الثلاثاء, 18 يناير 2022

“أوبك+” تتوقع انعاش امدادات النفط في مؤشر على قوة الطلب في 2022

قال تقرير حديث إنه من المتوقع أن تجدد أوبك وحلفاؤها “أوبك+” المزيد من إمدادات النفط في أجتماعهم المزمع هذا الأسبوع، مما يعتبر مؤشر على تفاؤل المنظمة بشأن آفاق الطلب العالمي.

اقرأ المزيد

ووفقا لمسح اجرته وكالة بلومبيرج الاخبارية فأنه من المرجح أن يمضي التحالف الذي يضم 23 دولة بقيادة المملكة العربية السعودية وروسيا في زيادة شهرية أخرى قدرها 400 ألف برميل يوميًا، حتي تستعيد المنظمة إنتاجها الذي توقف أثناء الوباء.
وتوقع العديد من المندوبين استمرار التعزيزات – التي من المقرر أن تدخل حيز التنفيذ في فبراير.

وتتوقع (أوبك) وشركاؤها استمرار تعافي الطلب العالمي هذا العام، متأثرا بشكل طفيف بفيروس أوميكرون. وتأتي هذه الثقة في وقت ترتفع فيه حركة التنقل بالدول الآسيوية المستهلكة الرئيسية وتتضاءل مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة، مما يؤدي إلى ارتفاع الأسعار الدولية بالقرب من 80 دولارًا للبرميل.

وتوقع 15 من 16 محللاً ومتداولًا شملهم استطلاع بلومبيرج أن تعتمد زيادة الإنتاج في اجتماع التحالف الافتراضي يوم الثلاثاء. في وقت، تشير فيه المؤشرات الخاصة باستهلاك الوقود إلى أنه يمكن استهلاك النفط، حيث سجلت جميع الدول الآسيوية الكبرى، باستثناء دولة واحدة ، ارتفاعًا في التنقل على أساس شهري.

ذات صلة Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد