الأربعاء, 6 يوليو 2022

في أسبوع مؤلم .. أغنى 10 مليارديرات يتجرعون مرارة الخسارة وبرنارد أرنو ينجو

في أسبوع مؤلم لأصحاب المليارات، انهارت أسهم شركات التكنولوجيا، وأصول العملات المشفرة، والألعاب عبر الإنترنت، لتهبط المؤشرات الرئيسية، بأكبر نسبة منذ تفشي وباء كورونا.

اقرأ المزيد

وتأتي التراجعات الأخيرة على خلفية استقرار شبح رفع الفيدرالي الأميركي، لأسعار الفائدة.

ووفقا لـ “العربية” خسر الملياردير المؤسس لشركة أمازون، جيف بيزوس 20 مليار دولار من ثروته، فيما انخفضت ثروة ملك التشفير المؤسس لشركة باينانس، تشانغ بينغ تشاو، نحو 17.7 مليار دولار، بينما انخفضت ثروة مارك زوكيربرغ، بمقدار 10.4 مليار دولار.

وخلال أسبوع فقدت العملات المشفرة، أكثر من تريليون دولار من رأسمالها السوقي، حيث انخفضت أسعار بيتكوين إلى أدنى مستوياتها في 6 أشهر، وطالت الخسائر باقي الأصول الرقمية.

ووفقاً لتقديرات بلومبيرغ، فإن ثروة تشاو، تبلغ حالياً 75 مليار دولار.

وخسر أغنى رجل في العالم، إيلون ماسك، أكثر من 9% من ثروته، والتي تراجعت بأكثر من 25 مليار دولار هذا الأسبوع، ليعتلي قائمة الخاسرين، وكذلك تراجعت ثروة مارك زوكربيرغ.

ومن بين أغنى 10 أشخاص في العالم، تجنب شخص واحد الخسائر هذا الأسبوع، حيث بات قطب الأزياء الفرنسية الفاخرة برنارد أرنو، على وشك استعادة المركز الثاني بين قائمة المليارديرات.

ذات صلة Posts

المزيد