مدينة المستقبل تجهز مدنها الإدراكية بتقنيات stc

حلول إنترنت الأشياء تساهم بتعزيز جودة الحياة في “نيوم”

واصلت مدينة المستقبل نيوم خطواتها نحو تمكين حلول انترنت الأشياء التي تراهن عليها رؤية المملكة 2030 في بناء  واحدة من المدن الذكية الإدراكية الأكبر إقليميا وبين أكبرها عالميا بدعم تقني من كبريات الشركات العالمية المتخصصة ومن بينها الذراع الوطني الرائد مجموعة stc والتي شاركت بشكل أساسي في تطوير البنية التحتية الرقمية في المدينة وتقديم الحلول المختلفة لإنترنت الأشياء.

اقرأ المزيد

وتعد المدن الإدراكية هي الجيل القادم من المدن الذكية، والمعززة لمجتمعات تقنية ومستدامة رقمياً، وتتميز بأنها تستفيد من البيانات بنسبة عالية من أجل توفير معيشة استثنائية، والإرتقاء بجودة حياة السكان ومواصلة تحسينها إلى جانب دعم قطاعات الأعمال، حيث توفر مجموعة stc تقنية اتصالات الجيل الخامس في نيوم بسرعة تعادل 10 أضعاف سرعة شبكات الجيل الرابع لتعزيز التقنيات والحلول الذكية المتقدمة التي يجري تطبيقها في محيط المنطقة.

وحضرت تطبيقات الواقع الافتراضي في الاتفاقيات التي أبرمت بين مجموعة stc ونيوم، حيث تم الاتفاق على إنشاء مركز ابتكار في المدينة لتقنيات الجيل الخامس يعمل على تطوير تقنيات الواقع المعزز والمنزل الذكي والرعاية الصحية الجديدة عن بُعد والمركبات ذاتية القيادة والتفاعل بين السكان والبنية الرقمية والتي تعزز استراتيجيتها للتمكين الرقمي وتوفير حلولًا رقمية مبتكرة في مدينة المستقبل لبناء نموذج جديد للاستدامة والعيش الآمن لسكان المدينة.

ولم تتوقف مبادرات stc عند الاتصالات والتكنولوجيا المنبثقة عنها، لكنها امتدت لتشمل الحلول الذكية المرتبطة بتقنيات التحكم بالخدمات المنزلية عن طريق انترنت الأشياء، حيث أعلنت عن إطلاق منصة البيت الذكي في “نيوم”، كأحد الحلول المُستدامة للمدن الذكية المُعتمدة على تقنيات الذكاء الاصطناعي مثل التحكم في المنزل عن بعد، والتي تعتبر من التقنيات غير المسبوقة ويتم تطبيقها في مجالات الحياة المتعددة في “نيوم”، وإذ يعد الاهتمام في المجال الصحي للفرد والتأكد من سلامة الحياة اليومية أحد الضروريات في عالمنا اليوم لتكوين مجتمع يطبق السلوكيات الصحية بشكل كامل. لذا، أعلنت stc عن تقديم حلولها التقنية في “منزل نيوم الذكي” من خلال التكامل مع الأجهزة الصحية مثل Fitbit وأيضاً توفير أهم الأساسيات للتعامل مع نظام الرعاية الصحية وتوطيد علاقة الفرد مع طبيبه.

وفي ظل الطلب المتزايد على تقنيات انترنت الأشياء حرصت مجموعة stc على تقديم العديد من حلول هذه التقنيات للسوق السعودية بشكل عام، ومنها حلول التحكم في المباني وتشغيلها من أي مكان، وحلول تنبيه أجهزة مراقبة المصانع بنفاذ الكهرباء، الغاز، الماء، وحلول متابعة المرضى وهم في منازلهم، وحلول تتتبع أسطول السيارات ومراقبته عن بُعد، ونظام ذاتيّ يشغل مدينة بأكملها بمختلف الخدمات وكانت مجموعة stc قد أعلنت شراكتها مع شركة RPMANetworks لاستخدام تقنية RPM LINC_Air  لتطبيق حلول المنازل الذكية في مدينة نيوم الواعدة وتعزيزها بنظام إنذار الحريق اللاسلكي الذكي، حيث يقوم مركز القيادة والتحكم ومنصة الذكاء الاصطناعي بالتحكم في أجهزة إنترنت الأشياء على مستوى المدينة من خلال منصة واحدة، مما يسمح باستنفار جميع خدمات الطوارئ اللازمة لأي حدث متوقع في أقل وقت ممكن، وسيكون لمنزل نيوم الذكي والمباني الذكية المستقبلية وظائف إنذار الحرائق اللاسلكي الذكي المتطور بجانب الأجهزة الذكية المتوفرة اليو، وهو ما يفتح المجال حلول البيت الذكي “سمارت هوم”، التي تتبناها مجموعة stc في السعودية، وتمثل أسلوباً موحداً لأتمتة المنزل.

 

 

ذات صلة Posts

المزيد