الخميس, 7 يوليو 2022

“كابيتال إنتليجنس” تؤكد تصنيفات “الأهلي السعودي” مع نظرة مستقبلية مستقرة

أعلنت وكالة التصنيف الائتماني، كابيتال إنتليجنس، تأكيد التصنيفات الائتمانية للبنك الأهلي السعودي؛ مع تثبيت النظرة المستقبلية المستقرة للبنك.

اقرأ المزيد

وقالت الوكالة في تقرير، اليوم الخميس، إنها أكدت تصنيف العملات الأجنبية للبنك في الأجلين الطويل والقصير عند الدرجة “+A” و”A1″ على التوالي، كما أكدت التصنيف المستقل للبنك وتصنف القوة المالية الأساسية عند الدرجة “-a”؛ مع دعم استثنائي مرتفع.

وأوضحت الوكالة أنه قد تم تعيين مستوى الدعم على درجتين فوق المستوى الاعتيادي؛ ليعكس الاحتمالية العالية للدعم غير العادي المناسب في الوقت المناسب من قبل حكومة المملكة (التصنيفات السيادية للمملكة : “A +” / “A1” / مستقر).

وأشارت إلى أنه قد تم تصنيف العديد من البنوك المحلية في المملكة ، بما في ذلك “الأهلي”، على أنها ذات أهمية نظامية. حيث تلعب البنوك في المملكة دورًا مهمًا في بناء ورعاية الاقتصاد، مما يدعم رغبة الحكومة السعودية في الحفاظ على الاستقرار بالنظام المالي المحلي. وبالتالي، تتمتع السلطات بسجل حافل في دعم البنوك ولديها القدرة المالية على تقديم المساعدة عند اللزوم.

وبينت أن العوامل غير المالية التي تدعم تصنيف “الأهلي” ترتكز على كونه مصرف وطني كبير، فهو إلى حد بعيد يُعد أكبر بنك في المملكة مع ملكية حكومية تمثل الأغلبية بالإضافة إلى موقعه الريادي في أسواق التجزئة والشركات وأسواق رأس المال، وقد عزز ذلك الاندماج مع مجموعة سامبا.

وقالت “كابيتال إنتليجنس” في التقرير إن أصول “الأهلي” قوية ومستقرة، في حين أن قدرة البنك على استيعاب خسائر الائتمان جيدة جداً. كما أن نسبة التمويل المتعثر لدى البنك تعتبر معتدلة ولا تزال مغطاة بالكامل من حيث احتياطيات خسائر التمويل، موضحة بأن البنك لم يشهد أي تدهور جوهري في المحفظة التي تم تأجيلها.

وذكرت الوكالة أن مستوى التركيز على الجانب التمويلي في “الأهلي” أقل مما هو عليه في بعض البنوك السعودية الكبرى الأخرى، في حين أن التركيز على جانب الودائع يعكس أرصدة حكومية كبيرة تتدفق بشكل طبيعي إلى البنك نظرًا لملكيته.

وأوضحت أن “الأهلي” يتمتع بميزانية “سيولة” تُعد من أكبر الميزانيات في القطاع المصرفي بالمملكة، مع نسبة تمويل أقل قليلاً من المتوسط في قاعدة الأصول (54.2%، على الرغم من امتلاكه لأكبر حصة سوقية في التمويل)، مع وجود نسبة أعلى من الأصول في شكل الأصول السائلة والمحفظة الاستثمارية (37.4%).

كانت أرباح “الأهلي” ارتفعت 32.1% في الربع الأول من العام الجاري، لتصل إلى 4.50 مليار ريال، مقابل أرباح بنحو 3.41 مليار ريال في الفترة المماثلة من عام 2021.

ذات صلة Posts

المزيد