الثلاثاء, 18 يناير 2022

الدولار يتراجع قبل كلمة رئيس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي

تراجع الدولار اليوم الثلاثاء لكنه ظل داخل نطاق تأرجحه في الفترة الأخيرة مع ترقب المستثمرين لكلمة سيلقيها جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي في جلسة للكونجرس في وقت لاحق يوم الثلاثاء.

اقرأ المزيد

ووفقا لـ “رويترز” ارتفعت الأسهم الأوروبية في التعاملات المبكرة بعد انتعاش في أواخر جلسة التداول في البورصة الأمريكية في حين ارتفعت عائدات السندات الأمريكية قليلا.

ويأمل المستثمرون أن يعطي باول إشارات بشأن موعد تشديد السياسة النقدية عندما يجيب على أسئلة اللجنة المصرفية بمجلس الشيوخ في حين يسعى لفترة ولاية ثانية مدتها أربع سنوات كرئيس للبنك المركزي الأمريكي.

وبحلول الساعة 0840 بتوقيت جرينتش كان مؤشر الدولار منخفضا 0.1 بالمئة وسجل 95.817 أي أقل بكثيرة من أعلى مستوياته الذي سجله في نهاية نوفمبر تشرين الثاني عندما تزايد الميل لتشديد السياسة النقدية بين صناع القرار في الاحتياطي الاتحادي.

وتتوقع بعض البنوك الأمريكية الكبيرة الآن رفع الفائدة أربع مرات هذا العام بدءا من مارس آذار.

وسجل اليورو 1.1346 دولار وظل داخل نطاق تأرجحه في الفترة الأخيرة.

وارتفع الدولار 0.1 بالمئة أمام الين الياباني وسجل 115.280 ين للدولار.

وبلغ الجنيه الاسترليني أعلى مستوياته أمام الدولار منذ شهرين مسجلا 1.362 دولار.

وفيما يتعلق بالعملات المشفرة عاد سعر بتكوين للارتفاع فسجلت نحو 42 ألف دولار بعد أن انخفضت إلى أربعين ألفا أمس الاثنين لأول مرة منذ سبتمبر.

ذات صلة Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد