السبت, 22 يناير 2022

النفط يواصل صعوده مع انحسار المخاوف من أوميكرون

واصلت أسعار النفط ارتفاعها اليوم الثلاثاء مقتربة من أعلى مستوى لها في شهر والذي بلغته في الجلسة السابقة، وذلك بفضل توقعات بأنه لن يكون للمتحور أوميكرون من فيروس كورونا سوى أثر محدود على الطلب العالمي.

اقرأ المزيد

ووفقا لـ “رويترز” صعد مزيج برنت 14 سنتا أي 0.1 في المئة إلى 78.74 دولار للبرميل بحلول الساعة 0437 بتوقيت جرينتش.

أما خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي فارتفع 25 سنتا أي 0.3 بالمئة إلى 75.81 دولار للبرميل، محققا مكاسب للجلسة الخامسة على التوالي.

وقال وزير الصحة البريطاني ساجد جاويد يوم الاثنين إن إنجلترا لن تفرض أي قيود جديدة متعلقة بفيروس كورونا قبل نهاية عام 2021، إذ تنتظر الحكومة المزيد من الأدلة على ما إذا كانت الأجهزة الصحية قادرة على التعامل مع معدلات الإصابة المرتفعة.

غير أن احتمالات الصعود ظلت محدودة بعد أن ألغت شركات طيران أمريكية أكثر من 1300 رحلة يوم الأحد بسبب كوفيد-19 الذي أدى إلى انخفاض عدد الأطقم المتاحة للطيران، بينما اضطرت العديد من السفن السياحية إلى إلغاء محطات.

وارتفعت أسعار النفط بما يزيد على 50 بالمئة هذا العام مدعومة بتعافي الطلب وتخفيض منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والدول المتحالفة معها وهي المجموعة المعروفة باسم (أوبك+) لإنتاجها.

ويترقب المستثمرون كذلك اجتماع أوبك+ المقبل في الرابع من يناير لتحديد ما إذا كانت ستمضي قدما في خطتها لزيادة 400 ألف برميل يوميا من إنتاجها في فبراير.

وتمسكت أوبك+ الشهر الماضي بسياستها لزيادة الإنتاج في يناير على الرغم من انتشار أوميكرون.

ذات صلة Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد