"العرض المتقن": نُخطط لتنمية المنتج المحلي وتوفير منتجات تقنية وطنية تلبي الطموحات

إحسان دغمان الرئيس التنفيذي: “العرض المتقن” أبرمت شراكات مع أبرز الشركات العالمية في تقنية المعلومات

قال المهندس إحسان دغمان الرئيس التنفيذي لشركة العرض المتقن (P2)، إن الشركة دخلت في عدة شراكات مع أبرز الشركات العالمية في مجال تقنية المعلومات.

اقرأ المزيد

وأوضح دغمان أن “العرض المتقن” تُعد شريكاً ذهبياً لكل من مايكروسوفت وأوراكل جينيسيس، كما تُعد شريكاً لـ”آي بي إم” و”ديل” و”سيسكو”، وأول شريك عالمي لـ”كونستراكس”، والعديد من الشراكات الأخرى.

وأفاد أن “العرض المتقن” تأسست للخدمات التجارية في العام 2004 بمدينة الرياض، وقد بدأت بوصفها كمقدم خدمة ذات القيمة المضافة (VAS) تحت اسم “وصال” كأول منتج وخدمة تقدمها الشركة عبر بروتكول الإنترنت الخاص للأعمال.

وتابع قائلاً: “بعد ذلك، تم إضافة عدة خدمات أخرى مثل خدمة (يمامة) كخدمة رسائل المجموعات، ومن ثم قامت الشركة بالنمو والزيادة وإضافة منتجات وخدمات واسعة تحت ثلاث وحدات أعمال وهي: وحدة تطوير البرمجيات، وحدة الصيانة والتشغيل ووحدة تجربة العميل”. 

وبَيَّنْ أن الشركة حازت على عدة جوائز على مر السنين منها جائزة الشركة الأسرع نمواً من قبل “إتش بي إس”، وأيضاً حازت جائزة أفضل مُشغل خارجي لمراكز الاتصال الكبرى والمُقدمه من مجموعة “إنسايتس” في العام 2021.

وحول المنهجية التي تستخدمها “العرض المتقن”، قال الرئيس التنفيذي “إن هدفنا في الشركة هو أن نُسهل من عملية التحول الرقمي لدى عملائنا عن طريق تحسين تجربة العملاء لديهم. وهنالك العديد من القنوات المُتبعة وهي عن طريق بناء التطبيقات والمواقع للمنشآت، والتي بدورها تساعد على تحسين تجربة العميل أو عن طريق إنشاء وتجهيز مراكز اتصال لعملاء الشركة”.

وبالنسبة لاهتمامات “العرض المتقن” وأبرز المنتجات التي طورتها الشركة في السابق، قال إحسان دغمان “إن الشركة تهتم بتنمية وتطوير المحتوى المحلي، وذلك عن طريق إطلاق منتجات عديدة في مجال الشركة”.

وتابع: أبرز هذه المنتجات “يمامة”، وهو عبارة عن خدمة الرسائل النصية القصيرة، وكذلك “Perfect Engage” وهو عبارة عن تطبيق تواصل داخلي آمن يُتيح للعملاء سرعة التواصل والمحافظة على المعلومات المستخدمة في التطبيق، بالإضافة إلى “Contracting ERP” والذي يتميز بإدارة جميع موارد الشركة من خلال منصة واحدة. 

وأكد إحسان دغمان على أن “العرض المتقن تؤمن على أهمية دور تنمية المنتج المحلي وسوف نكون دائماً على استعداد لتوفير منتجات تقنية وطنية لتلبية احتياجات عملائنا”.

وبسؤاله عن نسبة الكفاءات السعودية التي تعمل في الشركة، وهل هناك خطط لاستيعاب المزيد من الشباب السعودي، قال “لدى العرض المتقن نسبة كفاءات سعودية تصل إلى 75% ودائماً تسعى الشركة إلى تطوير وتنمية وتطوير مهارات الشباب السعودي وكذلك دعم وتمكين المرأة في المجتمع حيث بلغت نسبة توظيف المرأة إلى 45%”.

وأوضح دغمان أن “العرض المتقن تعمل على استقطاب الكفاءات السعودية في شتى المجالات، لكننا نركز على توطين مهن الاتصالات وتقنية المعلومات بشكل أكبر”.

من المتوقع أن ينمو حجم قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات السلكية واللاسلكية في المملكة العربية السعودية بمعدل نمو سنوي مركب 10% ، متجاوزًا 27 مليار دولار بحلول عام 2025. وبالمثل، من المتوقع أن ينمو حجم سوق إنترنت الأشياء بمعدل 26% نمو سنوي مركب بحلول عام 2025.

جدر بالذكر أن المملكة العربية السعودية تمتلك أكبر دور في مجال إنترنت الأشياء ضيق النطاق في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث تصل التغطية إلى 90%. من المتوقع أن تشكل الخدمات السحابية ما يصل إلى 30٪ من إجمالي الإنفاق على تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المملكة بحلول عام 2030. 

كما تعد المملكة العربية السعودية هي أول صاعد رقمي بين دول مجموعة العشرين والتاسع في العالم لمحو الأمية الرقمية. تضع استراتيجية الطيف التقدمي في السعودية، المملكة في المرتبة الثانية بين مجموعة العشرين من حيث تخصيص الطيف، مما يعمل على تمكين العديد من التقنيات الناشئة التي ستشكل المستقبل.

ذات صلة Posts

المزيد