إلى الاستئناف الجزئي للمؤسسات التعليمية في المملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي.

• قطاع الدواجن: انخفض صافي ربح القطاع بـ 50.8% وذلك بسبب ثبات حجم المخزون، مع ذلك مزيج القنوات كانت مواتية أكثر للبيع بالتجزئة بسبب جائحة (كوفيد-19) وسلوك الشراء المتعلق بها، والعامل الثاني هو مزيج القنوات السلبية الذي اقترن بارتفاع تكاليف الذرة وفول الصويا، مما أدى إلى انخفاض هامش الربح لهذا الربع.

• الأنشطة الأخرى: سجلت إيرادات بقيمة 212.1 مليون ريال خلال الربع الحالي مقارنة عائد بقيمة 148.8 مليون ريال في الفترة المماثلة من العام السابق، بسبب ارتفاع المبيعات الخارجية للأعلاف لإدارة المخزون الحالي وارتفاع مبيعات حليب الأطفال للعلامة الغير مسجلة، التأثير الصافي على الربح والخسارة للربع كان أقل نتيجة اختلاف التوقيت المتعلق بإنتاج المحاصيل.

ذات صلة Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


المزيد