الخميس, 20 يناير 2022

الشورى” يطالب وزارة السياحة بتحسين بيئة الاستثمار وتحفيز مشاركة القطاع الخاص ومراقبة أسعار مرافق الإيواء السياحي

طالب مجلس الشورى وزارة السياحة بتكثيف جهودها في مراقبة أسعار مرافق الإيواء السياحي بما يتوافق مع مستوى تصنيفها.

اقرأ المزيد

جاء ذلك خلال جلسة مجلس الشورى العادية العشرين من أعمال السنة الثانية للدورة الثامنة التي عقدها اليوم -عبر الاتصال المرئي- برئاسة معالي نائب رئيس المجلس الدكتور مشعل بن فهم السُّلمي.

واتخذ المجلس قراره بعد أن استمع إلى وجهة نظر لجنة الثقافة والرياضة والسياحة بشأن ملحوظات الأعضاء وآرائهم التي أبدوها تجاه التقرير السنوي لوزارة السياحة للعام المالي 1441/1442هـ، في جلسة سابقة قدمتها رئيس اللجنة الدكتورة إيمان الجبرين.

ودعا المجلس في قراره الوزارة بتطوير سياسات وآليات توظيف تضمن التوازن بين الجنسين، وخلق بيئة عمل تشاركية، بما ينسجم مع احتياجات الوزارة من التخصصات من جهة، ومخرجات التعليم من جهة أخرى.

وصوت في ذات القرار بالأغلبية على مطالبة وزارة السياحة بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة بتحسين بيئة الاستثمار في قطاع السياحة وتحفيز مشاركة القطاع الخاص في المشروعات السياحية ومعالجة التحديات التي تواجه ذلك.

وطالب في قراره وزارة السياحة بتحقيق المزيد من النمو المتوازن في التنمية السياحية بين مناطق المملكة والإسراع في رفع جاهزية المواقع التي شملتها الإستراتيجية العامة لتنمية السياحة الوطنية، وهي توصية إضافية قدمها عضو المجلس زاهر الشهري تبنّتها اللجنة، كما طالبها بإجراء دراسة تفصيلية دقيقة لرصد التوزيع الجغرافي للزيارات السياحية ونسبة الإقبال ومجالات الإنفاق الرئيسة في قطاعات السياحة المختلفة مع تضمين تقاريرها السنوية القادمة ما يتوافق مع ذلك.
ودعا المجلس الوزارة إلى التعاون مع الجهات ذات العلاقة لدراسة أثر الجائحة على مرافق الإيواء في مكة والمدينة المنورة وعمل ما يلزم لتمكينها من الوفاء باحتياجات ضيوف الرحمن، وهي توصية إضافية قدمها عضو المجلس الدكتور حسين الشريف تبنّت اللجنة مضمونها.

عقب ذلك أصدر المجلس قرارًا آخر خلال جلسته طالب فيه هيئة الإذاعة والتلفزيون بتوسيع جهودها في التخطيط لقطاعات الهيئة الإنتاجية والفنية والموارد البشرية، وإجراء الدراسات الذاتية لتطوير قطاعاتها الحيوية، واتخذ قراره بعد أن استمع خلال الجلسة إلى وجهة نظر لجنة الإعلام بشأن التقرير السنوي للهيئة خلال العام المالي 1441/1442هـ، التي قدمها رئيس اللجنة عطا السبيتي.

وطالب المجلس في قراره الهيئة بالعمل على بناء شراكات مع كليات وأقسام الإعلام بالجامعات السعودية في مجال التدريب التعاوني واستقطاب الكفاءات في ميدان الإعلام الدولي، وقد أخذت اللجنة بمضمون توصية إضافية قدمها عضوا المجلس الدكتور ياسر حافظ، واللواء علي آل الشيخ.

وشدد المجلس في ذات القرار على الهيئة بزيادة التعاون بين قناتي “القرآن الكريم” و”السنة النبوية” التلفزيونية، وبين إذاعة “نداء الإسلام” وإذاعة “القرآن الكريم” لتطوير برامجها بمنتجات رقمية والبث عبر تقنية “البودكاست”، مؤكدا في قراره على دعم جهود الهيئة في إيجاد بدائل لرفع إيراداتها من خلال تأجير الأصول والإستوديوهات والتجهيزات الفنية وتوظيف الإيراد لإنتاج البرامج والمسلسلات ذات الجذب الجماهيري التي تعزز القيم والأخلاق والوحدة الوطنية وتظهر مكانة المملكة عربيًا وإسلاميًا وعالميًا.

وطالب المجلس في ذات القرار الهيئة بالعمل على دراسة إمكانية إطلاق قنوات متخصصة في ميادين حماية الأسرة والطفولة والبيئة، وخدمة المجتمع، وذات محتوى نوعيٍ قادر على المنافسة محليًا وإقليميًا، وقد أخذت اللجنة بمضمون توصيات إضافية قدمها عدد من أعضاء المجلس وهم سمو الأميرة الدكتورة الجوهرة بنت فهد، والدكتورة عائشة عريشي، والمهندس علي القرني، والدكتور عاصم مدخلي.

وكان المجلس قد أصدر قرارين تجاه التقارير السنوية لهيئة الرقابة ومكافحة الفساد للأعوام المالية 1440/1441هـ، 1441/1442هـ، وذلك عقب أن قدمت لجنة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية وجهة نظرها حيال ملحوظات الأعضاء وآرائهم في التقريرين قدمها رئيس اللجنة عبدالله آل طاوي.
ووافق المجلس في مستهل الجلسة على مشروع اتفاقية بين حكومة المملكة العربية السعودية، وحكومة دولة قطر في مجال خدمات النقل الجوي، الموقّع في مدينة جدة بتاريخ 6/8/1438هـ، الموافق 2/5/2017م، بالصيغة المرافقة، وذلك بعد أن استمع المجلس إلى تقرير لجنة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات بشأن المذكرة تلاها رئيس اللجنة الأستاذ هزاع القحطاني.

كما وافق المجلس على مشروع مذكرة تعاون في مجال الملكية الفكرية بين الهيئة السعودية للملكية الفكرية في المملكة العربية السعودية والمعهد الوطني للملكية الصناعية في الجمهورية الفرنسية الموقّع في مدينة الرياض بتاريخ 2/12/1442هـ، الموافق 12/7/2021م بالصيغة المرافقة، وذلك عقب أن قدمت لجنة الثقافة والرياضة والسياحة تقريرها حيال مشروع المذكرة قدمتها رئيس اللجنة الدكتورة إيمان الجبرين.

واتخذ المجلس قرارًا بالموافقة أيضًا على مشروع اتفاقية تعاون بين وزارة السياحة في المملكة العربية السعودية ومنظمة السياحة العالمية لتنمية القدرات البشرية عن طريق التعليم الإلكتروني الموقّع في مدينة الرياض بتاريخ 14/10/1442هـ، الموافق 26/5/2021م، بالصيغة المرافقة، واتخذ المجلس قراره بعد أن قدمت لجنة الثقافة والرياضة والسياحة تقريرها حيال مشروع المذكرة قدمتها رئيس اللجنة الدكتورة إيمان الجبرين.

كما وافق المجلس في قرارٍ آخر على مشروع مذكرة تفاهم بين الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي في المملكة العربية السعودية وهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية في مملكة البحرين بشأن تفعيل (الجواز الصحي) بين البلدين، وذلك عقب أن قدمت لجنة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات تقريرها بشأن المذكرة تلاه رئيس اللجنة هزاع القحطاني.

ذات صلة Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

المزيد