الخميس, 20 يناير 2022

الأسهم اليابانية تغلق منخفضة على خلفية مخاوف أوميكرون وتراجع “سوفت بنك”

أغلقت الأسهم اليابانية على انخفاض اليوم الاثنين مع قيادة مجموعة سوفت بنك للخسائر في الوقت الذي فاق فيه الأثر السلبي للمخاوف بشأن تداعيات المتحور أوميكرون من فيروس كورونا الأثر الإيجابي للمكاسب في أسهم شركات التكنولوجيا ذات الثقل.

اقرأ المزيد

ووفقا لـ “رويترز” تراجع المؤشر نيكي القياسي 0.37 بالمئة ليغلق عند 28676.46 نقطة، في حين هبط المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.45 بالمئة إلى 1977.90 نقطة.

وانخفض سهم سوفت بنك المتخصص في الاستثمار في صناعة التكنولوجيا حول العالم 2.96 بالمئة على خلفية تقارير عن سعي بنك كريدي سويس للحصول على معلومات من خلال المحاكم الأمريكية، مما قد يؤدي إلى اتخاذ إجراءات قانونية في بريطانيا ضد الشركة اليابانية لاسترداد أموال بعينها.

وبلغ حجم الأسهم المتداولة على المؤشر الرئيسي لبورصة طوكيو للأوراق المالية 0.78 مليار، مقارنة بمتوسط ​​1.19 مليار على مدى 30 يوما مضت.

وصعدت أسهم شركات التكنولوجيا، فارتفع سهما طوكيو إلكترون وأدفانتست المرتبطتين بالرقائق 2.09 بالمئة و0.83 بالمئة على التوالي. وزاد سهم مجموعة سوني المصنعة للألعاب 0.67 بالمئة في حين ارتفع سهم تيرومو لصناعة المعدات الطبية 0.47 بالمئة.

وكان سهم فاست للتجزئة المشغلة لسلسلة يونيكلو للملابس على رأس قائمة الخاسرين على مؤشر نيكي، حيث تراجع 1.75 بالمئة.

وانخفض سهم نيتوري لإدارة سلسلة متاجر بيع الأثاث 6.53 بالمئة، وتراجع سهم ريوهين كيكاكو لمتاجر التجزئة 1.59 بالمئة.

 

ذات صلة Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد