الأحد, 29 مايو 2022

مذكرة تفاهم بين منظمة السياحة العالمية و “وزارة السياحة” لتعزيز تنمية رأس المال البشري في مجال التعليم والسياحة

باعتبار أن منظمة السياحة العالمية (المشار إليها بـ«المنظمة»)، ممثلة بأمينها العام زوراب بولوليكشفيلي، وكالة متخصصة تابعة للأمم المتحدة والمنظمة الدولية الرائدة في مجال السياحة بعضوية تشمل 164 دولة وإقليم وأكثر من 500 عضو منتسب يمثلون القطاع الخاص والمؤسسات التعليمية والجمعيات السياحية وهيئات السياحة المحلية.

اقرأ المزيد

وباعتبار أن وزارة السياحة (المشار إليها بـ«الوزارة»)، ممثلة برئيسها أحمد الخطيب، هي دولة عضو في منظمة السياحة العالمية؛ وقد طلبت من منظمة السياحة العالمية إنشاء أكاديمية دولية بالتعاون مع منظمة السياحة العالمية.

وحيث أصدر مجلس الوزراء السعودي القرار رقم (58) بتاريخ 20 /1 /1442هـ، المتضمن التواصل بين الوزارة ومنظمة السياحة العالمية في إشارة إلى الأكاديمية الدولية المتخصصة في تدريب وتنمية قدرات العاملين في قطاع السياحة.

وحيث تدرك منظمة السياحة العالمية والوزارة أهمية تنمية رأس المال البشري وبناء القدرات ويرغبان بتوحيد جهودهما والعمل معاً لإعداد طاقم مهني جديد بتدريب وتأهيل عالي المستوى.

سيشار إلى منظمة السياحة العالمية والوزارة مجتمعين باسم «الطرفين» أو بشكل فردي باسم «الطرف».

فقد اتفق الطرفان على ما يلي:

المادة الأولى:

أهداف التعاون

1.1- تهدف مذكرة التفاهم هذه إلى تعزيز التعاون بين الطرفين وتحديد المصالح المشتركة لتعزيز تنمية رأس المال البشري في مجال التعليم والسياحة من خلال خلق فرص تدريبية في المملكة العربية السعودية وإنشاء أكاديمية دولية في المستقبل بالتعاون مع منظمة السياحة العالمية.

المادة الثانية:

مجالات التعاون

1.2- يتعاون الطرفان في تنفيذ المشاريع في المجالات التالية:

• تعزيز دور الوزارة القيادي في مجال التعليم والتدريب السياحي في المملكة العربية السعودية.

• دعم تنفيذ استراتيجية تنمية رأس المال البشري 2020-2030 من خلال مبادرات التعليم والتدريب السياحي في إطار التأسيس المستقبلي لأكاديمية دولية بالتعاون مع منظمة السياحة العالمية.

• تعزيز جودة التعليم والتدريب وإدارة الوجهات السياحية عبر الإنترنت وخارجه (UNWTO.TedQual and UNWTO.Quest) في المملكة العربية السعودية كما في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

• تحديد أدوات رصد سوق العمل السياحي بهدف التحديث المستمر لاستراتيجية تنمية رأس المال البشري السياحي التي تم إعدادها خلال النصف الأول من عام 2020م.

• تنمية المواهب الشابة من خلال الابتكار ومسابقات الشركات الناشئة وبرامج التسريع.

• إنشاء برامج تعليمية تركز على الإدارة العليا والتدريب المهني.

• التعاون في الترويج لأكاديمية السياحة عبر الإنترنت ومصنع الوظائف (Jobs Factory) وبرامج التدريب الميدانية.

• دعم تطوير مناهج ريادة الأعمال في المدارس.

• دعم إعداد تقارير مشتركة حول مستقبل التعليم وريادة الأعمال والابتكار.

• مجالات أخرى للتعاون لتسهيل تنمية رأس المال البشري السياحي في المملكة و/أو على المستوى الإقليمي.

• المساعدة في تحديد المشغلين العالميين للأكاديمية أو لبرامجها.

• التنسيق والتنظيم وتقديم الدورات، بما في ذلك الترجمة العربية.

• دعم الابتكار وريادة الأعمال.

• تعزيز البحث والتطوير.

2.2- يعقد الطرفان اجتماعات دورية بين جهات الاتصال المعينة من قبلهما، أو ممثليهما، لاستعراض النتائج والقضايا الناشئة عن تعاونهما، والاتفاق على أولويات وقضايا التعاون المستقبلي وتحديد مجالات جديدة للتعاون.

3.2- لا يوجد في مذكرة التفاهم هذه ما يمثل التزاماً ضمنياً أو مالياً على أي من الطرفين.

المادة الثالثة:

سبل التعاون

1.3- يحق للطرفان العمل مع شركاء آخرين عند الضرورة، لتطوير وتنفيذ أي مشروع يتعلق بمجالات المصالح المشتركة المذكورة أعلاه.

2.3- يجب أن تتفق منظمة السياحة العالمية و«الوزارة» على أهداف المشاريع التي سيتم تنفيذها بموجب مذكرة التفاهم هذه ونتائجها المتوقعة والتزامات الطرفين وطرق التنفيذ في وثائق المشروع المحددة وأن يتم الموافقة عليها من خلال إبرام اتفاقية تعاون بين الطرفين.

3.3- ينبغي على الطـرفين التصرف بحسن نية وفقاً للقواعد واللوائح والسياسات الخاصة بكل منهما في تنفيذ الأنشطة بموجب مذكرة التفاهم هذه.

4.3- يبذل الطرفين ما بوسعهما لإبلاغ بعضهما عن جميع القضايا التي قد تؤثر على تنفيذ مذكرة التفاهم هذه والأنشطة التي سيتم تنفيذها.

5.3- يدعو كل طرف الطرف الآخر للمشاركة في الاجتماعات التي يرتبها أحد الطرفين، والتي أبدى فيها الطرف الآخر اهتماماً للتعامل مع الموضوعات ذات المصالح المشتركة، بما في ذلك مجالات التعاون في الفقرة 1.2 أعلاه، إذا كان ذلك مناسباً على أن يخضع للشروط التي تم الاتفاق عليها.

6.3- يمكن تنفيذ مذكرة التفاهم هذه من نسختين (2) متطابقتين، على أن تكون كل منهما نسخة أصلية، وتشكل مجتمعة وثيقة معاهدة موحدة ويحتفظ كل طرف بأحدهما. يعتبر تسليم صفحة التوقيع لوثيقة المعاهدة عبر الفاكس أو من خلال ملف المستند الإلكتروني (PDF) أو أي وسيلة إلكترونية أخرى على أنه تسليم ناجح بنفس مستوى التسليم اليدوي لمذكرة التفاهم هذه.

المادة الرابعة:

استخدام الاسم والاختصار والعلم والشعار

1.4- يخضع أي استعمال لاسم أو اختصار أو علم أو شعار أي من الطرفين للموافقة الخطية المسبقة من الأشخاص المصرح لهم بذلك وللشروط والأحكام المتبعة لدى كلا الطرفين.

المادة الخامسة:

الدخول حيز النفاذ والإنهاء والتعديل

1.5- تدخل مذكرة التفاهم هذه حيز التنفيذ في 28 أكتوبر2020م، (تاريخ التفعيل) وستظل سارية المفعول حتى 28 أكتوبر 2022م (مدة السريان)، ما لم يتم إنهاؤها من قبل أي من الطرفين قبل ستة أشهر من تقديم إشعار كتابي للطرف الآخر، لن يؤثر هذا الإنهاء على الالتزامات التعاقدية التي التزم بها أي من الطرفين بموجب هذه المذكرة. يتم تجديد مذكرة التفاهم هذه باتفاق مكتوب بين الطرفين قبل 5 أكتوبر 2022م.

2.5- يتم أي تعديل أو تجديد لمذكرة التفاهم هذه بالاتفاق المكتوب المتبادل بين الطرفين من خلال التبادل الملائم للرسائل.

المادة السادسة:

الامتيازات والحصانات

1.6- لا يجوز تفسير أي بند في هذه المذكرة أو فيما يتعلق بها بأنه تنازل عن امتيازات وحصانات منظمة السياحة العالمية.

المادة السابعة:

الإخطارات

أي إشعار أو طلب أو موافقة أو أي اتصال آخر مطلوب بموجب مذكرة التفاهم هذه يجب أن يكون كتابياً ويجب تسليمه يدوياً أو بالبريد المسجل أو خدمة البريد السريع المعترف بها دولياً أو البريد الإلكتروني، ولن يعتبر تغيير العنوان أو معلومات الاتصال لأي من الطرفين فعالاً إلا بخطاب خطي مسبق مسجل عن طريق البريد للطرف الآخر.

المادة الثامنة:

الملكية الفكرية

1.8- لا يجوز نقل أو الكشف عن أي معلومات ووثائق وبرامج وتكنولوجيا وبيانات وأدلة ومواد أخرى تتعلق بأي من الطرفين لأطراف ثالثة.

2.8- لا يوجد شيء في مذكرة التفاهم هذه يهدف إلى نقل ملكية أي حقوق ملكية فكرية مملوكة لأي من الطرفين.

المادة التاسعة:

المسؤوليات

يتعين على كلا الطرفين تنفيذ نطاق مذكرة التفاهم هذه وفقاً للقوانين واللوائح المعمول بها، مع مراعاة التصـرف بحسن النيـة في جميـع العقـود والاتفـاقيات المبـرمة بين الطـرفين ومع أي طـرف آخر بموجب أو فيما يتعلق بمذكرة التفاهم هذه، ويحمي كل طرف الطرف الآخر من أي مسؤولية قد تنشأ عن أي خرق لمذكرة التفاهم هذه.

إثباتاً لما تقدم، قام الموقعون أدناه، من خلال ممثليهم المفوضين، بالتوقيع على مذكرة التفاهم هذه في الرياض يوم الأربعاء 28 أكتوبر 2020م.

حُرر في المملكة العربية السعودية في 28 أكتوبر 2020م، باللغتين الإنجليزية والعربية.

نيابة عن وزارة السياحة
– أحمد بن عقيل الخطيب

الوزير

التاريخ: 28 أكتوبر 2020م

نيابة عن منظمة السياحة العالمية
– زوراب بولوليكاشفيلي

الأمين العام

التاريخ: 28 أكتوبر 2020م.

ذات صلة Posts

المزيد